الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقيقة وقت القراءة ( 860 كلمة )

عكد اليهودي .. نموذج للتعايش بين الديانات في النجف

خاص: شبكة الاعلام في الدانمارك - ظلال هاشم محمد 

هنا كنت اقف مع أصدقائي امام هذا الخان قبل اكثر من 40 سنة.. وفوق ذلك الجدار كتبت اسم مدرستي " ..
كان يردد هذه العبارات وهو يسير ببطء داخل أحد الأزقة وبيده مسبحة زرقاء، فتارة يتأمل اطلال مدينته القديمة ، وأخرى يستعيد ما تبقى من ذكرياته وأصدقاء طفولته الذين كانوا يلعبون معه امام خان الشيلان الاثري 

عكد اليهودي في النجف

الحاج فتحي طاهر الحارس يسرد لي ذكرياته عن (الزقاق) او (العكد) اليهودي كما يسمونه النجفيين بلهجتهم "فيقول" اكثر من 40 عاما قضيتها داخل المدينة القديمة في بيت والدي في فضوة المشراق وانا اتنقل بين الازقة القديمة للمحلات الاربعة، واتنقل عبر الطرق الضيقة الملتوية خلال ذهابي الى مدرستي عندما كنت طالبا في دار النشر ومتوسطة الخورنق حتى الإعدادية ، ومن بين تلك المناطق المعروفة كنت امر بالعكد اليهودي المليء بالمساكن القديمة الذي تنتشر فيه محلات صناعة الاحذية وبعض المقابر والخانات " .

النجف الاشرف احدى المدن العراقية المقدسة التي تبعد عن العاصمة بغداد ب 178 كم ، وتشتهر بالسياحة الدينية ، وهي مركزا ومقرا للحوزة الدينية للمذهب الشيعي ، والتي يتوافد عليها الملايين من الزوار سنويا لزيارة مرقد الامام علي بن ابي طالب عليه السلام والمراقد والمزارات الدينية .
فعلى بعد اكثر من 120 مترا عن العتبة العلوية المقدسة يقع احد اشهرالازقة القديمة الذي يطلق عليه النجفيين تسمية (عكد اليهودي ) وسط بيوت النجفيين القدامى والأسواق الشعبية والخانات ومقابر علماء المذهب الشيعي .

" كانت تنتشر على جانبي العكد اليهودي ومن بداية السوق الكبير يومها محلات لصناعة الخفاف المصنوعة من اطارات السيارات القديمة او التالفة وكان يوجد أكثر من 20 عشرين محلاً كذلك تنتشر فيه محلات لصناعة وبيع الفراء المصنوعة من جلود الاغنام ومعها صوفها وقد يكتظ العكد بالبدو المتسوقين في بعض المواسم " كما يتحدث الحارس ..
" فان العكد اليهودي يمتد بشكل مستقيم من السوق الكبير على يسار الذاهب صوب المرقد الشريف من خلال السوق الكبير وعند توسعة شارع الصادق شطر الزقاق الى شطرين الاول يبدأ من السوق الكبير الى شارع الصادق وقد هدم جانبه الأيسر ليصبح العكد جزءا من ساحة الميدان , اذ تمت إزالة القسم المكشوف من السوق الكبير الذي كان يمثل بدايته , والثاني يبدأ من شارع الصادق حتى بداية عكد خانية عند بداية خان الهنود والشيلان , ويصل طول الشطر الاول منه بحوالي 100م وشطره الثاني بحدود 50م يستمر وهو الاكثر طولاً والذي ينتهي الى مقام بنات الحسن عليه السلام " .

" جلاب .. جلاب " هكذا كانا بصيحان خلال تجوالهما ليبيعا القماش في الأسواق كما يروي رئيس جامعة الكوفة الاسبق الدكتور حسن عيسى الحكيم خلال سرده تفاصيل نشأة وتسميته الزقاق " جائت تسميته بالعكد اليهودي لوجود عائلة يهودية تتكون من رجل وزوجته وابنه في خان يدعى بخان شعلان حديدة , وكان رب العائلة اليهودية بائع جوال بزاز يمتلك محل اقمشة صغير في نفس العكد المسمى باسمه ويحمل الزوجان اليهوديان الاقمشة على اضرعهم ويتجولون ويناديان بصوت عال في السوق وفي أزقة المدينة القديمة .. جلاب , جلاب) , إشارة إلى القماش الذي يريدان بيعه )"
ويضيف " أن مدينة النجف ليس بها يهود او نصارا في الوقت الحاضر سوى هذا الزقاق حيث نالت هذه الأسرة اليهودية الاحترام والتقدير من قبل المجتمع النجفي فلم تتعرض إلى يوم من الأيام الى مضايقة او إلى اي شيء آخر واستمرت هذه الأسرة في الزقاق حتى شاع اسمها "
ويتابع الحكيم" تنتشر المساكن على جانبي العكد واشهر هذه المساكن هو مسكن بيت آل المظفر ومسكن الشيخ محمد حسين المظفر وتستمر المساكن متجاورة متراصة وصغيرة , وهذه المساكن كلها ازيلت اليوم وتحولت الى محلات ومتاجر للمفرد والجملة تبيع الملابس والعطور وألاقمشة والتحفيات من بداية العكد مرورا بخان الشيلان " .

كان هذا الزقاق يعرف رسميا بشارع العلامة الشبيبي لوجود مقبرة لأسرة ال الشبيب ، ولكن وجود هذه الأسرة اليهودية التي سكنت في الطابق الاعلى من الخان تغير الاسم فيما بعد وبقى يلازم هذه الأسرة إلى يومنا هذا ".
ويبين " هناك الكثير من المسيحيين والصابئة الايزيديين و اليهود لهم مناقشات ومناظرات دينية مع علماء النجف الاشرف حتى كان البعض منهم يحضرون المناسبات فالعلاقات الاجتماعية قائمة وموجودة كانوا ولا زالوا ياتون ويشاركوننا بالإفراج والأحزان وأن هذه الحرية المتاحة للديانات الأخرى لم نجد نص واحد لحصول الاعتداء سواء على أشخاص أو على مؤسسات وهذه تعطينا وسيلة للتعايش السلمي فنجد المناظرات والمحاججات الكلامية حيث يأتي المسيحي او اليهودي او الايزيدي ليعطي رايه بحرية واحترام دون أن يعتدى عليه سواء هذا الرأي اتفق مع راي المسلمين أو اختلف، فحرية الرأي هنا مصونة " .


ويقول أستاذ الحوزة العلمية السيد هاشم محمد عن تعايش المسلمين مع الديانة المسيحية " ان النجف الاشرف مدينة للسلام والتعايش وهي مدينة تحترم الديانات فقد كان الإمام علي عليه السلام يدخل إلى كنائس الحيرة (التي هي تقع عن جنوب غرب النجف بمسافة 10كم) ، وفي احد الايام سمع ناقوس يدق فاستغرب الحاضرون ،فقالوا ما هذا يا امير المؤمنين؟ فقال ان هنا يعبد الله "
ويضيف هناك نص ديني اخر يثبت التعايش مع الديانة اليهودية " ان احد من المسلمين اعتدى على يهودي فاشتكى ذلك اليهودي عند الإمام علي عليه السلام فاقام الحد على ذلك المسلم فالنجف الاشرف لم تهدم كنيسة او تقبل الاعتداء على اهل الديانات بل هي مدينة يحب أهلها التعايش مع الديانات والمذاهب والطوائف فلم يسجل أي انتهاك ضد شخص غيرمسلم عبر تاريخها " .


هذا العمل من نتاجات مشروع ( التربية الإعلامية ) الذي تم تنفيذه بواسطة ( MICT) /الأكاديمية الألمانية للإعلام بالتعاون مع (IOM ) المنظمة الدولية للهجرة سنة 2020.

رسامات أكتوبر / سوسن الكردي
البائعة .. تمتهن التسول / سندس الكوفي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 09 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
07 تموز 2020
اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...
زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...

مقالات ذات علاقة

كتب / رعد اليوسفشاركت شبكة الاعلام في الدنمارك في حفل افتتاح المقر الجديد للاتحاد الدولي ل
4485 زيارة 0 تعليقات
رعد اليوسف / شبكة الاعلام• مازلت ابحث عن الفرحفقد جففت الاحزان سواقي السعادة في الروحواغتا
4565 زيارة 0 تعليقات
نشرت الزميلة (بانوراما) في عددها الاول للسنة الجديدة الصادر في استراليا اليوم ، مقابلة صحف
4367 زيارة 0 تعليقات
 بمزيداً من الفخر والاعتزاز .. تهنئ هيئة تحرير شبكة الإعلام في الدانمارك الزميل الصحف
5217 زيارة 5 تعليقات
حوار / إنعام عطيوي :  شابة حملتها عقيدتها وحبها للوطن أن تتبرع كمتطوعة لإنقاذ الأقليا
4991 زيارة 1 تعليقات
ما زالت نقابة الصحفيين تفتح ذراعيها لتستقبل المهنئين ، والذين يضعون اكاليل الورد والغار عل
3995 زيارة 8 تعليقات
لقاء مع العلاّمة علي القاسمي"أبو المعاجم العربيّة الحديثة"أجرى اللقاء في المغرب/ فاس : الأ
3288 زيارة 1 تعليقات
الى احبتنا وكتابنا واهلنا واصدقائنا نقدم لكم اسمى التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الفطر الم
4461 زيارة 3 تعليقات
وعدتم ووفيتم ..واي وفاء كان وفاؤكم .. دم زكي ترتوي به ارض نينوى ..ارض الوطن .. وارواح ترفر
3660 زيارة 0 تعليقات
النائبة في البرلمان العراقي عن مدينة الموصل وعضو اللجنة القانونية في مجلس النواب الدكتورة
3692 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال