الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 479 كلمة )

نظام فاسد ..أمن فاسد ! / فلاح المشعل

أرجو أن يقرأ من رئيس الوزراء ووزيري الداخلية والدفاع 

ظاهرة الانحطاط الاخلاقي وسلوك الابتزاز والتسليب والعدوانية تكاد تشكل ظاهرة متوارثة في المؤسسة الأمنية العراقية، لكنها تفاقمت على نحو مخيف بعد 2003 ، وللظاهرة أسبابها ؛ أغلب هذه التشكيلات أصبحت ذات طابع طائفي وليس وطني، تغلغل افراد الاحزاب والميليشيات فيها وخضوعهم لمرجعياتهم الحزبية والمليشياوية وليس قوانين الدولة واخلاقيات الواجب، والظاهرة الأشد غرابة هي جماعة (فلان) أي المحاصصة الحزبية والشخصية لوزارات ومؤسسات الأمن العراقي، بمعنى أن هذا الجهاز قوي ولا أحد يتحرش بعناصره مهما أساؤا .. لأن رئيس الجهاز الأمني قوي ويقف وراءه حزب أوميليشيا وهنا يصبح الجهاز الأمني تابعا لتوجهات الحزب أو الميليشيا التي يمثلها ومنفصلا عن السياق القانوني أو الدستوري للدولة، هذه الاسباب والظروف الذاتية التي سنأتي على تفصيل بعضها، ساهمت بمنع صناعة الأمن في العراق بعد 2003 .


الاستلاب التتابعي للمؤسسة الأمنية كرس سلوكا غابت عنه الضواط القانونية والأخلاقية، وأقصد هنا ضعف القبضة الأمنية القانونية المتمثلة بالمؤسسات الشرطوية والأمنية عموما وخضوعها بل خوفها من التكوينات الميليشياوية والحزبية والحمايات الخاصة، جعل من المؤسسة الأمنية الحكومية بكونها ضحية ضعيفة تبحث عن الضحية الأضعف وتمارس معها أبشع مضمرات العقد النفسية والاخلاقية والشهوية والتربوية، والضحية هنا المواطن الاعزل الذي لاينتمي لحزب نافذ او ميليشيا .
مشهد الصبي العاري وهو يستجوب ويعذب ويهان دون وازع من حياء او اخلاق كان ومازال يُمارس بجميع ساحات التظاهر ، ومايشبه هذا يحدث في غالبية مراكز الشرطة العراقية وبجميع المدن وخصوصا في بغداد، وترتفع وتيرة العدوانية والاستهتار السلوكي لهذا الضابط او ذاك المنتسب أو تلك المجموعة إذا كانت ترتبط بأحدى الميليشيات المعروفة أو السرية، أو حماية فلان أو علان الفاسد الذي يتحكم بشؤون مصائر الدولة والعباد .


أزمات اخلاقية مرضية يغذيها تخلف ثقافي وقانوني ونزعات عشائرية وحزبوية وطائفية، واقع حال أمني مبارك من نظام سياسي فاسد يدفع مؤسسات الدولة "المعنية بحماية المواطن وحقوقه"، باتجاهات عنفية لإضطهاد المواطن واستلابه معنويا وماديا، دون ضوابط او لوائح سلوكية محددة وانماباطلاق كوامنه الانتقامية في ممارسة السلطة، والغاية هنا ليس تحميل المواطن معاناة إضافية بسلوكيات فالته عن القيم الاخلاقية السوية، بل في استدراج المواطن لمواقع استلابية لاتجعله يفكر بفساد الطبقة السياسية وسرقتها للوطن وخوض النضال السياسي في استرداد حقوقه الوطنية، وأنما يفكر في حماية نفسه من شراذم مجاميع وتشكيلات تنتهج مبدأ الغاب دون تحريم او حدود انسانية أو اخلاقية وبعناوين مجازة ومهابة سلطويا .


هذه الظواهر بتنويعاتها الهائلة تصدم ملايين المواطنين يوميا في السيطرات والسجون ومراكز الشرطة وحتى في بعض الدوائر المدنية، ظواهر افرزها نظام سياسي فاسد لتكريس نمط استلابي اضافي للمواطن يجعله يشعر بثقل العيش في مجتمع يريد أن ينزع عنه كرامته وسياقه الانساني، ولم يبق أمامه من اختيار سوى القبول بالمذلة والتنازل عن حقه أو الدفاع عن نفسه بالتمرد في ردود افعال عدوانية وارهابية، وتلك دوافع تراكمية فعالة للثورة على النظام السياسي الفاسد الذي يكرس امتهان كرامة الفرد عبر مؤسسات قمع بلا اخلاق أو شرف مهني وقانوني .
النظام الوطني ينبغي أن يبدأ بمعالجة هذه الظراهر السيئة والمتفاقمة التي تدمر المجتمع، والشروع ببناء الأنسان وخصوصا المنتسب للدولة ومؤسساتها وفق قواعد تكرس النظام وسلطة القانون وليس النزعات الذاتية المنحرفة والفاسدة كما يحدث الآن ببالغ الأسف .

زيارة امريكا .. كيفية استثمارها / فلاح المشعل
مجلس نواب أم مجلس نهّاب ...؟ / فلاح المشعل

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 21 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 04 آب 2020
  165 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...
زائر - عزيز الخزرجي فيلسوف كوني .. دور فلسفة الفلسفة في هداية العالم / عزيز الخزرجي
31 آب 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: شكراً على نشركم لموضوع: [دور فلسفة الفلسفة في ...
زائر - عامل الخوري فاضل البراك.. سيرة حياة.. معلومات موثقة تنشر لأول مرة / د. هادي حسن عليوي
29 آب 2020
خليل الجزائري لم يكن الامين العام للحزب الشيوعي العراقي ، بل ليس في ال...
زائر - سمير ناصر أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
25 آب 2020
الزميل اسعد كامل طاقات متجددة وابداع لا تحده حدود ، يفاجىء الجميع بأب...

مقالات ذات علاقة

إن التّفكير في الحياة الجماعية في هذه السّاعة تفكير فيه من الحنين والشّوق إلى ممارسات كانت
18 زيارة 0 تعليقات
كيف تغدو صورة العراق أمام الرأي العام العربي والعالمي حين اضطرّت حكومة الكاظمي مؤخرا الى و
29 زيارة 0 تعليقات
سيدي القاريء ... أنا لست طائفيا، ولم ألبس جلباب العبادة المزيف . رجل عراقي اتشرف بعراقيتي،
24 زيارة 0 تعليقات
الوعي يعني الانتباه واليقظة ويكون على بينة بالاسباب والنتائج ، و تصور الشيء وإدراكه ومعرفت
29 زيارة 0 تعليقات
ذات تاريخ في بلاد لا يعنيك أن تعرف مكانها، توقف طفل أمام لافتة تقول"كلاب للبيع". دفع الطفل
37 زيارة 0 تعليقات
كان علي اجراء عملية خطيرة تحتاج للتوقيع على اوراق الموافقة, ادركت لحظتها ان في القضية "مخد
23 زيارة 0 تعليقات
قبل أن أتطرق إلى المستقبل ما بعد جائحة كورونا ، وباعتباري أحد المهتمين بالبعد الثقافي في ت
66 زيارة 0 تعليقات
رغم اني بعيد عن الاختصاصات الطبية والصحية, لكن من الملاحظ هو : اختلفت التقارير و التصريحات
42 زيارة 0 تعليقات
في أرض عُلِم أنها أرض الحضارات ومهبط الأنبياء والرسل، عُلِم أيضا أنها محط أطماع أٌقوام وأم
57 زيارة 0 تعليقات
لما مات الحسن عليه وعلى آبائه التحية والسلام بكى مروان في جنازته، فقال له الحسين عليه السل
89 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال