الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 238 كلمة )

لا تقفِ على قبري وتبكِ / ترجمة: فوزية موسى غانم

للشاعرة: ماري إليزابيث فرأي
ترجمة:فوزية موسى غانم

لا تقفِ على قبري وتبكٍ

انا لست هناك ، انا لم انم.

انا آلاف الرياح التي تهب.

انا الماس الامع في الثلج.

انا ضوء الشمس في القمح الناضج.

انا مطر الخريف الطيف.

عندما تستيقظي في الصباح الصامت

انا الذروة الرشيقة 

للطيور الهادئة في دائرة الطيران.

انا النجوم الناعمة التي تشع في الليل .

لا تقف على قبري وتبكِ ;

انا لست هناك ، انا لم امت.

 

Do Not Stand At My Grave And Weep

By: Mary Elizabeth Frye

Do not stand at my grave and weep
I am not there. I do not sleep.
I am a thousand winds that blow.
I am the diamond glints on snow.
I am the sunlight on ripened grain.
I am the gentle autumn rain.
When you awaken in the morning's hush
I am the swift uplifting rush
Of quiet birds in circled flight.
I am the soft stars that shine at night.
Do not stand at my grave and cry;
I am not there. I did not die.

 

 

 

 

ماري اليزابيث فراي (1905-2004)

 

شاعرة امريكية واشتهرت  بقصيدة واحدة وهي "لا تقف على قبري وتبكِ",و تتكون من اثني عشر بيت. كتبت القصيدة في 1932, واستلهمتها من قصة امراة يهودية المانية وتدعى ماركريت سكورزكوف . والتي عاشت مع الشاعرة في ذلك الوقت. وكانت والدتها مقعدة ومريضة ولا تستطيع مغادرة المانيا ولم تستطع ماركريت دخول المانيا ومساعدة والدتها بسبب العداء للسامية والتي عرفت فيما بعد بمحرقة اليهود. وماتت والدة ماركريت ولم تستطع ماركريت رؤيتها او زيارتها قبل موتها.

لا تغتالوا البصرة... لولاها لمات العراق جوعاً /
التجربة التنزانية - للأيجار!!!/ عبدالجبارنوري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 21 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 13 أيار 2017
  4295 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...
زائر - عزيز الخزرجي فيلسوف كوني .. دور فلسفة الفلسفة في هداية العالم / عزيز الخزرجي
31 آب 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: شكراً على نشركم لموضوع: [دور فلسفة الفلسفة في ...
زائر - عامل الخوري فاضل البراك.. سيرة حياة.. معلومات موثقة تنشر لأول مرة / د. هادي حسن عليوي
29 آب 2020
خليل الجزائري لم يكن الامين العام للحزب الشيوعي العراقي ، بل ليس في ال...
زائر - سمير ناصر أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
25 آب 2020
الزميل اسعد كامل طاقات متجددة وابداع لا تحده حدود ، يفاجىء الجميع بأب...

مقالات ذات علاقة

لي صديق تخصص بعد تخرجه في كلية طب بغداد بالأمراض النفسية ، كلفه هذا الاختصاص سنوات عدة من
21 زيارة 0 تعليقات
كان ذلك مساء السبت ، التاسع عشر من ايلول الجاري ، حين توجهتُ الى مقهى رضا علوان .   انقطعت
19 زيارة 0 تعليقات
الجهل بالدين وضعف اللغة واهمال التفكير يؤدي الى الوقوع في نظام التفاهة وتبني التصورات المت
27 زيارة 0 تعليقات
القصيدة من خمسين بيتا على ايقاع البحر الطويل من عروض الشعر وقافيتها الراء المُتحركة بالضمة
59 زيارة 0 تعليقات
اشتاق لعينيكٓما يحتمل قلبي البعاد ..أتمنى قربكٓفما أصعبها دنياي ..من غيابكٓإلى نفسي تحدثت
30 زيارة 0 تعليقات
نشيط الذهن قوي الملاحظة سريع البديهة. هذه كلها كان يمتلكلها هذا الشاب الأنيق الخلوق جالسا
43 زيارة 0 تعليقات
                             الليلُ هنا لا ينامُ وهذهِ الضّوضاءُ تكبحُ اشتياقي ——- هل يلين
46 زيارة 0 تعليقات
في منشور مؤثر ، يتدفق فيه شلال الحزن   ، روى الاديب الكبير الصديق  راسم الحديثي ، تداعيات
85 زيارة 0 تعليقات
امام عزك وجلالك راكعين اليك ونحوك نرنو طالبين ابصارنا انظارنا نحوك موجهين بالتضرع والدعاء
110 زيارة 0 تعليقات
ألن نكتفي من إعصار كورونا ، ألن ننتهي من أحلام باتت ببوتقة الألام بنبضات مشاعرنا ، و قد ظم
96 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال