تـــذكــر .. / الاعلامية زينب خليل عوده - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 453 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

تـــذكــر .. / الاعلامية زينب خليل عوده

** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام.

** حينما تراقب نفسك في السر والعلانية أن تثق بالله المطلع عليك وأرحم بك منك.

** أن تحرص على أن تكون القدوة الحسنة حينما تنهى عن أمر ما .

** حينما تكبر بمال وتتباهى به على أقرب الناس لك إعلم أنه يزول يوماً ويبقوا هم.

** أن الحياة  لها بابين احدهما يوصلك إلى الخير والآخر إلى الشر فعليك أن تجاهد نفسك كى تحسن الخيار.

** أن البحث عن دعائم تضمن لنفسك الاستمرار تكون من خلال المضي نحو الأفضل .

**أن السعادة  قد تكون في أبسط تفاصيل الحياة وليس في شكلها ولونها .

** أن الصعود إلى أعلى أصعب بكثير من السقوط إلى أسفل وكلاهما له ثمن غال.

** أن جمال الورد قد يخفى أشواكها لحظات فقط .

** أن في عصر العولمة كل شي بمقابل مادي محسوس .

**  حينما ترق بإنسانيتك فهي أولا وأخيرا لصالحك أنت .

** حينما تشعر أن كل من حولك يتغير للأسوأ عليك في الخطوة الأولى أن تحافظ على نفسك ألا تغرق.

** أن الحق والباطل خطان متوازيان لا يلتقيان ..

** أن مهما طال ليل الظلم لابد من بزوغ فجر العدل ...

** إن احترام إشارة المرور الحمراء لا يدلل على أنك شخص محترم.

** أن لاتصدر أحكاماً على الناس وأخلاقهم قبل أن تتعامل معهم مرات ومرات. 

** أن من يتحلى بالمبادئ ليس عليه تقديم دليل إثبات لكل مبدأ، بل الرهان في أن يطبقها بكل أمانة وصدق .

** حينما تضحى من اجل الآخرين لا تنتظر شكرهم أو تقديرهم ..

** أن النجاح قد تكون مجموعة خطوات موفقة متدرجة أو ضربة حظ لمرة لا تتكرر.

**  حينما تكون صادقاً فأنت الكاسب الأول .

**  أن الغيرة سلاح ذو حدين وحينما يتمادى حد ما يكون لعنة على صاحبه.

** حينما نختلف في الرأي يجب أن نتذكر دوما أجمل ما اتفقنا عليه ونراجعه بقلوبنا قبل عقولنا.

** أن الأمل قدرة كامنة كضوء الشمعة ينبغي رؤيتها من بين الظلام.

** أن العقلانية ليست مطلوبة في كل الأوقات كي لا تقضى على جمال نبض المشاعر.

** أن الوفاء وسام نبل على جبين المخلصين.

** أن العتاب بقدر الآمل بالآخر .

** أن الزمن كفيل بكل حزن وألم فاجعل الذاكرة تمحوه .

**  أن لا أمل في الجبان ولا الظالم فكلاهما فار ولا يجرؤ على قول الحق .

** أن الندم يجب أن لا يكون هدفا نسعى له بل وسيلة فقط.

** أن البقاء ليس للقوى بل للأقوى على إرساء العدل.

** أن مابين الحياة والموت طرفة عين في لحظة لايملكها أحد إلا خالقها.

 ** أن الأصول منهج متواصل له دلائل سلوكية واضحة لا تحتاج تفسير أو تبرير.

** أن تربية النفس سهل لمن يقرره ومن أصعب ما يمكن لمن يختار الضياع.

** حينما تنقى نفسك من الشوائب تملك أهم اسرار الحياة .

 


Read More

تـــذكــر
السياسة الخارجية العراقية بين ضبابية الأهداف وقصور

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 19 شباط 2020

مقالات ذات علاقة

في عام 2005 أكمل المشرعون في العراق صياغة مسودة الدستور النافذ في هذا البلد. وعلى الرغم من
2240 زيارة 0 تعليقات
لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلمفلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسوداقرار حيك بهمس
5048 زيارة 0 تعليقات
15 كانون2 2012
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
5931 زيارة 0 تعليقات
17 نيسان 2012
لوحة لم تكتمل بعد   (كتبت عندما تم تفجير وزارة العدل وسبقتها وزارة الخارجية في نفس المنطقة
4778 زيارة 0 تعليقات
19 نيسان 2012
الطاغيلَمْلِمْ شِرَاعَكَ أيُّهَا الطَّاغي وارْحَلفانَّ الغَضَبَ نارٌ أسْعَرخَيَالُكَ الأسْ
1348 زيارة 0 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
6618 زيارة 0 تعليقات
24 شباط 2013
أجرت الحوار //ميمي قدريدرة من درر الأدب العربي ... ناهد السيد الصحفية والكاتبة التي اختزلت
4435 زيارة 0 تعليقات
شكراً.. لطوق الياسمين وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين معنى سوار الياسمين يأتي به رجل إليك ظننت
4697 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
4368 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
901 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

عزيز الحافظ
06 آذار 2017
بعد خطابه الإخير  والذي وضع النقاط على الحروف، بيّن السيد المالكي موقف كتلته وموقفه الشخصي
ثار جدل كبير حول تورط البرادعى فى حرب العراق؛ إذ ينفى أنصاره هذه التهمة، بل يصل البعض منهم
د. كاظم ناصر
22 أيار 2018
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رجل مال وأعمال وابتزاز وفضائح جنسيّة وأخلاقيّة، جاهل في السيا
الحق يحتاج في تطبيقه الى إرادة، والصوت الخافت لا يسمع، والنداء لمن ركب غلواءه لا يستجاب. ه
وداد فرحان
10 أيار 2019
الشهر الكريم يطرق أبوابنا فكيف نستقبله؟رمضان ضيفنا السنوي الذي نختلف في صناعة صورته، فهو ش
خرجتْ ريم على كرسيِّها المتحرك إلى حديقة القصر كعادتها لتتأمل سحر الطبيعة ,ولتحتفل لأول مر
الشعوب بأسرها إلى شريحة الشباب نظرة المحبة و الاحترام ، نظرة ترى فيها المستقبل المشرق الذي
شاكر فريد حسن
07 تموز 2018
في دوحة الشعر الفلسطيني في هذه البلاد ثمة أصوات جميلة تجيد التغريد لكنها لا تعرف التسويق ا
د. كاظم ناصر
08 تشرين2 2018
يعتبر الكثير من المراقبين والمحلّلين السياسيين أن نتائج انتخابات الكونجرس النصفيّة التي أج
حسن حاتم المذكور
04 حزيران 2016
ثلاثة عشر عاماً اسقطوا العراق في الهاوية وبوحشية المنتصرين عليه تحاصصوا اشلائه ثروات وجغرا

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال