الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 288 كلمة )

الجالية العراقية في الدنمارك : الحشد الشعبي فخرنا

كتابة : رعد اليوسف
أقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد الشعبي فخرنا " دعما للمتطوعين في الحشد ، وتكريما وتمجيدا لبطولاتهم في جبهات القتال .
وشارك في المهرجان الكثير من المثقفين ورجال القانون والشعراء الذين عبروا افتخارهم بالانجازات التي تحققت على ايدى رجال الحشد والتي صانت الشرف والمقدسات .
وتحدث السيد مرتضى الكشميري عن اهمية فتوى المرجعية في الجهاد الكفائي ، مثمنا عبر كلمة بالهاتف ،تلبية الابطال وصمودهم في جبهات التحرير ، وداعيا الى مناصرتهم بالطرق والوسائل كافة .
كما شارك في المهرجان السيد صادق السعداوي ، رئيس اركان الحشد الشعبي من العراق في كلمة استمع اليها الحضور عبر الهاتف مباشرة..استعرض فيها صفحات القتال في كل الجبهات والانتصارات التي تتحقق يوميا على داعش الذي قطَّع رجال الحشد اوصاله .
وكانت لمشاركة السيد الدكتور علاء الجوادي سفير العراق في الدنمارك ،اهمية متميزة اذ عبر في كلمة سريعة ، عن الاهتمام والدعم للمجاهدين في جبهات القتال ، مشيرا الى ان الحشد مثَّل بواقعية الوحدة العراقيةالتي حاول الاعداء تجزءتها ، حيث ضمت وتضم صفوف المقاتلين السني والشيعي والمذاهب الاخرى والعربي والكردي وغيرهم .
واكد السيد السفير ان المرجعية لا تريد في اطلاق فتوى الجهاد الكفائي ان تحقق امجادا وانتصارات لها .. انما تريد تحقيق مصلحة الامة والدين .. اذ تخطى خطر داعش الخطوط الحمراء ، فكان لا بد من تفجير الارض تحت اقدام داعش فولدت الفتوى ، وهب الشرفاء من كل القوميات والمذاهب في حملة التطوع ، والوقوف صفا واحدا منيعا لحماية الوطن ، ومنع داعش اللعين من تنفيذ مخططاته الشريرة وطرده خارج الحدود .
واستمع الحضور الى مساهمات شعرية في قصائد جميلة القاها الشعراء ابو كرار وفائق الربيعي وابو زهراء من مالمو السويدية ، حيث تغنوا بالانتصارات الباهرة التي تتحقق كل يوم على ايادي ابطال الحشد في الجبهات .. وعبروا عن  مساندتهم والجماهير للحشد الشعبي الذي هو عنوان الفخر العراقي .

من وحي تظاهرات ساحة التحرير / د.عصام المعموري
ملاحظات حول تطبيق قرار اللا مركزية في العمل الإدار

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 07 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 09 آب 2015
  14766 زيارة

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
11612 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
268 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
6729 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
7639 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
6658 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
6650 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
6561 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
8885 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8059 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
7825 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال