الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 335 كلمة )

قصة شهيد .. من صلب واقع حشدنا المقدس / عباس سليم الخفاجي

متابعة مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك

كانوا يحملون جنازة الشهيد ويبحثون عن داره ويبدو أن داره كانت ( تجاوز في العشوائيات ) ... كانت جنازة الشهيد في داخل سيارتهم المظللة ، وأثناء البحث عن داره لم يخبروا أحد إنه شهيد ، إذ علموا من الناس إنه رزق بمولود جديد قبل يومين وقد انتظره عشرة أعوام كاملة ....

طرقوا باب الدار وخرج لهم رجل عجوز في منتصف العقد السادس من عمره .. تلعثموا جميعهم عندما شاهدوه ...

أدخلهم العجوز إلى داره وأجلسهم دون أن يسألهم عن مرادهم وفجأة سمعوا صراخ طفل صغير ، تبسم العجوز وهو يلثم سيكارته قائلا لهم " إنه حفيدي وابن ولدي الوحيد الذي رزقنا الله به بعد انتظار عشر سنوات ، وأنا متأكد إن ولدي ((عمت عيني عليه )) سيفرح كثيرا به وأعتقد أنه لن يذهب للجبهة بعد أن يراه "... ضحك الجميع ضحكة ميتة وقام الرجل بجلب الشاي وسألهم عن مرادهم فأخبروه أنهم أصدقاء ولده وقد أرهقهم طريق الناصرية ، وسألوا عن بيته ليستريحوا عنده .

رحب الرجل العجوز بهم أكثر ، وكان الليل قد خيم ووضع لهم الفراش ليناموا ، لكنهم لم تغمض لهم عين حتى الفجر ، إذا أقترح أحدهم إدخال جثمان الشهيد إلى داره وتركه وإرسال غيرهم ... واقترح الآخر أن يخبروا الرجل العجوز بالحقيقة ... واقترح الثالث اصطحاب طرف ثالث عند الصباح لإخبار العجوز باستشهاد ولده الذي كان طفله الصغير يبكي طول الليل كأنه علم بأنه سيكون يتيم ...

عند الصباح احضر الرجل العجوز إفطارا لضيوفه وبعد أن أكملوا سألهم سؤالا غريبا .. قائلا " أستحلفكم بالله هل ولدي معكم " لأن أمه طول الليل تقول أشعر أنه معهم واقفا خلف الباب ... !!ولم تنم طول الليل ،حتى أنها خرجت مرتين في الليل ووقفت في الباب تنظر ثم عادت ...!!

تشجع أحدهم وقال له " نعم يا عم هو معنا لكنه بقي في السيارة نائما " ... !!؟.

تعثر الرجل بباب الدار وهو ينظر إلى السيارة ؟.

عاد ومسح على رأس حفيده ... ثم أشعل سيكارة بباب الدار .. واحترق مثل احتراقها ليكمل مشوار العمر والأيتام والحرمان والقهر لهم في هذا الزمان ....!! .

 

برلماني السابق : إخراج القوات الأميركية هو أخطر ق
افضل حل لمشكلة الشعر المجعد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 21 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 05 شباط 2017
  6776 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

حَذًّرت اليابان شعبها من احتمال انهيار النظام الصحي فيها بسبب جائحة كورونا وعجزت ايطاليا ر
819 زيارة 0 تعليقات
أعتقد ان عند كل الديانات والمعتقدات -- تجد الاخلاق الحسنة في اول مبادئها و أسس عقيدتها. سو
1460 زيارة 0 تعليقات
وصول وفد مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الى كوبنهاكن الشبكة / خاص علمت شبكة الاع
2955 زيارة 0 تعليقات
• ثلاثة ايام شهدت انجازا عظيما يحتاج انجازه الى وقت طويل • نثمن تعاون السفارة العراقية وال
3279 زيارة 0 تعليقات
مدير مكتب الانتخابات في الدنمارك :شعارنا خدمة الجالية العراقية .. وايصال صوتهم الحر الى صن
4662 زيارة 0 تعليقات
الشباب في العراق يتجه نحو مرحلة جديدة الشباب في العراق بدأ يعي فكرة التغيير لمرحلة 15 عام
3810 زيارة 0 تعليقات
المرشح الصحفي صباح ناهي من هو صباح ناهي ؟ / مرشح ائتلاف الوطنية عن بغداد رقم القائمة (١٨٥)
4616 زيارة 0 تعليقات
القاهرة – ابراهيم محمد شريف عقدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات / وحدة ادارة انتخابات
2410 زيارة 0 تعليقات
نتطلع بأعجاب الى بعض البدان المتحضرة وهي تطبق مبدا العدل بين افراد المجتمع في العصر الحديث
3162 زيارة 0 تعليقات
أجمل صدمة في العراق وما أكثر الصدمات هي الصدمة الرياضية اللاوقورة بالمشاركة الهزيلة لمنتخب
5300 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال