الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 549 كلمة )

بين الخير والشر .. حين ينتصر الحق ويزهق الباطل / اسعد كامل

بين الخير والشر ..
( فمن يعمل مثقال ذرة خيرا ير .. ومن يعمل مثقال ذرة شرا ير )
صدق الله العظيم

الخير والامل سمتان انسانيتان  مترابطتان وجميلتان .. يجب على كل إنسان الّا يفقد الامل وأن يحسن الظن ويتفاءل بالخير .. ومن يعمل به من ابناء شعبنا ومن لديهم الامل و الذين يذودون اليوم عن  الوطن  والعرض والشرف في وطن !!.. يحتضن رفات الائمة والاولياء والشهداء والصديقين

والخير ليس حصرا على من يعمل للناس ومساعدة الفقراء بل ايضا من يعمل الخير من ابناء بلدي الحبيب تطوعا دون مقابل, .. وهنا اقصد المواطن المثابر والمحب لاهله ووطنه والذي يسكنه الامل دائما ويعمل الخير ( كالمواطن حاتم الماضي ) مثالا .

هذا المواطن التقيته  عن طريق الصدفة وهو يعمل ليلا وفي ساعات متاخرة من الليل في مدينة الكوفة في شارع المعمل وشاهدته يزرع  وينظف ويسقي مساحات متروكه في وسط مدينة الكوفة دون كلل وملل 

سالته مالذي جعلك تعمل بدون مقابل وانت تتحمل جميع النفقات  من شراءالزهور  والنباتات وتحمل كلفة النقل ايضا .,

اجابني والابتسامة على محياه  قائلا : اليس هذا وطني والكوفة مدينتي ؟؟!! اليس هناك من يستحق الخير ؟؟ اليست هذه المدينة فيها الائمة المعصومين وابناء الصالحين ؟ الا يحق لنا ان نبادر في زمن قلة فيه المبادرات ,واهمالها من قبل المسؤولين لانهم منتفعون باسم الاعمار ..  لذلك انا وكل من يعمل معي في هذه المبادرات جعلناها حافزا لكل الشرفاء عسى ان نجد من يتطوع ويعمل على شاكلتنا 

قاطعته وقلت له .. هل حصلت على تكريم او دعم من قبل الاحزاب والمؤسسات ؟؟ اجابني لانريد منهم دعما ولانريد منهم اي شيء بل نريد منهم ان يتركونا لحالنا و نحن نعمل بلا مقابل ولا نريد حتى ان تذكر اسماءنا .

طيب سيدي الا تعتقد أن  عملك هذا سيجير الى المحافظ او مدير البلدية ؟؟
كان الرد من السيد الماضي ابلغ من الشعر حين قال وليكن المهم من يتمتع بالجلوس في هذه الحدائق هم اهلي واصدقائي وناسي من ابناء مدينتي وجميعهم يشاهدوني وانا اعمل ليلا كل يوم من اجل اضفاء سمة الجمال على مدينتي.

في لحظة تبادر في ذهني سؤال : فقلت هل زارك المسؤولون ؟؟ اجاب نعم اغلب المسؤولين .جائو ا الى هنا وقسم منهم من شكرني واخذنا الصور معا .

قلت له نعم اكيد سيلتقون بك من اجل ان يضعوا انفسهم ضمن مشاريعك التطوعية فلا تكفيهم السرقة والاستثمارات التي تحاصصوا عليها بل يريدون حتى من يعمل تطوعا ان يجعلو عملك لهم
  ..
اجاب ان الله موجود !!

اما الشر موجود خاصة في بلدي ومن اهم الأمور الصعبة على الإنسان عندما يتعرض له حينها يفقد الكثير من التركيز ووقتها لا يستطيع التفكير ويصبح كئيبا وحزينا ويائسا خاصة في ظل ديمقراطية عراقنا الحبيب الكاذبة والدليل من جاء بها وبالسياسيين الذين يسعون الى تدمير العراق واهله والرقص على اطلاله والاستيلاء على ثرواته والاستحواذ على اراضية بدون وجه قانوني وشرعي .. وتدمير كل شيء جميل فيه .. وفق مخطط  رسم سلفا بايدي وخطوط متعددة يعرفها القاصي والداني .. سيما وان هنالك احزاب تحسب على الاسلام والمسلمين تدعم وتساند الفاسدين والسراق .

 إن في التاريخ ذاكرة انسانية لا تنسى ستوثق كل ما جرى على العراق في هذه الفترة من جرائم متعددة يندى لها الجبين ,جرائم اصابت عراقنا بجروح وتقرحات لا تشفى ولا تندمل ,وسياتي اليوم الذي يقفون به امام  العدالة ونحن متاكدون بانها ستقتص منهم  .

حقاً إننا نعيش في زمن أسود .. الكلمة الطيبة لا تجد من يسمعها ..
وعمل الخيراصبح عملة نادرة وإرادة الشر لازالت مستفحلة
قال تعالى: (وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً ۖ وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ)
صدق الله العلي العظيم

ثرثرة رمضانية ..!! / زيد الحلّي
مع العراقية النمساوية بان رمضان .. / عكاب سالم الط

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 20 أيار 2019
  930 زيارة

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

الأختطاف و القتل و الأغتيال و فرض الأتوات على اصحاب المهن و الموظفين و الأكثربشاعة هو ارغا
49 زيارة 0 تعليقات
تعاقب على أستلام حقيبة وزارة النقل في جمهورية العراق منذ عام 2003 عددا من الوزراء لشغل هذا
156 زيارة 0 تعليقات
تشهد هذه الايام زيارات دبلوماسية متعددة الأطراف للعراق بما يؤكد دوره الحيوي المطلوب في الخ
160 زيارة 0 تعليقات
لم تكون علاقتي مع مكاتب المفتشين العموميين جميعها وردية او حميمية خلال عملي الاداري البحت
183 زيارة 0 تعليقات
من يظن ان الرصاصة سوف تكسر صوت الحق مغفلون هم ويبقى السؤال من هم وسوف نجيب عن هذا السؤال ه
229 زيارة 0 تعليقات
البصرة: مكتب شبكة الاعلام في الدانماركرجال مدججون بالسلاح ومجنزرات تقطع الشوراع والازقة وك
158 زيارة 0 تعليقات
يوماً بعد آخر تتزايد فجوة المعرفة وتتوالد اجيال جديدة من التقنيات الالكترونية التي تتعامل
167 زيارة 0 تعليقات
تعتبر السياسات العامة للحكومات مجموعة من النشاطات (القوانين، اللوائح، المراسيم، الخطط، الأ
186 زيارة 0 تعليقات
ماهي ثوابت الطرح الجديد، وبأي معطف يأتزر ؟ هل يمتلك القادم الجديد، فوانيس سحرية، لصنع عالم
203 زيارة 0 تعليقات
بهدف أنقاذ العراق ومواجهة التحديات الكبيرة لأستعادة دوره ومكانته المرموقة في المحيط العربي
509 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال