الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 463 كلمة )

الحفل التابيني السنوي للشهيد محمد باقر الصدر - ادهم النعماني

برعاية حزب الدعوة الاسلامية اقيم يوم الاربعاء الموافق 16-4-2014 الحفل التابيني السنوي . للشهيد المفكر اية الله العظمى محمد باقر الصدر الذي قتل على يد ازلام النظام البعثي . ان ارتكاب نظام البعث هذه الجريمة البشعة لا يمكن عدها جريمة قتل انسان فرد وانما قتل ثروة فكرية عظيمة . استطاعت ان تتجاوز ما سبقها بالكثير من المراحل. لقد طرح محمد باقر الصدر المزيد من الافكار في الجو الثقافي الاسلامي والعلمي اتصفت بالعمق المعرفي والمحتوى الفكري الانساني .فقد اغنى محمد باقر الصدر المكتبة الفكرية بمؤلفات علمية اعترف بها العدو قبل الصديق . وما انشغال مراكز الفكر العالمي بافكاره الا دليل على ذلك .

 

ففي مؤلفه فلسفتنا استطاع وبموسوعية عالية ان يفند الطروحات الفلسفية الماركسية والراسمالية ويثبت بالدليل القاطع تفوق الفلسفة الاسلامية عليهما , وكذلك فعلها في مؤلفه العظيم اقتصادنا حيث تمكن من فك اسرار المنظومة الاقتصادية الماركسية والراسمالية ويعطي بدل عنهما رؤيته االاقتصادية الاسلامية التي تستند على علوم القرآن والسنة النبوية وعلوم اهل البيت عليهم السلام . وفي مؤلفه البنك اللاربوي في الاسلام قدم نموذجا جميلا على تفوق المصرفية الاسلامية وقدرتها على ادامة العملية الاستثمارية بدون الدخول الى عالم الربا مما يؤدي الى زيادة ملحوظة في الثروة المادية التي من خلالها يمكن تطبيق العدالة الاجتماعية .

 

لقد خاض محمد باقر الصدر صراعا عنيفا وشديدا خاصة مع سلطة البعث التي حاولت  جهد امكانها ان تقضي على الحركة الاسلامية المعتدلة التي تسعى الى اعلاء شأن الاسلام المحمدي الخالص . نعم استطاع العدو ان يغيب الحالة المادية الجسدية ل محمد باقر صدر لكنه عجز من منع انتشار افكاره الخلاقة المبدعة التي شكلت مفارقة علمية في عالم المعرفة الشاملة . بفقدنا محمد باقر الصدر جف نهرا فكريا معرفيا متدفقا غطى بعطائه مساحة معرفية واسعة شملت كل مفصل من مفاصل الحياة .

 

لم ياخذ جهاد محمد باقر الصدر منحا واحدا وانما كان كفاحه متعدد الاشكال والالوان فبقدر ما كان الفكر رائده االاول في طرح الفكاره كان رغبته العارمة بان تستعيد المرجعية الدينية ماضيها المجيد ودورها الرائد الذي شكل انعطافة مهمة في الحركة الشيعية لكن مسعاه لم يكن سهلا او يسيرا وانما كان تكتنفه الكثير من المطبات والعقبات حيث كان التيار المحافظ في المرجعية الدينية يقف بالمرصاد لسعي السيد الشهيد بهذا الاتجاه حتى وصل الامر بان بعض الاطراف حرضت السلطة الغاشمة على قتله لكي تتخلص منه وتبقى تسير في ذك الاتجاه الذي يفقد المرجعية الدينية دورها الاجتماعي الانساني المفترض .

 

لقد شكل محمد باقر الصدر تجربة مرجعية فريدة في زمانها ومكانها فعلى المستوى الشخصي كان يعيش حياة الزهد العلوي بينما الحقوق الشرعية لا تبات في خزائنه وانما تذهب الفى مستحقيها باسرع ما يمكن . ان عظمة هذا الرجل تكمن من انه تنافح مع افكارا علمية كانت تسيطر على مراكز البحوث العالمية وتشغل حيزا بحثيا واسعا في اغلب الجامعات العالمية ولكنه بنظراتها الثاقبة وحدة ذكائه وسعة معارفه تمكن  من ان  يهزم كل فكرا واجهه في مسيرته الجهادية . لقد خسرنا باستشهاده نجما ساطعا وكوكبا متميزا وقمرا منيرا

السيد مسعود البرزاني لايصلح لرئاسة العراق \ عدنان
تخرج الدورة الخاصة باعداد مدخلي البيانات ومقدمي مر
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 05 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 22 نيسان 2014
  4740 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...
زائر - سمير ناصر ( برقية ) اللامي .. خطوة جادة على طريق تعزيز الصحافة الوطنية الالكترونية
08 حزيران 2020
تحية كبيرة محملة بالاشواق التي تمتد من مملكة السويد الى كندا للاخ العز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال