الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

الفنان الكبير أياد راضي يعتلي أوسمة المجد في "كمامات وطن" / حامد شهاب

مساء الاثنين ، الحادي عشر من أيار، شاهد مئآت الآلاف من العراقيين عملا دراميا تلفزيونيا عراقيا ، يرتقي الى أكبر الأعمال الإبداعية العراقية ، مضمونا وقيما إجتماعية ونماذج بطولية ، وهو تصور أحداث ماجرى في ساحة التحرير،وما قدمته أجيال العراق من أعمال بطولية رائعة ، كان همهم أن يكون هناك وطن يلتف العراقيون حول رايته ويشعرون بطعم الإنتماء اليه،وهم على إستعداد لتقديم الغالي والنفيس من أجله.

الفنان الكبير أياد راضي

أجل.. ماقدمه الفنان أياد راضي من عمل تلفزيوني درامي كبير في موضوعة الشهادة والبطولة والقيم من قناة الشرقية في شهر رمضان ضمن مسلسل " كمامات وطن" يعد أروع عمل تلفزيوني في رمضان، وهو يحصد علامات الإعجاب والتفاؤل بمستقبل درامي كبير ، يرتقي الى أن يكون فيلما عراقيا كبيرا ، يكسر شباك التذاكر في السينما العربية وحتى العالمية، إن تحول الى عمل درامي روائي، حيث يمزج كاتبهبين الحب والحرب في روعة المضمون وفي نوع الاثارة التي شد بها الجمهور وبقي يتابع أحدث المسلسل الذي سجل فيه كثير من الممثلين المبدعين العراقيين روعة الاداء، وقد خانتني الذاكرة بالتعرف على أسمائهم، ليكون شاهدا على ماقدمه أبطال ساحات الوغى في ساحة التحرير عنوان الشرف العراقي والشهادة التي تستحق ان ترفع شهدائنا الى جنات عدن وفي عليين، حيث تتلقفهم ملائكة الرحمة الالهية لتغمرهم بعنايتها ، وهم الأكرم منا جميعا ، ومن قدموا دماءهم واراوحهم رخيصة فداء للوطن الغائب وجمهوره الحاضر، الذي سرقه منا ساسة الغدر والرذيلة ، في الزمن الأغبر اللعين ،حين حولوا أجساد هؤلاء الشباب الى نيران تحترق بلظى الوطن، وقد حاول هؤلاء الفتية الابطال أن يعيدوه الينا سالما معافى كما كان ، ولا بد للتاريخ من أن يسجل بطولاتهم هذه بأحرف من نور.

وتستحق الحلقة التي قدمها الفنان الكبير اياد راضي عن الشهادة في ساحة التحرير ، ومن معه من فنانينا الشباب المبدعين أن يتقلدوا أوسمة الابداع والتميز والارتقاء بالاعمال الفنية الدرامية الى هذا المستوى الراقي ، الذي فاق كل الاعمال الفنية التي قدمت مؤخرا، ويعد بحق عملا إبداعيا غاية في الحبكة والمضمون الهادف الرصين ، كان مؤلفه ومخرجه والسيناريست على درجة عالية من الحبكة والاثارة الدرامية الهادفة الأصيلة، حتى وكأننا نشاهد فيلما عراقيا ، ربما لم تألفه السينما العراقية من قبل أن تم تحويله الى عمل روائي ، ووجد له سيناريست يجيد إعادة صياغة مشاهده، ليكون على موعد من عمل بطولي ،لابد وأن ينال ثناء وتقدير الملايين في كل أرجاء العراق ، وهو يقدم صور البطولة العراقية الجميلة في التضحية والايثار، ويحفظ حقوق تلك الالاف التي ضحت وقدمت نفسها قرابين من أجل الوطن، وما يزال مئات الالاف من شبابنا على موعد مع القدر العراقي في خلق المستحيل وفي التصدي البطولي، وقد شهدت لهم ساحات الوغى وشهد لهم العالم أجمع انهم الابناء البررة الميامين، وهم من ترتفع به هاماتنا الى أقاصي السماء.

ما قدمه الفنان أياد راضي ( الطبيب) مساء الاثنين الحادي عشر من أيار، وقصة الحب التي لم تكتمل، ينبغي ان يحتل مكانا غاية في الأهمية للتهيئة لعمل سينمائي كبير، أبدع فيه الفنان الكبير أياد راضي أيما إبداع، وهو يسجل مأثرة عراقية بطولية، كانت ساحة التحرير والمتظاهرين أحداثها الدرامية التي مزقت قلوب العراقيين وأدمت قلوبهم ، وهم يشاهدون الفتية الميامين ، مأثرة البطولة العراقية لشباب العراق ،وما قدمه هؤلاء الشباب والفتية الابطال من أبطال "التكتك" وكل شبابنا الأبطال أروع الامثلة التي تظل الاجيال العراقية والانسانية جمعاء يذكرونها بالعرفان والتقدير.

شكرا لك ايها الفنان الكبير أياد راضي، فقد رضي عنك العراقيون جميعا، وارتقوا بك ، بعد إن رفعت رؤوسهم وهاماتهم الى حيث القيم العليا ، وأنت تخوض مغامرة بطولية ماتزال أحداث فصولها تدور في ساحات بغداد ومحافظات عراقية ثائرة، ، شاركه في هذا العمل الفني المثير فنانون مبدعون، ومخرج متميز هو (سامر محسن) ، ولا بد أن يكون هؤلاء الفنانون على موعد مع تكريم متميز ممن يقود هذه القناة ويشرف على إدارتها، من (أبو الطيب) الكبير، وهم يستحقون تكريم الابطال عن جدارة واستحقاق..فبوركت لكم أوسمة المجد عندما تتقلدونها في القريب العاجل بعون الله..وللمولف والمخرج والفنانين الموهوبين ، وكل من شارك في هذا العمل الدرامي الكبير لهم من الجمهور العراقي ، كل محبة وتقدير.

أعطني حريتي / إنعام كجه جي
رغم كورونا.. ليلى تعود إلى العراق بعد مشوار مرير م

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 29 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 11 أيار 2020
  146 زيارات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

حسام هادي العقابي : شبكة الاعلام في الدنماركوجهت الفنانة اللبنانية
16 زيارة 0 تعليقات
تعرضت الفنانة المصرية القديرة رجاء الجداوي لهجوم حاد خلال اليومين ا
36 زيارة 0 تعليقات
كشفت النجمة يسرا، أن الزعيم عادل إمام أنقذ حياتها أكثر من مرة، أوله
41 زيارة 0 تعليقات
أهدت هالة مقبل، حفيدة "الزعيم" عادل إمام، جدها بضع كلمات مؤثرة بمن
69 زيارة 0 تعليقات
حظي تخلي الأمير هاري وميغان ماركل عن دورهما في العائلة المالكة باه
71 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي : شبكة الاعلام في الدانمارك فاجأت الممثلة المصرية
162 زيارة 0 تعليقات
بترحلك مشوار قلتلها ياريت ✋✋راح الكتير وما بقي الا القليل 🙏❤️#وديع_الصافي ❤️ #خليلك_بالبيت
151 زيارة 0 تعليقات
كلفت من قبل إدارة الانتاج في القيام بأعمال الماكير والميك اب للشخصي
305 زيارة 0 تعليقات
متابعة/ حسام هادي العقابي : شبكة الاعلام في الدانمارك نفى الفنان السور
133 زيارة 0 تعليقات
نفى الفنان السوري، دريد لحام، صحة ما ينشر منسوبا إليه مما وصفه بالك
83 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال