الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 262 كلمة )

الربط الشبكي .. فقاعة اخرى / حسين باجي الغزي

لا اثق بالوعود الامريكية .. ولا بالوعود الخليجية.. ومصداق ذلك اننا بعد سبعة عشر عاما.. لم نرى أو نسمع..لأي مشروعا بنته امريكا في العراق.. سوى مبنى سفاراتها الاضخم في العالم ..كما يأسنا من مخرجات مؤتمر اعمار العراق والذي عقد في الكويت بدعم خليجي ودولي. والذي لم تطبق جملة صغيرة من مقرراته.
بالامس جدّدت الولايات المتحدة ومجلس التعاون الخليجي، دعمهم الكامل لمشروع يربط شبكات الكهرباء بين دول مجلس التعاون الخليجي العراق..وهي وعود سئم منها المواطن العراقي المتلقي لعشرات الوعود يوميا.ولا ندري ما القصدية بان واشنطن "ملتزمة بتسهيل هذا المشروع وتقديم الدعم عند الحاجة،".
وماهو نوع الدعم المرتبط بحاكمية (عند الحاجة)..وكأن العراق يمتلك كل حاجة..
..بالواقع حكومة العم سام لاتؤمن بمبدأ العون والمساعدة.. وترامب( تاجر شنطة) يتعامل بأخلاق أسواق الخردة (ادفع..تأخذ).
..مايركز علية في هذا المشروع أنه سيوفر الطاقة الكهربائية للعراقيين وخصوصا لسكان مدن الجنوب الشيعية الذين "وهم في أمس الحاجة إليها"، وفق البيان.وهي فقاعة اعلامية سرعان ماتنفجر.فعقدة الفشل الدائم للحكومات السابقة مع قطط الفساد وراء مايحصل في ملف الكهرباء ومفاصل مهمة في عصب الاقتصاد العراقي.. ففي الوقت الذي يحرق العراق نصف غازه.. يستورد غاز المحطات الكهربائية من دولة مجاورة بأسعار تفوق السعر العالمي بمرات.
نقطة اخرى ..فلقد لمست في البيان الامريكي تكرار وتوجيه الراي العام نحو مظلومية المدن الجنوبية وهي مغازلة مفضوحة للمذهبية والعقائدية. واللعب على وتر الوازع الديني بأيحاء ان لاخير يرتجى من شرقكم ..وولوا قبلتكم نحو غرب المعمورة وبما سيمكن المشروع من دفع العجلة الاقتصادية العراقية، ويدعم التنمية الاقتصادية، خاصة في المحافظات الجنوبية.وهذا هو بيت القصيد والبرهان الساطع وراء ما يجري...
أكرر انه بالون اعلامي بلون العلم الأمريكي.. سيرتفع وسيحترق بلهيب صيف العراق وتظهر الحقائق قريبا.
والله من وراء القصد .

التعليم النقطة الأساسية لبناء الدول وتطورها : استط
عادل زوية خلط الاوراق واستحقاقات الميزانية وكحل ال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 05 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم المركز الحسيني للدراسات بلندن ينعى رحيل فقيده الإعلامي فراس الكرباسي
03 آب 2020
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. عباس عطيه البو غنيم أنا لله و...
زائر - عزيز رثاء أمير شهداء ألعراق ألمظلوم / عزيز حميد الخزرجي
31 تموز 2020
محنة الكرد الفيليية أسوء و أتعس حتى من محنة الفلسطينيين ؛ لذا نرجو من ...
زائر - يوسف ابراهيم طيف الرافدين يحرز بطولة الاسطورة أحمد راضي لكرة القدم
28 تموز 2020
شكرا لكل من دعم أو حضر أو شارك بهذه البطولة الجميلة واحيا ذكرى ساحر ال...
زائر - الحقوقي ابو زيدون موازنة 2020 بين إقرارها وإلغائها / شهد حيدر
23 تموز 2020
سيدتي الفاضلة أصبت وشخصت بارك الله فيك،، واقعنا عجيب غريب،، النقاش محد...
زائر - علي عبود فنانون منسيون من بلادي: الفنان المطرب والموسيقي والمؤلف أحمد الخليل
18 تموز 2020
تحية لكاتب المقال .... نشيد موطني الذي اتخذ سلاما وطنيا للعراق يختلف ع...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
11604 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
262 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
6724 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
7627 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
6654 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
6644 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
6553 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
8875 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8049 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
7818 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال