الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 277 كلمة )

السلاح المنفلت اخطر من فيروس كورونا / شهد حيدر

بعد التداعيات لحصر السلاح المنفلت بيد الدولة من قبل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، لضبط الأمن والاستقرار في البلاد والحد من الهجمات المتكررة وعمليات القتل والاستهداف التي طالت الكثير من الأبرياء، والقيام بعمليات دهم وتفتيش لانتزاع السلاح من الجماعات المسلحة أو ما يسمي بالمليشيات الخارجة عن القانون،  وهنا تكمن خطورة السلاح عندما يكون ملك من لا يستحق قانونا وشرعا يصبح أداة تنفذ بها العديد من العمليات الإجرامية التي لا تمت للقانون بصلة ، فيصبح الموت يطرق الأبواب بدون استئذان على يد قاتل مجهول اخطر تأثير من فيروس كورونا المجهول الذي لا يرى بالعين المجردة.

 بينما السلاح يظهر ويختفي أمام الأنظار في كل مكان وزمان في الداخل والخارج، وبدون أي سبب منطقي مقنع، فهل تصبح هذه التداعيات مجرد أقوال لا أفعال على ارض الواقع؟, لاسيما تشهد البلاد الكثير من الصراعات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية على وجه الخصوص، تكمن هيبة الدولة في قوة سيطرتها على مخابئ الأسلحة ومعاقبة كل من تورط في شراءه أو حمله وتخزينه ، وتنفيذ أقصى العقوبات لكل من حاول ان يستخدمه ضد المواطنين وقتلهم أو ترهيبهم بأي شكل من الإشكال،   فالسلاح المنفلت ليس بظاهرة جديدة العهد، فهذا الملف ليس وليد اليوم أو الأمس، فأين هو انجاز الحكومات السابقة على حل هذا الملف المستتر العالق منذ فترة ليست بقصيرة، فعندما يمتلك السلاح جاهل ومجرم ويظهر بإشهار سلاحه لتنفيذ عملياته الإجرامية بدون خوف أو تردد من سلطة فلا هيبة لدولة ولأهمية لأرواح المواطنين،، ومن دون اكتراث لمكانة الوزارات الأمنية المعنية بمحاسبة الخارجين عن القانون.

 لذا يجب ردع وكبح جموح هذه الجماعات المسلحة بأسرع وقت وبأقصى جهد قبل استفحالها وتجدد أنشطتها على حساب حياة الأبرياء، ويجب التعامل مع هذا الملف بجدية وإصرار وملاحقة جميع الجماعات المسلحة وبدون أي استثناءات آو توصيات لسين آو صاد، فمن امن العقاب أساء الأدب.

الصحابي هند بن أبي هالة / صالح العطوان الحيالي
خاطرة للسماء .. اثناء انحسار المطر / ماجد ابراهيم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 18 أيلول 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 12 أيلول 2020
  137 زيارة

اخر التعليقات

زائر - JEFFREY FRANK كيف نرتقي بعمل مراكز رعاية المسنين في بلداننا؟ / رائد الهاشمي
18 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK ممثلي السلطات التشريعية والتنفيذية : قانون مكافحة العنف الأسري لايخالف الشريعة الإسلامية
18 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK رئيس الوزراء التركي: تركيا تحتفظ بحق اتخاذ إجراءات داخل العراق دفاعا عن نفسها ضد الإرهاب
18 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK أزل السياب : ظلمت موهبتي الشعرية وأتمنى أن أموت بعد أن يكون النجاح حليف بلدي وشعبي
18 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK يوم تسعى لها أقدام المقاومين فندخلها بسلام آمنين! / ديانا فاخوري
18 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال