الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 557 كلمة )

انتباه رجاء .. هل هؤلاء عماد المستقبل الصحفي !! / زيد الحلي

بمسؤولية تربوية ومهنية عميقة المعنى ، اشّرت الاكاديمية د. بشرى الحمداني حالة من البؤس والتردي بين ( بعض ) طلبة اقسام الصحافة في الجامعات ، ونشرت صورة لورقة امتحانيه لطالبة او طالب في المرحلة الثالثة من الدراسة ، وهي مرحلة تسبق سنة التخرج .. في الورقة نقرأ اجابات وكلمات ، اشك ان كاتبها اجتاز مرحلة الثالث الابتدائي ، وليس المرحلة الثالثة في الجامعة ... اشارة د. بشرى ، جرس انذار وتحذير لمعطيات التعليم العالي ، لاسيما في مفاصل الاعلام .. كم هو الفارق بين الامس واليوم .. ؟ اعرفُ انها حالة ليست عامة ، فهناك كفاءات طلابية مفعمة بالجد والعطاء وحب الصحافة ، لكن الوقوف عند ملاحظة د. الحمداني مطلوبة ..


وهنا ، استميح القراء والزملاء ، عذرا لسرد ثلاث حالات في مقاربة دلالية لطلبة صحافة الامس ، بالأسماء ، احدهم توفاه الله ، هو ا. د. هادي نعمان الهيتي ، رئيس قسم الصحافة بكلية الآداب لسنوات قبل ان يتحول القسم الى كلية .. عمل الهيتي في العام 1965 في صحيفة ( العرب ) محررا ومشرفاً على صفحة ( علوم ، آداب ، فنون ) وهو لما يزل احد طلبة المرحلة الثانية بقسم الصحافة الذي تأسس حديثا آنذاك .. كان يعمل بمساواة مع محترفين في الصحافة اذكر منهم : استاذنا شاكر علي التكريتي ، مظهر عارف ، صلاح عقراوي ، محمود الجندي ، والعبد الفقير لله كاتب هذه السطور ... طالب جامعي في بدايات دراسته .. يكتب ويشرف ويحرر في صحيفة يومية ، تعد واحدة من اعرق صحف ستينيات القرن المنصرم .. ذلك كان امسنا ، وفي يومنا هذا تكتب طالبة او طالب صحافة كلمة ( نحنو ) بدلا من كلمة ( نحن ) وفي خربشة غير مفهومة ..


ومثال آخر : في منتصف سبعينيات القرن المنصرم ، زاملنا ا. د هاشم حسن التميمي عميد كلية الاعلام بجامعة بغداد حاليا ، في جريدة ( الثورة ) .. كان طالبا في المرحلة الثانية في قسم الصحافة بجامعة بغداد ، لكن هذا الطالب كان يكتب تحقيقات واعمدة ، ويحصل على اخبار خاصة اثارت اهتمام الرأي العام ، واتذكر انني كثيرا ما كنت احول اليه موادا لزملاء اكبر منه سنا وتجربة، ليعيد صياغتها .. في امسنا : هاشم حسن ابن المرحلة الثانية في قسم الصحافة يزامل كبار صحفيي العراق ، ويكتب بمهنية ولغة واسلوب جميل ، وفي يومنا الراهن نجد ان طالبا ابن المرحلة الثالثة في الصحافة لا يعرف ( الجك من البك ) فيكتب ( هنى ) بدلا من ( هنا ) .. رحماك ربي .
واخيرا : في العام 1981 ، تم تنسيب احد طلبة المرحلة الثانية ، في قسم الصحافة بجامعة بغداد للتدريب في الملحق الاسبوعي لجريدة ( الثورة ) الذي كنتُ اديره .. لم تمض على مدة تدريبه سوى ايام، حتى صدر امر تعيينه على المكافأة ، حيث وجدتُ فيه موهبة صحفية ، والمعية في المتابعة المهنية .. هذا الطالب هو ا. د. لقاء مكي الذي اصبح رئيساً لقسم الصحافة بجامعة بغداد قبل ان يتحول الى كلية ..


لن ازيد من الاسماء : انعام كجه جي ، علاء حسين و.. و ... هذا كان في امسنا .. وفي يومنا زادت الادعاءات ، وقلت الكفاءات .. اليس من وقفة ؟
شكرا د. بشرى ، على طرحك هذا الموضوع ، رغم انك ستجدين من يعارض بوحك النبيل في ما كتبت واشرت ، لكني آمل ان تنتبه وزارة التعليم العالي الى اشارتك التي تبغين منها بلا شك الصالح العام .. فالساكت عن الحق شيطان ... اخرس !
( الصورة منقولة من صفحة د. يشرى الحمداني على الفيس بوك )

من مذكرات سجين سياسي ( الحلقة الخامسة ) / مضر مرهو
قارئ ومؤذن العتبة العلوية المقدسة يحصد المركز الثا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 04 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 11 حزيران 2018
  897 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...
زائر - سمير ناصر ( برقية ) اللامي .. خطوة جادة على طريق تعزيز الصحافة الوطنية الالكترونية
08 حزيران 2020
تحية كبيرة محملة بالاشواق التي تمتد من مملكة السويد الى كندا للاخ العز...
زائر - ام يوسف قصة : عين ولسان ومع القصة / ريا النقشبندي
06 حزيران 2020
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بوركتي استاذتي على هذا النص الرائع الذ...

مقالات ذات علاقة

حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانماركهناك العديد من الأسباب التي تكمن وراء الضعف ا
7843 زيارة 0 تعليقات
/ حنان النعيميضمن الموسم الثقافي لجامعة واسط، نظمت دار الشؤون الثقافية العامة معرضاً للكتا
4532 زيارة 0 تعليقات
ختامها مسك : رعد اليوسفخمسة ايام قضيتها بين اخوتي في البصرة كانت مثل طيف مر بعيون متعبة ..
5056 زيارة 0 تعليقات
 يرحب المرصد العراقي للحريات الصحفية بتصريحات السفير التركي في بغداد فاروق قايمقجي التي أك
4783 زيارة 0 تعليقات
سلمت الرابطة الصحفية والاعلامية العراقية المستقلة رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في ا
5062 زيارة 0 تعليقات
في محافظة كربلاء المقدسة تحت رعاية مؤسسها السيد عقيل فائق المسعودي عضو مجلس محافظة كربلاء
6674 زيارة 0 تعليقات
نحن ممثلى رابطة الجالية المصرية فى استراليا ونيوزيلاندا المسجلة رسمياً ، والتى تمثل 28 جمع
5306 زيارة 0 تعليقات
أعلن المرصد العراقي للحريات الصحفية اليوم الثلاثاء، أن تنظيم داعش قتل 20 صحفيا خلال عام، ف
5352 زيارة 0 تعليقات
ملعب كالمار السويدي / سمير ناصر ديبس للوطن محبة وعشق كبيرين في قلوب العراقيين المقيمين في
5177 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال