الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 375 كلمة )

من يطفيء الحرائق !!! / مازن صاحب

في وقت تصدر بيانات الادانة والتنديد لاتفه الأسباب ما دامت تتفق مع ميول تيجان الرؤوس في جاهلية عراقية متجددة في القرن الحادي والعشرين صمت الابواق وجفت الصحف لكي ترفض هيجان السلاح المنفلت في حملة انتخابية مبكرة ..مرة في قصف للسفارة الامريكية انتهت الى مقتل طفلة وجرحى واخرى في احداث الناصرية وثالثة في سقوط صاروخ على مصفى في منطقة الصينية قرب بيجي ..حتى في الحرب الاهلية الصومالية لم ينفلت عقال العنف مثلما هو اليوم من اجل مسميات وتقاليد ابسط ما توصف انها لاتمت للتقاليد والاعراف العراقية بصلة ..وتمثل اقسى ممارسات مفاسد المحاصصة التي يفرح بها الغرماء في العملية السياسية مثل ما فرح اخوة يوسف بدم كذب فقط لاقناع من يراد اقناعهم بالذهاب الى صناديق الاقتراع ومنع من مطلوب منعهم من الاشتراك في الانتخابات المقبلة.
مقارنة كل هذه الاحداث مع منهج المرجعية الدينية العليا ممثلة في بيان مكتب المرجع الديني السيد السيستاني بعد زيارته من قبل ممثلة الأمم المتحدة والتي رحبت بما ورد فيها اغلبية الكتل البرلمانية بكونه يمثل خارطة طريق لانتخابات حرة ..نزيهة ..عادلة ..وعلى خط مواز ما ورد في البرنامج الحكومي الذي اقره مجلس النواب واعتبر تكليفا لحكومة السيد الكاظمي تهيئة الظروف المناسبة لامن وامان المرشح والناخب وصناديق الاقتراع ..فما حدا مما بدا لكي تتصاعد اعمدة اللهب وتنفث السموم لتغير بوصلة خارطة الطريق التي وضعتها كلمات المرجع الاعلى وإلغاء مهمة البرنامج الحكومي؟؟؟
ربما سيقول قائل هذه جماعة منفلتة بلا رابط سياسي أو منهجي مع هذا الطرف او ذاك وربما ايضا تصدر براءة من أفعالها ايضا من هذا الطرف او ذاك لكن الحقيقة النهائية واضحة فلا تغط شمس الحقيقة بغربال الاضاليل ..هذه النتيجة معبر عنها ببؤس أهلنا في الوسط والجنوب لاسيما ذي قار العزيزة ..ونسب الفقر التي وصلت الى ٥٢% حسب ارقام وزارة التخطيط في السماوة ونسب اقل بقليل في الناصرية والديوانية فيما تتجه الحلول نحو نظام كونفيدرالي يؤكد ان الاقليم الكردي والاقليم السني المقبل يرضعون نفط العمارة والبصرة ..فيما يتواصل البناء في محافظات كردستان وما نشهده في الانبار مقابل هذا البؤس في البصرة وذي قار والديوانية وغيرها ...اليس فيكم رجل رشيد !!
لم ان الترويج العقائدي في الالتزام بما تقوله المرجعية الدينية العليا مجرد تدليس سياسي يروج من اجل مقاعد اكثر فب مجلس النواب ..اتقوا الله بالشعب فحتى الصومال لم تمارس جاهلية القرن الحادي والعشرين وما ينقل اليوم عن رواندا وغيرها من الدول الأفريقية ..لتبدو اليوم افضل من العراق .. ولله في خلقه شؤون!!!

انتفاضة السلمانية .. امتداد لساحات التحرير / مازن
مشروع قانون موازنة ٢٠٢١ ..والورقة البيضاء / مازن

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 20 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 01 كانون1 2020
  183 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فتر
4414 زيارة 0 تعليقات
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف ال
4809 زيارة 0 تعليقات
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات ا
4451 زيارة 0 تعليقات
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقط
4250 زيارة 0 تعليقات
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التو
4420 زيارة 0 تعليقات
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بال
4550 زيارة 0 تعليقات
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير
4908 زيارة 0 تعليقات
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام ي
4471 زيارة 0 تعليقات
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد
5123 زيارة 0 تعليقات
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد
5988 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال