الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 329 كلمة )

توجيه ضربة يمنية عاجلة الى تل أبيب / عبدالله صالح

الم ييقن العالم بقوة اليمن العسكرية؟
هل مازال هناك شك في القدرات العسكرية والتي صارت تمتلكها اليمن؟

اليمن الدولة الفقيرة النامية والتي فرضت عليها الحرب الخارحية من قبل دول تحالف الشر والعدوان الامريكي الصهيو سعودي اماراتي ، واجبرت على خوضها بكل بسالة وشجاعة وصمود دفاعآ عن ارضها وعرضها.

دول تحالف العدوان والاستكبار العالمي بالقيادة الامريكية الصهيونية السعودية وضعت مدة زمنية للسيطرة على اليمن واستحلال كل شبرآ من بر اراضيها شبرآ شبرا بما في ذلك جوها وبحرها مدة لا تتجاوز الشهرين.

يا للعجب والغربة خمسة اعوام مرت من الحرب والعدوان الخارجي على اليمن ارضآ وانسانا لم تستطيع دول تحالف العدوان بكل قواتها العسكرية المدججة بأحدث الاسلحة الحربية المطورة الحديثة من السيطرة على اليمن وعجزت وفشلت ومنيت بالهزائم الساحقة، وتكبدت قواتها الخسائر الفادحة في العتاد والسلاح والارواح.

يا ترى ما الذي جعل اليمن تصمد كل هذا الصمود في وجه العدوان ؟
اليمن دولة متعدى عليها دون وجه حق وتحت ذرائع وحجج واهية لا شرعية ولا قانونية اختلقت كمبررات أمام الرأي العالمي لشن الحرب والعدوان على اليمن.

ما حصل في اليمن من صراع ونزاع داخلي فيما بين القوى والاطراف الداخلية امر داخلي مسلم به والشأن شأن داخلي محض يمكن ان يحصل في اي دولة من دول العالم فلماذا التدخل في الشأن الداخلي اليمني من قبل دول تحالف العدوان؟ ليس لاي دولة من دول العالم التدخل في الشئون الداخلية لاي دولة كانت.

اليمن يستمد قوة صموده من قوة ايمانه العظيم بالله ومن شجاعة جيشه ولجانه الشعبية، وانه صاحب الحق فكيف به لا يصمد كل هذا الصمود في وجه العدوان؟!

وانطلاقآ من" الحاجة ام الاختراع"
استطاع اليمن نظرآ لحاجته ان يبتكر ويخترع ويصنع ويطور من قدراته العسكرية وينجح نجاحآ كبير في تطوير الصواريخ البالستية، ويصنع الطيران المسير وهذا ما اذهل العالم وصار سرآ من اسرار صمود وتحدي اليمن للعدوان وتوجيه ضربات الردع الحاسمة في عمق الاراضي السعودية والتي حققت أهدافها بدقة عالية، ومن ضربات الردع الحاسمة المخطط لها في القريب العاجل في الايام المقبلة توجية ضربة يمنية عاجلة الى تل أبيب تكون بمشيئة الله ضربة مدمرة وساحقة للكيان الصهيوني لا تبق فيه ولا تذر.

الكهرباء ...لا حلول تلوح في الأفق تقرير / دنيا علي
الكاظمي لأرملة هشام الهاشمي: دمه برقبتي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 02 كانون1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 14 تموز 2020
  406 زيارة

اخر التعليقات

زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...
زائر - ابنة عبد خليل مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
07 تشرين2 2020
مقال جدا رائع استاذ عكاب ادمعت عيني لروعة وصف الموقف بين التلميذ واستا...

مقالات ذات علاقة

تمثل محاربة الجمهورية الاسلامية الايرانية إحدى اهم البرامج التي تنشط الولايات المتحدة الام
26 زيارة 0 تعليقات
هناك قطاعٌ كبيرٌ من العرب لا يجد أهمّية الآن للأمور الفكريّة أو للمؤسّسات المهتمّة بالفكر
24 زيارة 0 تعليقات
أعلل النفس بالآمال أرغبها ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل في أعلاه بيت للطغرائي، أراه أقرب م
22 زيارة 0 تعليقات
الوصاية الأردنية على الأماكن المقدسة في القدس بدأت عام 1924، وآلت للشريف الحسين بن على بما
32 زيارة 0 تعليقات
تفاجأ أغلبنا بخبر مقتل العالم النووي الإيراني محسن زادة, خصوصا بعد توارد أخبار كثيرة تتحدث
22 زيارة 0 تعليقات
بعد ان فشلت جميع الحزاب الدينية التي حكمت العراق و بمختلف اشكالها و تسمياتها و عنواينها و
24 زيارة 0 تعليقات
ليس غريبا أن تكون هناك علاقة بين السياسة والتجارة حينما تصبان في خدمة المواطن، ولكن في الع
43 زيارة 0 تعليقات
الورقة البنفسجية ولايعلم من شارك بكتابتها والتي جاء بها مصطفى الكاظمي !!!والتي تلتها الكثي
37 زيارة 0 تعليقات
بكل المعايير العادية والاستثنائية، وبغض النظر عن الأوضاع الخاصة والظروف الخطيرة التي تمر ب
48 زيارة 0 تعليقات
 ـ اتخذت دول العالم الحديث انموذجين للاقتصاد.. فالعالم الغربي اعتمد نظام الاقتصاد الح
31 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال