ما بين النكبه والنكسه والنصر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ما بين النكبه والنكسه والنصر

خسر العرب بين النكبه عام 48 والنكسه عام 67  ثلاث حروب فى النكبه فقدنا 78%من فلسطين وفى النكسه خسرنا ما تبقى  منها  وخسرنا  فوقها الجولان وسيناء .
لم تهزم جيوشنا  بالمعنى العسكرى لانها لم تقاتل اصلا ما جرى مسرحيات سيئه الاعداد والاخراج قد يلومنا البعض عندما نتحدث عن نظريه المؤامره والتخوين
وحتى نذهب لتفسير اعمق نقول من هزم هو نظامنا وحاكمنا العربى التابع للاجنبى نظامنا العربى المنقسم والمتصارع نظام المحاور او نظام التضامن تحت الرعايه الامريكيه وهو مسكون بالهزيمه قبل ان يقاتل .
من كان وراء هزائمنا حاكمنا العربى  التابع الفاسد والمستبد والذى يصر ان يرى مصالحنا من شرفه قصره اومن ارصدته فى بنوك الخارج او بعيون طبقه الحراميه واجهزه الامن  والعسس التى تسبح بحمد القائد الذى بات وجوده  مصيبه علينا وجعلوا من غيابه مصيبه اكبر.
شعوبنا لم تهزم جيوشنا لم تهزم هم اللذين هزموا والهزيمه مصلحه حيويه لهم وفى النصر نهايتهم .
فى حرب اكتوبر من عام 73 اثبت جيوشنا قدرتها على تحقيق النصر واسقط وهم الجيش الذى لايقهر لكن حاكمنا ونظامنا حول نصرنا العسكرى لهزيمه سياسيه مدويه ووقع اتفاقات مشينه  وهى تثقل كاهل ثوارمصر اليوم .
لذا الحاكم والنظام العربى حال ويحول  دون ارادتنا والنصر قهر ارادتنا عقودا صادر حقنا فى حياه حره كريمه عزيزه صادر حقنا فى التعليم والتنميه الاجتماعيه والاقتصاديه
  اوهمو بعض دولنا  انها فقيره  والغنيه منها بددوا اموالها فى تنميه عبثيه لا تسمن ولاتغنى من جوع قسموا وطننا لدويلات وشرذموا مجتمعتنا لملل ونحل وحالوا دون تطورنا نحو الدوله المدنيه الحديثه دوله المواطنه والقانون وجعلوا من بلدننا دولا فاشله على كل المستويات .
الحاكم والنظام العربى التابع  الفاسد والمستبد هو الذى يحتلنا ويتعاون  ويتحالف مع الاجنبى والصهاينه على احتلال ارادتنا قبل اوطاننا هم من عاونوا وسهلوا  للاجنبى احتلال عراقنا بعدما سهلوا للصهيونى من قبل احتلال  فلسطين والجولان وسيناء  هم من كشف امننا للجوار وغير الجوار واليوم يتباكون  كذبا على الامن القومى العربى .
واذا ما قدر لجزء منا  امتلاك بعض ارادته فأنه ينجح فى تحقيق النصر حصل هذا فى الكرامه عام 68 وفى لبنان عام 2000 و2006  وفى غزه عام 2008 .
واليوم مع الثوره العربيه المباركه التى تطيح بالحاكم العربى ونظامه  الواحد بعد  الاخر وتحرر ارادتنا من نظم التبعيه والارتهان والفساد والاستبداد فأننا على الطريق الصحيح والقريب  لتحقيق النصر وتحرير اراضينا المحتله  فى فلسطين والعراق والجولان وكل ارض عربيه محتله .
 
                                               حسين عليان
                                   عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
                                                            3\6\2011

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 17 أيلول 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 05 حزيران 2011
  4877 زيارة

اخر التعليقات

: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - Max A Bent لن أعيش فقيرا بعد الآن! / جميل عودة
31 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض عاجل لسداد ديونك أم أنك بحاجة إلى قرض أسهم لتحسين عمل...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...
: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...

مدونات الكتاب

د.علاء الأمين
29 حزيران 2019
عندما سافرت للهند عن طريق قطر كانت الفيزا الممنوحة لي من السفارة الهندية في بغداد فيزا طبي
رزاق حميد علوان
15 نيسان 2016
رسمت وجهك في سبورة أحفادي الصغاربدلا من رسومات ساخرة ممتعة للأطفالالبارحة البارحةعاتبتك كث
سيبقى الاتفاق النووي الايراني مثار الكثير من التكهنات والتحليلات لعدة عقود أو سنوات.فالاتف
عبير سلام القيسي
27 تشرين2 2016
( دونيّة القدر ) لم أكن أعلم بأن كل هذه المرارة تضخ من تلك الحقيقة كأنما القدر دفعني الى ا
د. طه جزاع
01 تموز 2017
بَقي كتاب (طبقات الصوفية) لأبي عبد الرحمن السُّلَمِيّ، ولعقود طويلة واحداً من أهم المراجع
علي الكاش
01 أيلول 2019
في الوقت الذي يعاني فيه العراق من مشاكل داخلية وخارجية لا حصر لها، فإن وزير خارجيتها ما يز
ومنذ تأسيس بلاد ما بين القهرين في 1921 ولحد اليوم وأني من معاصري أمتداد مطباتها السياسية و
لوا نظرنا الى البرمجة الانتخابية نراها مجموعة من التوجهات والافكار والشعارات المختلفة والم
انعام عطيوي
02 أيلول 2017
تحقيق/ إنعام العطيويكتب الشاعر الراحل حافظ إبراهيم في روائع قصيدته عن اللغة العربيةأنا ال
نزار حيدر
18 تشرين2 2014
فلا تسأل عن المستقبل، وانشغلنا بالشّعار والدّثار فأضعنا الجوهر والمحتوى، ولا يشذّ تعاملنا

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال