الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقيقة وقت القراءة ( 800 كلمة )

مجلة الف باء تلتقي الرئيس اللبناني ميشال عون قبل 31 عام!! / محسن حسين

  وانا في لبنان اتابع الاحداث السياسية لتشكيل حكومة جديدة في لبنان يؤمل ان تسطيع حل الازمات الخانقة التي يعيشها اللبنانيون بعد التدهور الاقتصاديوالمالي وازمة كورونا وتفجير مرفأ بيروت تذكرت اننا في مجلة الف باء اجرينا لقاءمع الرئيس اللبناني ميشال عون قبل 31 عاما

كان الجنرال عون يراس الحكومة اللبنانية في وضع سياسي صعب وبلده لبنانتحت الاحتلالين السوري والاسرائيلي. وقبل الاطلاع على ما نشرتهالف باء في عددها الصادر يوم الأربعاء 9 شباط 1989 نشير الى ان الرئيس عون منمواليد 1935 وعمره حاليا 85 عاما وقد انتخب رئيسا للجمهورية عام 2016 لمدة 6 سنواتوكان بعد توليه رئاسة حكومة عسكرية عام 1988 قد اضطر بعد عامين الى اللجوء الىفرنسا حيث بقي هناك 15 عاما قام خلالها بتأسيس(التيار الوطني الحر) الذي تولّى رئاسته وعاد الى لبنان بعد ثورة الارز وانتخبنائبا في مجلس النواب ولتياره الان 29مقعدا في مجلس النواب. * عون كان يرفض اللقاءات الصحفيةاللقاء نشرته مجلة الف باء يوم الاربعاء 9 شباط 1989 وكان غلاف المجلةالتي احتفظ بها صورة للجنرال عون ببدلته العسكرية ورتبة (عماد) وهي تعادلالفريق في رتب الجيش العراقي.في ذلك الوقت كان العماد ميشال عون رئيسا للحكومة اللبنانية وكان يرفضاللقاءات مع الصحفيين لكن كبار مساعديه وعدوا ان تكون الف باء اول مجلة يستقبلهاعندما يقرر العودة الى اعطاء الاحاديث الصحفية وبالفعل وفى العماد عون بوعده اذتلقى مندوبنا في بيروت اتصالا من القصر الرئاسي يحدد له موعدا لمقابلة الرئيس عونوكان اللقاء وديا للغاية تجاه العراق وقائده وحكومته وشعبه بل ان العماد عون ضربالمثال بالموقف العراقي المؤيد للبنانواعتبره قدوة للدول العربية جمعاء * هموم الرئيس الاحتلالان الاسرائيلي والسوريكان رئيس الحكومة اللبنانية العماد ميشال عون يستعد للتوجه الى تونس تلبية لدعوة مناللجنة العربية السداسية تلقاها قبل اكثر من اسبوعين والرهانات التي يحملها معهالى تونس تدور حول ثوابت لا يحيد عنها كما يقول وهذه الثوابت تركز على تحريرالارادة اللبنانية من الاحتلالينالاسرائيلي والسوري كي يتمكن الشعب اللبناني من استعادة سيادته ومن تقرير مصيره بملء حريته وبعيدا عن كل الضغوطات. * موقف عراقي شجاعواعتبر الرئيس عون ان الموقف العراقي المؤيد لاخراج لبنان من محنتهالراهنة انما يؤكد على وجود اصوات عربية شجاعة لا تأبه للضغوطات ولا تعرف الخوفوالتردد عندما يكون الامر يتعلق بشقيق يطلب المساعدة.واكد الرئيس عون ان مستقبل العلاقات اللبنانبة العراقية ستتطور بشكل إيجابي للغاية في المستقبل القريب تعزيزا للروابط الاخوية والتاريخ والتعاون بين البلدان الشقيقة.سالت الف باء عن فتح معابر ومنها مرفأ بيروت فهل تتوقعون تجاوبامن الطرف الاخر؟ فقال الرئيس عون قرار فتح مرفا بيروت اتخذ قبل عشرة ايام وبلغتا الطرف الاخر غير اننا لم نتلق حتى الان ردا لاسلبيا ولا ايجابيا . المبادرة اتخذت من طرف واحد وسننفذها من طرف واحد لنرى ردةالفعل عليها, نحن مصممون على فتح المعبر مما يضاعف من حركة التنقل ويسهل اعمالالمواطنين من الجانبين. ونتمنى ان يكون التجاوب كاملا, وعندما نحس بان الاوضاعتتحسن وبان الاجواء الامنية ثابته بين المنطقتين فإننا نتشجع في فتح معبر جديد. * 4 شهور لبنان بدون رئيس للجمهوريةوسالت الف باء عن انتخابات الرئاسة اللبنانية بعد ان مضت اكثر من 4شهور على نهاية مهلة الاستحقاقات الدستورية والبلاد ما تزال من دون رئيس للجمهورية.فرد العماد ميشال عون (رئيس الحكومة) قائلا: نأمل ان تكون الاجواء اكثر ايجابية لا سيما بعد المبادرة العربيةالتي برزت مؤخرا في تونس. نرجو ان تكون الأجواء مناسبة كي تتم الانتخاباتالرئاسية اللبنانية في اسرع وقت ممكن.. ومبادئ هذه الانتخابات واضحة ومحددة بالنسبةلنا. فالمطلوب هو تامين ظروف تامين الجو المناسب للمقترع وللمرشح. إذا توفرت هذهالظروف فاننا نامل ان تتم الانتخابات غدا لكن اذا ظلت الظروف في اطار التعيين الخارجيفان الانتخابات صعبة ولن نصل معها الى نتيجة. والذين سيحاولون فرض الرئيس هم الذينيحاولون منع الانتخابات الحرة لذلك هناك شيء أساسي ولا يجب ان ننساه ان تكونالانتخابات ممارسة حرة وديمقراطية تعبر عن ارادة اللبنانيين. واذا افتقرنا الىهذا التحديد لا يعود هناك معنى للانتخابات وليس ضروريا حينها ان نتكلم عن انتخاباتوالتحدث عن انتخابات. لا يجب ان ان تزيف المعاني او تزور التسميات في مثل هذه الحالة يكون من الأفضل اننتكلم عن تعيينات او (فرمانات) ولكن ليسعن انتخابات ** اقتراح ان تجري الانتخاب في تونسوسالت الف باء عن رايه عن كلام اثير انه من المناسب ان يتوجه النوابالى تونس لينتخبوا رئيسا للبنان هناك فقال العماد عون : ان الامن والحرية ليسامرتبطين ببقعة معينة فقط، المسالة ليست امن مكان الانتخابات. لا مجلس النواب ولاغيره، الأمن كل لا يتجزأ. امن
النائب في بيته وفي تنقلاته . الامن شمولي وعلى كلالاراضي اللبنانية، في العام 1972 جاء نواب الى مقر آمن وانتخبوا الشيخ بشير الجميلرئيسا للجمهورية، ومع انهم انتخبوا في مكان آمن فان بيوتهم دمرت وتهدمت واحترقت.هذا ليس امنا شاملا. لذلك لسنا في حاجة لان نذهب الى تونس كي ننتخب – ولسنا بحاجةلان ناتي بالبوليس الدولي الى هنا ليؤمن حرية الانتخابات. انا مستعد لان اؤمنالامن حول مجلس النواب – لكن بالطبع لا يمكنني ان احرس كل نائب وهو يسافر فيالطائرة او يتوجه الى منطقة ما. القوى التي تحاول فرض إرادتها على النواب هي التيستنتقم منهم اذا لم تعجبها قراراتهم او الشخصية التي ينتخبونها للرئاسة.-----كان هذا اللقاء الذي نشرته الف باء مع مجموعة من الصور على صفحتيناضافة الى الغلاف انشره هنا للتذكير بتاريخ مجلة الف باء التي اغلقها الامريكيونعند احتلال العراق عام 2003

شمران الياسري .. طيفاً في كربلاء ..! / عكاب سالم
الصالونات الادبية وتداعيات كورونا صالون نور الثقاف

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 04 كانون1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 23 تشرين1 2020
  154 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...
زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...

مقالات ذات علاقة

تآكل الدولة حينما يتحكم بها الشارعفي معنى من معاني الدولة انها كيان تضامني اجتماعي ,اي ان
1092 زيارة 0 تعليقات
كتب لي احد الاصدقاء يقول عشت في كل العهود منذ العهد الملكي لكنك لم تذكر لقاءاتك مع رجال ال
691 زيارة 0 تعليقات
  عرفته صحافيا نشيطا ..ومثابرا ، متميز الاداء ..دقيق الاختيار..يكتب في الفن ، ويتابع كل جد
6700 زيارة 0 تعليقات
لا احد ينكروﻻ يستطيع ان يتجاوز ما حصل في تكريت من انتصار باهر للمقاتلين العراقيين عموما وﻻ
5421 زيارة 0 تعليقات
*اللون الشعبي من الغناء قريب لي ويلامس قلوب الناس * شاركت في العديد من المهرجانات الغنائية
6641 زيارة 0 تعليقات
البصرة :مكتب شبكة الاعلام في الدنمارك منذ زمن طويل والامريكان يعدون العدة او يمنون النفس ب
8611 زيارة 0 تعليقات
  عبدالامير الديراوي البصرة: مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - نحن نعرف ويعرف الجميع ان لكل
7712 زيارة 0 تعليقات
  مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك وقعت الشاعرة والأديبة السورية وفاء دلا مجموع
8015 زيارة 0 تعليقات
·  في احصائية تشير الى ان اعداد المسلمين في تزايد في الدنمارك ،حيث بلغت 300 الف. وهناك حاج
9119 زيارة 0 تعليقات
في حوار معه الشاعر والناقد ا.د.عبدالكريم راضي جعفر.. *الكلمات تنتمي الى الوجدان قبل انتمائ
11311 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال