الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 475 كلمة )

السيد رئيس الوزراء .. المقدمات توحي بالانهيار / محمد علي مزهر شعبان

أنبئك سيادة رئيس الوزراء، بأن المقدمات ترسم النتائج . قد يكون في عرف جنابكم أن تلك الوسائل تشير الى حزمكم، وانك ماضي من حيث تتخيل أنك في طريق ستفتح به الابواب الواسعة والامال العريضة، وقد ترضي الرغبة للبعض دون الاغلبية . ان الخطوات التي لم تحتسب النتائج وان ردت الفعل وإنعكاسها قد تهوي بمشاريعك الى حيث النهايات غير المحسوبة . إن الارث الذي تجمع في العقل الجمعي، وتبلور كحقيقة ثابته في أسانيدها ودعائمها، التي أوحت أن هناك قاتل قصاد قتيل، وسارق قوت الشعب، إزاء مسلوب منهوب . المحكمة التي حكمت على رافع العيساوي بقضايا مدعمة بالاسانيد والاعترافات، أصدر حكمها قضاة عراقيون، فان كانوا قد أظلموا الرجل في حكمهم، فمن الضرورة أن يعزلوا ويحاكموا. ولو رجعنا الى منطقية الامر فنجده غاية في الاساءة الى قضاءنا، لان الحاكم أصدر أمره بثبوت الوقائع والاحداث . ثم أخبرنا برجوع طارق الهاشمي وستعاد اللعبة تحت لافتة ان من حق المحكوم التميز اذا كان الحكم غيابيا، ولكن استحمرت عقولنا تحت هذه الفذلكة، بعد ان إكتسب القرارحكمه القطعي . سمعت بطل التحرير "أثيل النجيفي" يقول : سيكون رجوعنا متفق عليه وسيكون بالتدريج، ولعل عزت الدوري سيرجع كمناضل والدرب سالكه، لغيث التميمي، ووو، لما نسج وراء الاكمة . هل باستطاعتك أن تلغي السجل التاريخي لهؤلاء، وأن تسلخ الذاكرة من ضحايا هؤلاء؟ سيادة الرئيس، عندما تعقد على حزمة إصلاحات، يجب ان تسوق الاصلاح وفق مفهوم العدالة . وحين تضع جهة ما تحت المجهر، وتبقى تلهج بفئة دون أخرى أمر في غاية الاشكال . هل تسمح لي اين وفودك من جندنا الاعزاء حين منعوا من دخول منافذ الشمال؟ ودخلوا بكل أريحية ليحققوا العدالة في منافذ الجنوب . أين موارد نفوطنا المسروقة من فوق الارض ومن تحتها، وما نص عليه في الموازنة بالنسبة للاقليم، وأين ديون الحكومة المركزية على الاقليم ؟ ما طبيعة إعطاء رواتب جنرالات صدام وهم يتسكعون في الليالي الحمراء، هل اخبرت ان العدد المتلقي منهم مع فدائي صدام" 551" ألف ؟ اين المطارات اين اموال ما يوزع من بترول في المحطات الداخليه اين الضرائب التي تحكم طوقا في جميع دوائر الدولة ؟ نعم إضرب ضربتك الموجعة في الاموال المهدورة على الجميع وبعدالة الرجل الذي يدعيها . إدرك جيدا أن هذه الاساليب وان حققت بعض النجاح كتسويق، سيكون الصد لها من خلال الاحتقان وستمضي ككرة ثلج تغطي الساحات رفضا واستنكار وربما مما لايحمد عقباه . دون شك ان المنازلة ستفقدك وان تسلحت وأعددت وجهزت بما خطط، ولكنك تفتقد الى الحق الذي يسير بك الى حيث المأرب . مهما تعددت وسائل الخطاب الديماغوجي فانه لم يمرر، لان الناس ستجمع لديها رويدا رويد وسائل الاستعداد، حين يدركوا تخبط الغايات وان ركبوا الاخرون قبالتهم الى تحقيقها الصعب والعسير . في 1991 كان المقبور قدرة وامكانية وحرفية طغموي، وامن وعسكرا ومخابرات وعدة وعددا، لكنه انهار خلال سويعات، لان القوة للارض ومن يمشي عليها . كلنا مواطنون فينا الضحايا والمضحون، وفينا من تلطخت يداه دما في ذبح المواطن والمواطنه والوطن . لنتذكر ما قاله " محمد الحلبوسي" بلقاءه ب " سعد البزاز" حين أعلن سعد ان هذه الدولة ليست دولتنا، ما جئنا لاعمارها . يبدو أن جوقة البزاز احزمت أمرها للرجوع، هكذا بادرتنا وأشرت إلينا المقدمات . 

عندما تأكل الطيور 750طن!! فمن يأكلَ تلك الطيور ؟؟
التسامح زينة الفضائل / ماجد ابراهيم بطرس ككي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 12 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
07 تموز 2020
اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...
زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...

مقالات ذات علاقة

تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
276 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
286 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1250 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
4522 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
703 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
1411 زيارة 0 تعليقات
لم يعد قيس يجن جنونه بـ " ليلى" ، كما يبدو، ولم يعد يهتم بأخبارها، بعد وباء كورونا ،الذي ش
90 زيارة 0 تعليقات
توطئة/ وقد أدركتُ مبكراً أنّ من الممكن لفظ هؤلاء الطارئين على التأريخ بيد أنّ الحق لا يعطى
1487 زيارة 0 تعليقات
رضت شركة أودي نموذجا لسيارة المستقبل الجديدة "Aicon" ذاتية القيادة بدون مقود. تشكل سيارة"A
5020 زيارة 0 تعليقات
محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-"الصحراء فى عيون إسرائيل" جامعة
3512 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال