الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 473 كلمة )

پانوروما الفرهود الكوردي الفيلي / زكي رضا


" العهر في زمن الدعاة "


خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح، تطوف بين زوار المبنى بإناء فيه أذن مدمّاة وخصلات من شعر أسود فاحم تغطيها بقايا تراب، وقرط فيه آثار لحم بشري، ولعبة بلا يدين. الجمهور الذي كان ينتظر الدخول الى المبنى كان يرى بقايا عظام آدمية متناثرة بين قطع أثاث مهملة وبقايا ملابس متوزعة هي الأخرى بإهمال حول المبنى، الذي لم يكن الا بناء تغطي جدرانه من الداخل صور ثلاثية الأبعاد لأحدث عملية " فرهود" طالت الكورد الفيليين في بغداد والمدن والبلدات الشيعية في جنوب العراق، تلك التي صمّمها وأخرجها حزب الدعوة الشيعي ونفّذها الرعاع بعد تصريحات من قيادي بهذا الحزب بـ" فرهدة الكورد الفيليين" إثر عزم حكومة إقليم كوردستان /العراق على إجراء إستفتاء.

يتوسط المبنى من الداخل منصّة لجلوس الزوّار فيها، ليرحلوا مع صور "ثلاثية الابعاد" توثّق بدقّة عالية عملية الفرهود الفيلي لحظة بلحظة، صور تغطي جدران المبنى ولكل منها موسيقاه التصويرية وحواره الخاص بها باللغة العربية وباللهجة الكوردية الفيلية. وفي المبنى قاعة تعرض أفلاما وثائقية عن ذلك الفرهود والسبي الذي تلاه.

الصورة الأولى ...

رجل ملتحي من رجالات حزب اسلامي شيعي يحيط به عدّة رجال أشداء وخلفهم جمهور كبير مسلّح بالعصي و السكاكين و"القامات" ويهتف، علي وياك علي.

الصورة الثانية ...

طفلة فيلية بلا أذنين محصورة في زقاق صغير بين رجال ذو جباه مكوية جرّدوها من ملابسها وهي تصرخ برعب " دااااااااا " وتضيع صرختها بين تلك الجموع الهمجية، وفي الصورة رجلين يتقاسمان أذنيها وفي كل منها قرط صغير.

الصورة الثالثة ..

شابّ حديث الزواج عاري الصدر يرمي بنفسه وسط جموع الذئاب البشرية لأنقاذ أخته الصغيرة "هاتم"، وإذا به ممّدا بين أرجل المفرهدين، عاريا وبلا رأس وبأصبع مقطوعة. وعجوز تصرخ " كشتنت لفن إمامسين".

الصورة الرابعة ..

قطيع يخرج من أحد البيوت وهو يحمل معه صورة للإمام علي مع صرخات التكبير التي تملأ أرجاء المكان، اوليس اليوم يوم فرهود؟

الصورة الخامسة ..

رجل يخطف رضيع من صدر أمّه بعد أن يهشّم رأسها وهي تصرخ بتوسل " كورگم تن خدا"، ويرحل مع الطفل لزوجته كونه لا يستطيع الإنجاب ....

الصورة السادسة ..
.
.
.

الصورة العشرين ..

.... جثث تتدلى من أعمدة نور دون أسلاك.

.... نساء عاريات مقطّعات الاوصال.

.... شباب وفتية يُرمَون من أبنية عالية.

.... أسفلت تغطيه الدماء.

الصورة المئة ...

... معمّم يتقدم الجموع لمباركة الفرهود الذي أبتلع كل شيء.

جثث تملأ المكان، صرخات مكبوتة لأطفال فقدوا آبائهم وأمهاتهم . الرعب والدمار في كل مكان والعالم أعمى وأصم وأبكم.

عند باب الخروج هناك رؤوس بلا أجساد لأطفال صغار تطالب بأن يعيد المفرهدين لهم لعبهم وصور آبائهم وأمهاتهم، الا ان المشاهد يرى رجال " يطبّرون" تلك الرؤوس الصغيرة الجميلة صارخين ، يا لثارات الحسين !!!!

دا، تعني " أماه" بالعربية.
هاتم، تعني " أتيت" بالعربية.
كشتنت لفن إمامسين، تعني " قتلوك كما قتلوا الأمام الحسين " بالعربية .
كورگم تن خدا، بالعربية تعني " أبني ، أقسم عليكم بالله".
القامات، مفردها قامة " أشبه بالسيف القصير يستخدمه الشيعة لشج رؤوسهم أيام عاشوراء".


زكي رضا
الدنمارك
26/6/2017

 

أنه قصر نظر سياسي أيها السيد البارزاني / زكي رضا
بيت الدعارة والتكليف الشرعي / زكي رضا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 25 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 28 حزيران 2017
  4405 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
2750 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجي مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك سيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراق
5722 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
1116 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6754 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6798 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6518 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6858 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6811 زيارة 0 تعليقات
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
6730 زيارة 0 تعليقات
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
6863 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال