الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أولويات مهمة امام السيد الكاظمي / جواد الماجدي

لايختلف اثنان من صعوبة مهمة الكاظمي وقبوله لمهمة تكاد تكون انتحارا سياسيا كسلفه عبدالمهدي، حيث تنتظره كثير من الملفات الشائكة، وقضايا معقدة والغام دستورية، وأعراف سياسية ومشكلات لاحد لها، ومطرقة الاحزاب التي لاترحم وسندان الشعب الذي خرج للشارع متحديا كل انواع الترهيب، ومماطلات الأحزاب، والزمن الذي راهنت عليه القوى السياسية المسيطرة على الوضع العراقي.

عنصران مهمان يجب على السيد الكاظمي إعطائها أولوية، وبالسرعة القصوى وتشكيل لجان مختصة وبسقف زمني اسبوع او عشرة ايام بالأكثر لتعطي له نتائج، وحلول ناجعة لإنقاذ الوضع المزرى في العراق هما: العنصر الأمني، والاقتصادي.

العنصر الامني هو الاسهل تقريبا نتيجة المعطيات او الوسائل المتاحة، فبإمكانه الاعتماد على القوات الامنية بكافة صنوفها، وبإسناد من الحشد الشعبي والعشائري، او الفصائل المنضوية تحت خيمة القوات الامنية ولو مؤقتا حتى يتفرغ للملف الاهم وهو الاقتصاد.

الملف الاقتصادي بشكل عام، بكل تفرعاته كالنفط، والايرادات الاخرى كالجمارك، والمنافذ الحدودية، والارصفة البحرية وغيرها وصولا للنفط الاسود الزراعة، وكيفية الاكتفاء الذاتي من خلالها والتصدير في بعض المحاصيل، مارا بتنشيط القطاع الصناعي، واقرار قوانين تضمن حق العامل من خلال اقرار قانون الضمان الاجتماعي وتقاعده، وإلزام اصحاب العمل بدفع مبالغ الضمان ليكون حافز للشباب ان ينخرطوا بالعمل الخاص، وتعتبر لهم خدمة حالها حال الوظيفة العامة.

فتح حسابات الوزارات، والكشف عن الهدر الكبير الذي حصل والصرف الزائد او غير المبرر واعادته لخزينة الدولة، والغاء المكاتب الاقتصادية للأحزاب، جرد وحصر سيارات الدولة وبيع عدد منها والاختصار على اعداد سيارات قليل لدى المسؤولين الحكوميين، واعادة املاك وعقارات الدولة التي استولت عليها الاحزاب والشخصيات المتنفذة، من خلال شرائها بثمن بخس، او ايجارها بثمن ابخس منه، الغاء بعض القوانين التي منحت لبعضهم الجمع لثلاث رواتب او اثنين، الغاء امتيازات كانت كالبدعة السياسية كرواتب رفحاء والأنظمة القمعية لنظام صدام، ورواتب وامتيازات أعضاء البرلمان السابقين وتقاعدهم، تقليص اعداد الدبلوماسيين وإلغاء بعض السفارات غير الضرورية.

تمليك؛ وبيع الدور والمناطق الزراعية التي لاتؤثر على خريطة بغداد، والمحافظات الموجودة داخل المدن والمناطق السكنية مقابل رسوم تحدد من قبل لجان مختصة.

مقابلة مع جاك دريدا - مفكر الحدث / ترجمة د زهير ال
عفوا .. لا تقرأ هذه الكلمات / عصام رجب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 05 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 10 أيار 2020
  131 زيارات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
03 حزيران 2020
عليكم السلام ورحمة الله أخي الغالي استاذ أسعد كامل وألف شكر من القلب ل...
زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
11384 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا ا
106 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
6558 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
7443 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
6486 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
6464 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
6400 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
8701 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفينانفجر بركا
7839 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
7663 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال