الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 233 كلمة )

شمران الياسري .. طيفاً في كربلاء ..! / عكاب سالم الطاهر

نحو مدينة كربلاء المقدسة ،

توجهتُ يوم امس .

امضيتُ نهاراً كاملا ، متجولاً بين

مراقدها المقدسة ومكتباتها وجامعتها.

وكانت الحصيلة الثقافية والصحفية

وفيرة ، دون شك .

**              

كانت الحقيبة ( وهي مكتبتي المتنقلة ) ،

مليئة بما هو متنوع ، وقريب للنفس. 

ومن ضمن محتوياتها كتاب :

شمران الياسري 

عن منهجه في التحريض البناء .

تاليف الاديب والصحفي

احسان شمران الياسري .

صحبت الكتاب معي لاغراض القراءة،

حيثما توفر وقت لي . خاصة في طريق

الذهاب والعودة .

***          

وبترتيب مسبق ، كانت ضمن محطات 

تجوالي في كربلاء ، زيارة مكتبة القدس

واللقاء مع صاحبها ، التربوي والمكتبي

القادم من مدينة الفهود والمقيم في 

مدينة كربلاء .. گاني ياسين .

عرفت ابا عمار وعرفني منذ منتصف خمسينات القرن الماضي ، طلبة في

متوسطة سوق الشيوخ . لذلك نحن

اصدقاء طفولة .

فرشتُ محتويات الحقيبة امام الصديق

گاني على الطاولة في مكتبته .

ولم يكن مفاجئاً انه اطبق على كتاب

شمران الياسري. فالعنوان مثير.

واسم الراحل الكبير اكثر اثارة. والصديق

گاني ، منذ ان كان طالبا في المتوسطة ،

من اصدقاء اليساريين .

 **          

 اوضحت للصديق اني صحبت هذا الكتاب

لاغراض المطالعة ، وليس للتسويق . وقد

وصلني اهداءً اعتز به من المؤلف.

لكنه تشبث . فما الحل ؟.

 قلت له : يبقى الكتاب لديك على سبيل

الاعارة.

وافق قائلا :

ساعيد الكتاب اليك في بغداد ، في 

لقاء مقبل بعد اسبوعين.

وافقت مسروراً من جهة ، ومضطراً من

جهة اخرى . 

ابا عمار :

بانتظارك بعد اسبوعين.. وان كانت

هناك ضرورة ، نمدد مدة الاعارة 

الى اربعة اسابيع .!

رجال أباه عاهدوا الله أنهم مضحون.. حتى يرجع الحق غ
مجلة الف باء تلتقي الرئيس اللبناني ميشال عون قبل 3

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 04 كانون1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 23 تشرين1 2020
  162 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

في عام 2005 أكمل المشرعون في العراق صياغة مسودة الدستور النافذ في هذا البلد. وعلى الرغم من
3307 زيارة 0 تعليقات
** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام.
5869 زيارة 0 تعليقات
لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلم فلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسودا قرار حيك به
5748 زيارة 0 تعليقات
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
6758 زيارة 0 تعليقات
لوحة لم تكتمل بعد   (كتبت عندما تم تفجير وزارة العدل وسبقتها وزارة الخارجية في نفس المنطقة
5451 زيارة 0 تعليقات
الطاغي لَمْلِمْ شِرَاعَكَ أيُّهَا الطَّاغي وارْحَل فانَّ الغَضَبَ نارٌ أسْعَر خَيَالُكَ ال
2117 زيارة 0 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
7291 زيارة 0 تعليقات
أجرت الحوار //ميمي قدريدرة من درر الأدب العربي ... ناهد السيد الصحفية والكاتبة التي اختزلت
5185 زيارة 0 تعليقات
شكراً.. لطوق الياسمين وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين معنى سوار الياسمين يأتي به رجل إليك ظننت
5400 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
5120 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال