الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 336 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

معركة الفاو 2014 / مصطفى عبد الحسين

الوضع الحالي التحشيد الدعاية أنفاق الثروات النفطية على الحرب  أمريكا تعيد سيناريو الثمانينات عندما ابتلع الطاغية ألبعثي الطعم استمر متقدم على الجبهة خمس سنوات حتى عام (1986 )  عندها قالت أمريكا ان انتصر صدام سيكون قويا        و يخشون على الوطن العربي طبعا الانتصار على إيران ليس بالأمر  السهل و لا الهين  إيران إمبراطوريه و هذا الأمر يزيد من جنون صدام عندها جاء الدور الأمريكي عن طريق  الأقمار الصناعية تلتقط صور للمواضع الحصينة في الفاو هذه المواضع كلفت العراق مليارات الدولارات شركات من يوغسلافيا سابقا أشرفت على أعمال بناء الكونكريت المسلح الحصين هذا الصرح كان بلا حماية قوية ترسل أمريكا احد عملاء السي أي أس بحجة التعامل مع إيران و طبعا هذا المساعدة ليست مجانية فعلا يسقط الفاو بيد القوات الايرانيه و تنقلب الطاولة على صدام و يكون هو المدافع يخوض ثلاث هجمات كبيره بنفس السنة باءت بالفشل  و استعان بالقادة العرب من المحاربين القدامى  و طائرات الميراج  الفرنسية حتى سنة (1988) اشترى نظام صدام صواريخ خاصة لتحطيم الحصن الذي بناه   واستعد الأكبر معركة بعد الحرب العالمية الثانية من حيث الاستعداد البشري و لوجستي لكن إيران تنسحب من الفاو دون قتال  و صدام شعر بخجل كبير أطلق الصواريخ  و أعلن تحرير الفاو الوهمي
حاليا نفس السيناريو داعش الفئة الضالة مهربين المخدرات يبسطون سيطرتهم من الرقة ألسوريه  إلى معسكر هيت  قصة فلم أمريكي   يقوم بالبطولة                            و يحرر الأراضي العراقية المحتلة من قبل داعش السبب ليس بالأمريكي أنما قادتنا هم من أوصلنا إلى هذه نتيجة  المال و الشهرة أعمتهم لليوم وهم على المناصب متناحرين و الشعب ينحر بسكين داعش  قصة داعش ستنتهي كما حصل في معركة الفاو تحيشيد إعلانات  رقص حرق ثروات و النهاية خسارة اقتصاديه
الغاية من داعش هي تدمير  الاقتصاد العراقي حتى بعد النصر سيكون له عواقب اقتصادية كارثية تضاف على ألازمه الاقتصادية الأولى سيضيع أمل العراق في التقدم إلى الأمام و تكون الحياة تحت شعار (( كلمن يلعب بكيفة )) صاحب الشهادة  و الدين زعماء عشائر أحزاب و الشعب محتار بأمره
حرب الفاو 2014 كما أسميتها نتيجتها  النهائية واحده الخسارة الاقتصادية             و البشرية للعراق   و النصر وهمي .


الكاتب مصطفى عبد الحسين اسمر
كتبت بتاريخ :13/10/2014

الملك الليبي إدريس السنوسي / حسين محمد العراقي
الشعب الكُردي بـ"كوباني" يقدم نموذجاً مقداماً للمق
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 18 تشرين1 2014
  3918 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

د. حميد عبد الله
03 حزيران 2017
هناكَ من ينكرون وجود (داعش) في الأنبار وهناك من يتعاطفون مع منهجها التدميريفِي العلاقة الج
احمد الملا
19 حزيران 2017
من كان يريد أن يقدم خيراً للبشرية مكنه الله من ذلك حتى لو كان فرداً واحداً وليس معه من وسا
جميل عودة
22 كانون2 2014
قالت منظمة العفو الدولية: إن الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية زودت حكومات الشرق
دولة رئيس وزرائنا مثلاً, اطلق عفواً خاصاً عن قتلة غير ملطخة ايديهم!! بدماء الشعب العراقي,
تعني إن الشخص المصاب بالمزاجية قد تكون شخصيته في ظرف خاص وفي اوقا ت معينة وظروف خاصة بصورة
كانت الندوة الاسبوعية لبيت المدى مكرسة يوم 2017/8/18 للشاعر (محمود البريكان) بحضور جمع من
أياد خضير
27 تموز 2016
تقع مقهى اللواء في شارع الجمهورية  السوق الكبير في الناصريه تطلّ على شارعين في عمارة طالب
زيد الحلي
15 آذار 2016
ان تعلن جريدة رصينة، تتكئ على مهنية صحفية شاسعة المدى عن تقليص عدد ايام صدورها، من ستة ايا
د. كاظم حبيب
07 آذار 2018
كما تجتاح الدول العربية وغير العربية ذات الأكثرية المسلمة موجة مديدة من الإرهاب الأعمى الم
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال