الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 189 كلمة )

ُبراقُ الجَسَد.. / أمين جياد

لا تكتبي حرف العشق على شفتي
ولا تضعي اسمك بين حروفي
فالحرف الاول اشعل ذاكرتي
بشغف عينيك البحريتين
وآل الى الحرف الاول من اسمي
جلجلني هذا الحرف كساريتي بين الموج
امسكها فتميل اليّ
كالغيمة
و تطوّقني بالبرد ...
والحرف الثاني تمادى ..
شال الحرف الثاني من اسمي
وقبّل شفتي بالآس ..
عيناك اتحدتا بين الموج وصايا ..
لمعت كالياقوت على وجهي ..
فتساقط حزنك على جسدي...
كنوارس تنقر على ناصيتي ..
فأراك نجوما تتهاوي في لججي
ما ابهاك على الموج
يتطرّز شالك بهفيف الضوء ..
وارى هزهزة النوارس تحت قميصك الليلي
ينفران كموجتين ضد الريح ...
وتمدين خيوط اللهفة
من حزنك الى قلقي ...
أراك ملاكا يتوسّد غيمة روحي
وتضعين البرق الماسي على شعشعتي...
امسك ساريتي وتلتفّين براقا يصرخ بالبحر
واراك تمدّين ذراعيك كالسّورة
عيناك الفيروزيتان تشعّان
ويداك تصيران سحابا من نور
فينشق البحر على كفيك كحصان يصهل في الرمل
واضمّ هزهزة النوارس تحت قميصك كالمجنون
شفتاك مرتعشتان من البرد والخوف
واراني اسحب الحرف الثالث من اسمك
يغطّيني كخيط الماء
هوألف يتكور كالمسك على ساريتي
واحسّ بشهقة روحي تتصاعد بين يديك
وتؤسرني بنوافذ ريحك
وها وجهك يشعّ مثل الاقمار على لجج البحر
يلتفّ جسدك كالعرجون على قامة روحي
يتبعني ظلّك على الموج ويؤسرني
ويستبيني نون حاجبيك
كهلال ممطر على وسني
وارى لماك غسقا مبهجا ينقش ألمي ...
عيناك مسجورتان في جسدي
ويداك تشعّان كالبرق على غرقي ..
وخاصرتي تسحب حرف اللام الى وجعي
فيكتمل البرق علينا كالياقوت
ونرانا نغرق في الاحجار ....
فتتسامى الأحرف بين الماء ..

أيّتها الاعوام العجاف مشّطي صبريَ الأكثّ / كريم عب
حقول القتل / صباح محسن

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 16 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 08 كانون2 2017
  5270 زيارة

اخر التعليقات

زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
07 تموز 2020
اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...
زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
4546 زيارة 0 تعليقات
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
4638 زيارة 0 تعليقات
تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
278 زيارة 0 تعليقات
لم أعر اهمية الى تجنيس نصوص كتاب "الرقص مع العجوز" لعمار النجار من
234 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
295 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1256 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
4527 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
712 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
1416 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
2427 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال