الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 207 كلمة )

الدولة الحديثة وسفارات العراق /بقلم أدهم النعماني

الدولة الحديثة وسفارات العراق-----

للنجاح مواصفات محددة وشديدة في تنفيذها، اهمالها وتركها للعبث، سيقود حتما إلى الفشل الذريع، ولا يمكن للنجاح ان يفوز وينتصر، إن لم يكن لعلم الأخلاق وتجلياته من نصيبه الابرز، وعلم الأخلاق والتمسك به  واتباع تعليماته، لم يتوفر لكل من هب ودب، وإنما هي خصال وسجايا، لا يتحصل عليها ولا يكسبها الا الملتزمين والاتقياء حضاريا ومدنيا،
السلطة مسؤولية أخلاقية وقانونية من حيث المبدء والأصول، لأن السلطة ليست صفة او حالة مجردة لذاتها، وإنما هي رابطة وثيقة حميمة بين فئتين، فئة قائدة، وفئة اجتماعية واسعة، تنتظر من رجال السلطة عمل وشغل ينتشلها من واقع هي غير راضية عنه،
من هذا الباب، فإن الدولة الحديثة، هي ورشة اقتصادية ربحية أخلاقية وليس شئا آخر،
أي فعل للدولة لا يضاعف من حجم الثروة في جانب الموازنة السنوية وفي الجانب الاحتياطي، هو فعل عديم الشرف، ويتصف بالخسة والسفالة، لأنه فعل يعبث بأموال الشعب وفلوس الأمة،
من هنا فإن هذا العدد الهائل من السفارات العراقية في أنحاء العالم، وهذه الكمية الضخمة من الأموال التي تصرف عليها وهي خارج دائرة النشاط الاقتصادي الربحي ، عمل دنيئ وخبيث وخالي من العفة،
شعبنا في الداخل يعاني من تكدس هائل من المشاكل التي تنقصها الأموال لحلها، بينما حكومتنا الموقرة، تصرف أموال ضخمة على سفارات، هي اشبه بالمشيخة، من أن تكون ورشة حكومية اقتصادية ناجحة.

قسم الشؤون الخدمية يعلن عن وضع خطة متكاملة لاستقبا
العتبة العلوية توزع الهدايا على المواليد الجدد في

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

لا شيء يطغى على حدث بيروت وانفجار مرفأها، ونكبة أهلها وصدمة سكانها وفجيعة شعبها، بيروت...
14 زيارة 0 تعليقات
اتفقوا على ان الديمقراطية تعني حكم الشعب ، والانتخاب بالاغلبية والكل لهم فرص متساوية في ال
15 زيارة 0 تعليقات
"كلنا يود ارجاع اصوله... لشخصيات مقدسة !!!" عبر الخيال نشأت الاساطير المستندة على تجارب ال
16 زيارة 0 تعليقات
دونما ايّ تشكيكٍ او تقليلٍ من اهمية زيارة الرئيس الفرنسي ماكرون الى بيروت , والتي حظيت بار
14 زيارة 0 تعليقات
المتتبّع للانفجار العظيم الذي شهده ميناء بيروت بلبنان، والذي أودى بخسائر بشرية، ومادية تفو
16 زيارة 0 تعليقات
كانت التفجيرات في مرفأ بيروت ليست حدثا لوجستيا فقط أشاع الخراب فيما حوله وعطل الحياة اليوم
18 زيارة 0 تعليقات
أن الحادثة وقعت بسبب مواد مصادرة منذ 2014 من مادة "الأمونيوم".لا يزال الغموض يكتنف التفجير
20 زيارة 0 تعليقات
أدى الانفجار الهائل الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 4/ 8/ 2020 إلى
18 زيارة 0 تعليقات
شهدت لبنان انفجاراً عنيفاً وكبيراً جداً وكانت نتيجته مئات الضحايا وآلاف الجرحى والمفقودين،
15 زيارة 0 تعليقات
كارثة بيروت المدمرة تضعنا امام امتحان عسير . في سبيل التفكير الجدي والمنطقي في تفادي وقوع
22 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال