الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 445 كلمة )

الكهرباء يحتاج الى ثورة ؟ / علاء الخطيب


السؤال الذي لا تجد عليه إجابة في العراق هو : لماذا نعجز عن انتاج الطاقة الكهربائية ،رغم الانفاق الكبير على هذا القطاع المهم ورغم عروض الشركات العالمية كسينمزالالمانية وجنرال اليكتريك الامريكية وغيرها.
ماهي الاسباب التي تقف حائلاً دون انتاج الكهرباء ؟
اين يكمن الفساد هل في العقود ام في الشركات ؟ واين ذهبت كل هذه المليارات ؟
ما طرحه السيد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي في الامر النيابي من تشكيللجنة لمراجعة عقود الكهرباء من 2006-2020 خطوة بالاتجاه الصحيح ، وهو بداية لثورةتصحيحية في هذا المجال ومجالات اخرى .
ثورة توضح للعراقيين اين ذهبت اموالهم ولماذا يعانون في كل صيف ولماذا تعطلتمصانعهم وتراجعت زراعتهم ، لماذا يموتون في المستشفيات ولا ينعمون بثروتهم ؟
كل هذه الاسئلة تحتاج الى اجوبة ، ولن يتم الاجابة عليها دون ثورة.
نعم يحتاج الكهرباء في العراق الى ثورة حقيقية ، ثورة تقلب كل المفاهيم السائدة فيوزارة الكهرباء وتكشف الفساد والاموال التي انفقت على هذا القطاع الحيوي الذي يمسحياة المواطنين بالصميم ، كما يمس قطاع الزراعة والصناعة والسياحة ، بكل كلالقطاعات .
لم يعد السكوت على هذه الجريمة ممكناً ، مليارات الدولارات انفقت والنتيجة تراجعكبير في انتاج الطاقة الكهربائية .
لا أحد يعرف ما دار وما يدور في اروقة وزارة الكهرباء منذ سنين ، لكن ما يعرفهالعراقيون ان الازمة المتجذرة في وزارة الكهرباء والعجز عن تلبية الاحتياجات الأساسيةمن الطاقة سببه الفساد السياسي والإداري والعقود والصفقات المشبوهة مع الشركات وتعطيل تنفيذ العقود مع الشركات العالمية والاستمرار بحرق 2.5 مليار دولار من الغازالمصاحب لإنتاج النفط في البصرة.
لقد انفقنا عشرات المليارات لإعادة بناء محطات توليد الكهرباء، اذ يحتاج العراق لـ 30 ألف ميغاواط ولكنه لا ينتج حاليا اكثر من 14500 ألف ميغاواط أي أقل من النصف،. لاتصل منها للمستهلك اكثر من 6 آلاف ميغاواط مما تسبب في غلق المصانع وتعطيلالخدمات في المستشفيات والمدارس والمؤسسات المختلفة للدولة مما يكلف الاقتصادالعراقي خسارة سنوية تقدر بـ 45 مليار دولار سنويا.
ألا تستحق هذه المعطيات ثورة ؟
ألا نستحق كعراقيين مثل هذه الثورة ؟
البعض يحاول تسييس الامر ويضعه في خانة المزايدات السياسية، و ينظر له من خلال التنافس ونجاح هذا الطرف او ذاك ومن خلال نافذة دستورية قرار البرلمان ، وقرأ الامر بعيون حزبية وفئوية ، معللاً ذلك بالخرق الدستوري، اقول له بكل وضوح وصراحة اتمنى كما يتمنى اغلب العراقيونان تكون الخروقات الدستورية ان وجدت على هذه الشاكلة، وان تكون الخروقات ايجابية لصالح العراقيين ، نسيَّ هؤلاء المعترضون ان من اولى مهام مجلس النواب وصميم عمله هو العمل الرقابي ، وان يكون صوت الشعب وضميره . وما الدستور سوى حافظ لحقوق الشعب وحامي لمصالحهم .
ومن اولى هذه المصالح التخلص من هذا المرض المزمن ، فلابد من معالجته بطرق ثورية.
خطوة السيد الحلبوسي ربما ستكلفه الكثير وهو يعلم ان مافيات الفساد لن تفسح الطريق لـ لجنة مراجعة العقود ولكن الخطوات الكبيرة تحتاج الى شجاعة وتضحيات .
وهكذا هي الثورة ، ولن يَصُح إلا الصحيح

كورونا في محور إستراتيجية المال والاقتصاد والسياسة
ملك إسبانيا السابق يحاكم على جرائم فساد وحكامنا ين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 26 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 14 تموز 2020
  416 زيارة

اخر التعليقات

زائر - ناصر حمدوش حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
26 كانون2 2021
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: اسمي ناصر حمدوش. أود أن أشكر [Freedom...
زائر - ناصر حمدوش حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
26 كانون2 2021
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: اسمي ناصر حمدوش. أود أن أشكر [Freedom...
زائر - illuminati ماتبقى لكم حول حقوق ملكيات المسيحيين العراقيين / عبدالخالق الجواري
26 كانون2 2021
تحية من وسام التنوير العظيم للولايات المتحدة والعالم بأسره ، هذه فرصة ...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

]مقالة إنتقدتَ فيها المعقول باللامعقول فأخطأت الهدف .. رغم حُسن بيانكَ يا مذكور! لقد نسيت
79 زيارة 0 تعليقات
هنالك خلل اساسي في العلاقة بين الموظف والمواطن، يجب ان تتغير هذه العلاقة سواء كان الموظف ب
96 زيارة 0 تعليقات
وددت لو يستعيد الدهر دورته ولو لحظة من زمان الأمس تُسترق ماذا سأشكو على الأوراق من ألم أقل
131 زيارة 0 تعليقات
قرأنا عن زنوبيا وكليوباترا وشجرة الدر وعاصرنا انديرا غاندي وبينظير بوتو وبدرانايكه وتاتشر
139 زيارة 0 تعليقات
 منذ الفطرة عرفنا أن الجمل يعيش في الصحاري والبراري وخلق الله له ( خف ) ليلامس رمالها
118 زيارة 0 تعليقات
يغيِّبُهُ ما يصيب الأنوف الممدودة لشمِّ أخبار الفساد من عَدوَى المزكوم ، لتُضاف الثالثة لع
119 زيارة 0 تعليقات
: و أنتم على موعد لأنتخاب البرلمان الجديد الذي سينبثق منه الحكومة و الرئاسات المختلفة؛ يجب
147 زيارة 0 تعليقات
في وقت متقارب أقيم معرضان للكتاب الاول في السليمانية والثاني في بغداد وكان لمعرض السليماني
128 زيارة 0 تعليقات
 اليوم تمر ذكرى الانتصار على داعش وكيف جرى هذا الانتصار وتحقق بصعوبة بالغة قدم شعبنا
148 زيارة 0 تعليقات
 في زمن المحنة وتسلط عتاة المجرمين على مقادير السلطة في العراق .. هذا الزمن الذي يصفه
167 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال