الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

متى يراودك الحلم ياعراق / صباح جميل

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق في سبات ولم يراوده اي حلم كروي عالمي...
سوى حلم اسيوي عام 2007 على مستوى المنتخبات...فكرة حلم اولمبي عالمي 2004 اثينا... واكتفى؟ بينما اغلب الفرق المشاركة في كاس العالم لم تتخلف عن البطولة سوى فريق او اثنان ...السؤال متى يكون منتخبنا كاسائر الفرق المشاركة او يكون حلم تخلف منتخبنا عن البطولة...؟
اذا برأي المتواضع وكارياضي نستنتج من هذا..ان اساس الهيكلة الكروية في العراق هش ويعتمد على المحاصصة والمحسوبية والعلاقات الاجتماعية
كما لايوجد دوري من الاساس سوى شبح دوري مضاليم اشبه ببطولة للفرق الشعبية ناهيك عن المشاكل التي تحدث بالدوري لاتجدها لدى بطولات الفرق الشعبية اذا كيف يتطور مستوى اللعبة والاعبين وكل من يخصه الأمر في هكذا دوري...واين فرص الاعبين المميزين في المشاركة مع المنتخب في المباريات الدولية الودية وليس فرصهم في برامج الاعداد والوحدات التدريبية...اسأل مرة اخرى هل هذه ملاعب..؟اجزم لايوجد ملعب واحد فيه مواصفات الملاعب العالمية من المستوى الثالث...كما ارجو مشاهد الدوري العراقي وانتم تلاحظون ذالك والان اكتب عن الانتخابات فهي في صلب الموضوع
الشخصيات الرياضية وغيرها التي رشحت للانتخابات وبعد شد وجذب منهم من انسحب قبل موعدها والاخر بعدالانتخابات ومنهم من ليس لديه تحصيل دراسي او معلومات بشؤونها وبعد انتهاء الانتخابات ..فرح من فرح...وتألم من تألم وبدأت بعض الصحف والصحفين من الاشاده بالانتخابات والاخر يشكك في نزاهتها ...فأذا كانت هذه البداية للاتحاد واساسه ...ماذا ينتج اذا؟ كما كل شخصية فازت بالانتخابات اثناء لقائتها الصحفية يتحدث عن اثار ماضي الاتحاد وسلبياته وانه رشح شخصه لترميم البيت الاتحادي ولديه برامج وخطط وسياقات عمل ...وسوف اعمل كذا وكذا...الخ؟ واذا به بعد مرور
الوقت لاتجد هذه البرامج والخطط الا وهي محفوظة في دواليب الاتحاد للزخرفة... وشخصه لم يمكث في مقر عمله سوى ايام معدودة لغرض التبختر وكل يوم سفرة في بلد ويقول من اجل مصلحة الاتحاد وتنكشف اسرار الزيارة ويكون الموضوع عادي... وبعض الشخصيات من انسحب من الهيكلة الاتحادية لايعلم اسبابها الا الله وايضا يقول من اجل مصلحة الاتحاد...
رغم كل الظروف التي يمر بهاعراقنا الغالي الاانه هنالك رجال من ذوي الغيرة والسمعة الطيبة يحاولون رسم الابتسامة وجلب الفرح للعراقيين كما حصل عام 2007 في كاس اسيا وفعلها منتخبنا الوطني وكم كانت الفرحة عارمة في ارجاء العراق ...كل هذا واكثر ومهما قيل ويقال العراق وجمهورنا الرياضي متعطش للفرح...انا اقول كيف يحلم العراق وهو يرقد في فراش غيره لايراوده سوى الكوابيس اللعينة...
متى يراودك الحلم ياعراق

قيم هذه المدونة:
4
من يبدأ الرهان
ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الأحد، 18 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

السيد رئيس مجلس النواب العراقي أ لأ تخجلون ولو لمرة واحدة فلسطينيون يتبرعون للنازحين العراقيين ؟ الب
خرج بعد ان أستحم وهو يغني ... قولي أحبك كي تزيد وسامتي فبغير حبك لا أكون جميلا ... سعيد بما يردد شار
مِنْ  تـُقى جئنا  دعاءًحاملاًنبضَ السَّماءْفانبثقنامِنْ سناهاكيف يحيابينَ وصلٍ بينَ قطعٍكلُّ وجهٍمِن
هروب (كوكو) واعجوبة عودتها ؟!!اثبت علماء النفس والمجتمع وجود التفاعل الفطري لعلاقة الإنسان مع الحيوا
هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخرج من قسم ا
أيتها  الصرخة  المجنونة  في  داخليتعمدت  أ لأ  أمسك  لجامك الليلةكهتافات  عفوية تركض  في  الشوارعأست

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 18 آذار 2013
  13077 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...
اسلام حمود أمة راكعة في محراب الجهل / محمد عبد اللطيف
15 شباط 2018
بارك الله فيك ونفع الله بك وزادك علما وفهما وادبا ...

مدونات الكتاب

رزاق حميد علوان
24 تشرين2 2017
ليس بمقدوري الآن أرسمك سنبلة صغيرة بقدر ما رسمتك عشبآ حقلآ و موسمآ لحصاد وفير شلة يدي وتوقفت ح
757 زيارة
محرر
02 حزيران 2016
تواصل الكوادر العاملة في شعبة متابعة النازحين في العتبة العلوية المقدسة استكمال مراحل إنجاز بنا
2693 زيارة
كانت أيام أعتقدناها سيئه حين يمر بائع النفط بعربته يجرها الحصان نعم الحصان وليس حمارَ فهناك فرق
2572 زيارة
عزيز الحافظ
01 أيلول 2016
كنت قد قررت ان لااكتب حول الإنتخابات لان صوت الضجيج الكبير والطنين لايحتمل همسة موسيقية هادئة ا
3006 زيارة
رعد اليوسف
03 أيار 2014
كتابة : رعد اليوسف \ شبكة الاعلام في الدانمارك \ أعتاد أهل كوبنهاكن من ألعراقيين ألمقيمين ..أن
3758 زيارة
سامي جواد كاظم
15 آذار 2013
لقد ابتلي الاسلام بالمنافقين منذ ان انطلقت البعثة وكان رسول الله كثيرا ما يشكو ويتالم منهم ولان
3436 زيارة
محمد على طه
08 شباط 2018
بعد أن مرت سنوات عجاف عشنا فيها الأهوال والرعب ورأينا التخريب والفوضى والخيانة لهذا الوطن بعد ي
196 زيارة
تحتَ قدمي نقطةمازالتْ ترقصلنهار قتل ليلاًفي جرةِ قلملا تكترث بل تضحكلشمسِ تستريحفي أمسيةِ باردة
2846 زيارة
طبيب عراقي في دراسة حديثة  له اجراها في جامعة بريتون في الولايات المتحدة الامريكية  وشركة ابوت
3196 زيارة
ماجي الدسوقي
27 أيلول 2017
منذ بداية الخليقة حتى بدايات القرن الماضي والقرن الحالي كان دور المرأة دورا محصورا ومحدودا في م
1143 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال