الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 216 كلمة )

كنا رافعين ايدينا ونقول يارب خلصنا من صدام / علي محمد الجيزاني

كنا رافعين ايدينا ونقول يارب خلصنا من صدام لكن المشكلة وقعنا باحزاب تتصارع على السلطة ( وتغتال الناشطين ) ولم تقدم خدمات 

دوله صدام .دولة حروب مع الجيران ودولة حصار وجوع .ودولة تسفير مواطنين عراقيين .لانه طائفي مجرم .ودولة قتل بالجملة ورجل مخيف قلبه من صخر .وشوارع بغداد كلها مخابرات ومفارز انضباطية مخيفة بالشوارع هكذا كانت تربيته صدام قاسية مع اقرب الاشخاص حتى مع حزبه ومع اقربائة .وكان لازام المال في يدة هو وعائلتة وقربائة مترفين لحد التخمة . ورواتب المواطنيين شحيحية كانت .
لكن بالمقابل كانت شوارع بغداد نظيفة وامينة لا توجد اغتيالات بالشارع ونحن الفقراء كنا نسهر الى اكثر من منتصف الليل في بغداد والشوارع امنه .واكثر شئ العمل متوفر الي عندة شهادة ثاني يوم يتعين والماعندة شهادة ايضا يتم تعينه بالسرعه الممكنة في اي موقع ولاتوجد في الدوائر عصابات سرقة وعصابات تكتل مثل الان وعصابات تطلب رشوة من المراجعين وعصابات تزور المعاملات وعصابات تغتال الناشطين في المناطق .ولكم هذه الاعمال الاجرامية المفروض ما تحدث عيب الاغتيالات ارحمونا يرحمكم الله . وبعدين انتم رؤسأء الاحزاب نائمؤون بالخضراء ما عدكم بيوت مو ( سرقتوا ماللة ومال اعبادة ) وكل واحد عندي الف رجل حماية ورواتبهم على خزينة الدولة طبعا تصفر الخزينة وبعديد فوق هذا التبذير توزع مساعدات من الخزينة لبعض الدول .من يحافظ على المال العام الاكثرية ليس لديهم مخافت الله

 كاتب وناشط مدني علي محمد

نريد من الحكومة إصلاح فقط .. / علي محمد الجيزاني

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 04 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 14 تموز 2020
  154 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم المركز الحسيني للدراسات بلندن ينعى رحيل فقيده الإعلامي فراس الكرباسي
03 آب 2020
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. عباس عطيه البو غنيم أنا لله و...
زائر - عزيز رثاء أمير شهداء ألعراق ألمظلوم / عزيز حميد الخزرجي
31 تموز 2020
محنة الكرد الفيليية أسوء و أتعس حتى من محنة الفلسطينيين ؛ لذا نرجو من ...
زائر - يوسف ابراهيم طيف الرافدين يحرز بطولة الاسطورة أحمد راضي لكرة القدم
28 تموز 2020
شكرا لكل من دعم أو حضر أو شارك بهذه البطولة الجميلة واحيا ذكرى ساحر ال...
زائر - الحقوقي ابو زيدون موازنة 2020 بين إقرارها وإلغائها / شهد حيدر
23 تموز 2020
سيدتي الفاضلة أصبت وشخصت بارك الله فيك،، واقعنا عجيب غريب،، النقاش محد...
زائر - علي عبود فنانون منسيون من بلادي: الفنان المطرب والموسيقي والمؤلف أحمد الخليل
18 تموز 2020
تحية لكاتب المقال .... نشيد موطني الذي اتخذ سلاما وطنيا للعراق يختلف ع...

مقالات ذات علاقة

أظلل عالصديج وعلي ماظل وينه العن طريجه اليوم ماضل أغربل بالربع ظليت ماظل سوى الغربال ثابت
1 زيارة 0 تعليقات
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
أرجو أن يقرأ من رئيس الوزراء ووزيري الداخلية والدفاع  ظاهرة الانحطاط الاخلاقي وسلوك ا
27 زيارة 0 تعليقات
عندما بلغت مبلغ الفتيان وعرف الأهل بما آل وأنا في بيت الجد وسط مدينة كربلاء المقدسة، تم نق
28 زيارة 0 تعليقات
التقيت بأحد الأخوة ممن يعول عليهم في تغير خارطة الطريق عبر تواجده في ساحات التظاهر وبعد شد
36 زيارة 0 تعليقات
تحيةً أخرى للمرأة الفيلية العظيمة محراب الصبر وبيرق الامل التي لم تغيرها قساواة الحياة وهي
63 زيارة 0 تعليقات
ذاكرة ايام الحصار ممتلئة بالأحزان والصور المتعبة, كانت ايام هي الاصعب التي مر بها الشعب ال
67 زيارة 0 تعليقات
مغرم أنا بالجسور، مهما كان اتساعها أو صلابتها، فهي قادرة رغم كل شيء على حملك بين ضفتين لا
74 زيارة 0 تعليقات
نوبات عصبية وهستيرية تصيبنا فينقلب مزاجنا بدرجة كبيرة رأسا على عقب لا أحد يتصورها ، حتى أن
88 زيارة 0 تعليقات
من الأمور الصعبة أن يوضع الإنسان الحر في موقف الشهادة في مجلس صلح بين صديقين، يريد الأول أ
89 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال