الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أيدولوجية الدين والجريمة / محمود صلاح الدين

ترجمة العنوان الملائكة والشيطان ، وهو مأخوذ من رواية (دافنشي كود) وهو من انتاج سنة 2009 ويجسد الممثل توم هانكس دور البطولة وذلك في دور روبرت لانغدون ، في حين يخرج الفيلم رون هوارد والفيلم في الظاهر يحاكي بعض الرموز التي تدور حول مخطط لما يسمى المستنيرين من وجهة نظرهم وتبدأ الحكاية في موت سماحة البابا وشخصية حارس الخزانات في الكنيسة المثيرة للجدل ولهذا الرجل حكاية منفردة في مجريات العمل وان لا تحصين لاحد من ارتكاب الجريمة والكارثة ان ترتكب باسم الدين وكم تحمل الدين من تلك الشخصيات التي تأخذ الدين ستار لارتكاب ما يرمون له من منافع شخصية او تحقيق اهداف لمنظمات مشبوها وما لفت انتباهي سؤال طرحه حارس الخزانة للمحقق عندما قال له (هل تؤمن بالرب) وأجاب بشكل غريب ب كلمات لازلت في ذاكرتي حين قال كل الذي اعرفه انني لا استطيع فهم ما يرده الرب وهنا ترميز خطير وهو ان لا علاقة لدين في الحياة الاجتماعية عند الغرب وهو من أسباب ما هو عليه من الأوضاع الحياتية وما اعجبني في هذا العمل هو العرض الواضح لتلك الشخوص الانتهازية التي تجعل الدين سلم لتحقيق الأهداف والعمل ينتمي للعمال الرمزية البوليسية بامتياز ويتضمن العمل حوارات جدلية في مواضيع عديدة منها طريقة التعامل في الطبقات في افراد رجال الدين ومن له الأولوية في اتخاذ القرار والاحكام والقوانين التي تحكم الكنيسة فهناك شخوص لا يفصح عن وجودها مثل المختبرات التي تعود الى الفاتكان والاسرار التي تحفظها الكنيسة وهذا ذكرني برواية احد الشخوص عندما قال لي ان يوما ما احتاج احد الأشخاص لوثائق من الكنيسة في بريطانية فكان هناك رفض من قبل الكنيسة وأخبروه ان تلك الوثائق تخص الامن القومي وهذا بضبط ما أكده العمل بشكل واضح عندما صور تلك الصورة المبالغ بها في حماية خزائن الكنيسة وتحصيل الموافقات الازمة لدخول الخزانة وهذه ليست من خيال المخرج او المؤلف للعمل وهذا بالضبط ما يوحي لضعفاء النفوس من الأديان لأخذ الدين وسيلة لارتكاب الجرائم وهو عدم المصارحة والوضوح وعدم قبول الراي الاخر فكل امر لا يعجب رجال الدين يتهم بالزندقة والكفر كما فعل كبير الكرادلة عندما طلب منه المحقق بعدم اكمال الاجتماع لانتخاب البابا خوف من عمل اجرامي يحيط بالكنيسة وهذا حال جميع الأديان السماوية لا تقبل أي راي مخالف ويتهم بالتحريض على الكفر او الجهل وقد يعتبر بعض البشر كلماتي هذه دس لسم في العسل وهذا غير صحيح انما هي الحقيقة فالديانات الثلاثة لا تقبل أي جدال ولو كان على صواب وليس هذا صلب الموضوع انما هو موضوع من ما طرحه العمل ومن تلك القضايا التي تم طرحها نظرية المؤامرة في استهداف المستنيرين للكنيسة وهذا محض كذب وافتراء فالكنيسة قد خسرت المعركة وتم تحجيمها بسبب تبني أفكار رجعية قديمة وعدم قبول التجديد في الفكر وهذا ما سيحدث للأديان الأخرى اذا ما أصرت على ما كانت عليه الكنيسة فلا انتصار للرجعية في الفكر ولا انتصار مع تبني فكرة المؤامرة وان كل من ليس معنا أعداء لنا . ولكن يبقى العمل من الناحية الفنية عمل ممتاز لحد كبير يستحق المشاهدة وأرجو هذا . 

دولة الكويت تحت عنوان - أزمة ثقة / محمود صلاح الد
الانانية ومبدأ انا اشعليه / محمود صلاح الدين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 31 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 08 أيار 2020
  135 زيارات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

أما آن للطبقة الحاكمة أن تقر بعجزها عن قيادة العراق ؟ أما آن لها أن تجهر بفشلها في توفيرال
466 زيارة 0 تعليقات
حملة أهل البيت للحج والعمرة تفتح باب التسجيل لحج هذا العام 1439هـ /عمران موسى الياسري 
2689 زيارة 0 تعليقات
جمعية الوحدة الاسلامية بمدينة كريستيان ستاد تستضيف مدن فكشو وهلسنبوري وهسلهولهم وتكرم اطفا
1642 زيارة 0 تعليقات
إعداد وتصويرعمران الياسريKristianstadزار مبعوث المرجعية الدينية والمشرف العام على مؤسسة ال
461 زيارة 0 تعليقات
يحدثنا التاريخ ان عمر ابن سعد، كان كارها لقتال الأمام الحسين (عليه وعلى نبينا و اله السلام
383 زيارة 0 تعليقات
ماهذا اللهاث المحموم والتسقيط الذي ينفث سموم، بتكاثف الزيارات، قبيل موعد موسم الانتخابات ؟
1902 زيارة 0 تعليقات
تواترت الأنباء عَنْ ظهور إصاباتٍ بمرض " الحمى النزفية " فِي مناطقٍ مختلفة مِن البلاد، مع ا
1097 زيارة 2 تعليقات
في مثل هذا الوقت من كل عام، تحيي أستراليا أسبوعا للاجئين، هدفه نشر الوعي والتعريف بالظروف
428 زيارة 0 تعليقات
* شاعر يخرج من دوره المعلن إلى الخفيبنظرة عميقة عبر الحقب التاريخية نلاحظ أن الشعر يعد معا
671 زيارة 0 تعليقات
الصباح هنا مُتَغَيِّر ، مسؤول بعده عن يوم دون أن تكون حائر، برنامج متحكِّم فيك وسط عقلك طو
305 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال