الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 230 كلمة )

مقتطفات من رسالة الوداع التي كتبها غاغارين لزوجته قبل رحلته الفضائية

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

صادف يوم الخميس 9 مارس/آذار، الذكرى الـ 93 لولادة يوري غاغارين أول رائد فضاء في العالم.

وبهذه المناسبة نشرت وسائل إعلام روسية مقتطفات من رسالة وداع كتبها غاغارين قبل رحلته الفضائية بيومين إلى زوجته فالنتينا وأولاده، اخترنا لكم منها ما يلي:

"..أريد أن تشاطرونني الأفراح والسعادة التي شعرت بها بعد أن قررت اللجنة الحكومية بإرسالي إلى الفضاء لأكون أول من يشق طريقا إلى الفضاء. وهل من الممكن أن أحلم بأكثر من ذلك! لأن هذا هو التاريخ، هذا هو عصر جديد!

إنني واثق تماما بالتقنيات التي لن تخيّب آمالي المعلقة عليها. لكن كل شيء يمكن أن يحدث حتى على الأرض وليس في الفضاء فقط. لكني لا أصدق بذلك. وإذا حدث شيئا بي أرجوك يا فالنتينا لا تحزني واحرصي على رعاية بناتنا ليكن مستحقات للعيش في المجتمع الجديد. والدولة ستساعدك في ذلك. وآمل ألا تطلعي أبدا على هذه الرسالة لأنني لا أصدق بأن يحدث بي شيء ما. وآمل أن نكون بعد أيام معا مرة أخرى، وتكونين سعيدة..

أرجوك يا فالنتينا ألا تنسي والديّ، وساعديهما إذا كان ذلك ممكنا. وانقلي إليهما تحياتي. ليغفرا لي ما لم أكن احيطهما علما بمصيري..

وأريد أن أكرس رحلتي هذه إلى المجتمع الشيوعي الجديد الذي ينتظرنا ووطننا العظيم وعلمنا..

وداعا يا حبيبتي ، أعانقك واقبّلك وأنقل إليك تحياتي".

يوري غاغارين.

ولم تتطلع زوجته على تلك الرسالة إلا بعد مقتله في 27 مارس /آذار عام 1967 في الحادث الجوي.

المصدر: كومسومولسكايا برافدا

فايبر يطلق ميزة "الدردشات السرية" لحماية مستخدميه
أكثر من 150 ألف نازح من غرب الموصل

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 22 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 17 آذار 2017
  5117 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

  حسام العقابي- شبكة اعلام الدانمارك توفي في بغداد صباح الأربعاء الشاعر المعروف عريان السي
1237 زيارة 0 تعليقات
متابعة : خلود الحسناوي . بحضور نخبوي لفنانين وشعراء وادباء ورواد الثقافة والفن .. احتفى بي
3689 زيارة 0 تعليقات
من مواليد الرابع عشر من أيلول عام 1950 في قضاء (علي الغربي) التابع لمحافظة ميسان، نشأ يتيم
6265 زيارة 0 تعليقات
إن هناك رجالاً يتركون في النفوس أثراً ويحفرون في القلوب ذكرى طيبة تجعلهم نموذجاً يقتدى به
4871 زيارة 0 تعليقات
  في ذكرى مرور ربع قرن على وفاة رمزنا المقامي وسيد غناء المقام العراقي على مدى عصوره محمد
5036 زيارة 0 تعليقات
الاستاذ محمد عبدالرزاق القبانجي 1989/1902 مطرب العراق الاول، ولد في بغدد - محلة سوق الغزل.
5273 زيارة 0 تعليقات
  ولكسر حاجز الخوف قابل سلام عادل بمعيّة كل من عضوي اللجنة المركزية عامر عبدالله وعبدالقاد
4789 زيارة 0 تعليقات
ولكسر حاجز الخوف قابل سلام عادل بمعيّة كل من عضوي اللجنة المركزية عامر عبدالله وعبدالقادر
5847 زيارة 0 تعليقات
 ليس من السهل اختزال حياة الأستاذ الدكتور هاشم الخياط ببضعة كلمات، وليس من السهل تلخي
5855 زيارة 0 تعليقات
انتهتْ مهمة (كوكوش) عند هذا الحد، ورحلت إلى طهران بعد انقضاء المرحلة الأساسية، أما يعقوب،
4881 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال