الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

رحاب حسين الصائغ في أوراق العاشقة

تقدم رحاب حسين الصائغ، الأديبة العراقية، صورة لأصدق تعابير الغرق في عالم الأبداع، بمختلف صوره. فهي لا تقيم له حدودا أو تحتجز نفسها خلف أسوار، ولا تخشى أن تخوض غمار تجربة، ولا تهاب التورط في متاهات فكرة.
لهذا السبب، فقارئها يمكنه أن يتوقع منها كل شيء وأي شيء.
يقول الناشر في تقديمه للكتاب: ان السيدة الصائغ "تكتب بدافع من التحدي، وتدفع سقوف المحرمات الى الأعلى وتجتاز الحواجز الأخلاقية المألوفة أيضا. إنما من أجل شيء ثمين؛ من أجل الغوص الى مسافة أعمق في النفس البشرية، وفي معترك الروح والجسد، وفي ثقافة البيئة وعاداتها ومفاهيمها".
ويضيف الناشر: لقد قررنا جمع كل ما كتبته رحاب، من أجل ألا يخسر الأدب الذي سطرته هذه المرأة الجسور شيئا. ومن أجل ألا تغيب مبدعة كبيرة ما يزال بوسعها أن تقدم الكثير وأن تفتح أبوابا ما تزال مغلقة في الأدب الذي تسطره المرأة العربية.
رحاب ليست كأي كاتبة أيضا. خبرتها الطويلة وتجاربها المتنوعة تجعلها من أبرز الأدباء الذين جمعوا بين عدة حقول، ولكنها دانية أيضا، وذلك في علامة على ثراء النضج، وإمتلاء الثمرة.
رحاب صوت عذب في القصيدة. ولكنها شديدة التماسك كقاصة أيضا. وتكاد لم تترك اختبارا إلا وانخرطت فيه. ثم أنها لم تطرق بابا إلا وكان لديها ما تقوله خلفه، ليأتي رقيقا، شفافا، وصادقا.
انها ليست من بين أولئك الأدباء الذين تبهرهم صناعة الكلمة فيتحولون الى صاغة كلمات وجمل تقصد الميل الى الرنين. رحاب تبدأ من رحاب الفكرة، وتسخّر الكلمات من اجل خدمتها، لا العكس. وهذه "صنعة" الممتليء.
وثمة في صورها من العذوبة ما يكفي لكي يجعل منها سلسة، منسابة كجدول لا يعترض طريقه حجر. إلا انها لا تحفل بالضرورة بما قد ينتهي اليه النص، كنص، بمقدار ما تعود لترسيه على قاعدة أداء صارم من أجل الوصول الى تقديم هذا المشهد وتلك التجربة كما لو أنها تجربة حية.
ثم انها تقولها كما هي أحيانا، حتى عندما يتعلق الأمر بأعقد القضايا الأخلاقية المتعلقة بأمور الجسد.
رحاب ما تزال قادرة على العطاء الخلاق، وهي تقاوم، معترك الحياة في العراق ببسالة كل العراقيين الذين صارت المسافة بينهم وبين الضحايا قريبة الى درجة لا يمكن معها التمييز بين حي وميت في الظرف الاستثنائي لبلاد تحت الإحتلال.
ولكن هذه المجموعة التي تضم أبرز أعمالها القصصية، ستكون كافية لكي تحدد ملامح أديبة باتت كبيرة حتى ولو لم تكتب، بعد ما كتبت، سطرا.
ولدت رحاب حسين الصائغ في مدينة الموصل، شمال العراق، وهي عضو الاتحاد العام للأُدباء والكتاب في العراق، ونقابة صحفيين كردستان، والجمعية الدولية للمترجمين واللغويين العرب، وحائزت على شهادة تقدير من الجمعية الدولية للمترجمين وللغويين العرب، كما انها عضو جمعية الشعراء العالميين.
حائزت على شهادة بدرجة جيد في الإعلام من وزارة الثقافة والإعلام في بغداد عام 1999. وحملت اربع شهادات في الاعلام من جهات عدة عملت فيها.
نشرت أولى أعمالها عام 1989، وأصدرت ديوانين شعريين، هما "رحلة في قعر الشيء" صدر في سورية من دار الينابيع 2010. و"رجل لم يخلق بعد" وطبع في مصر بمؤسسة الكلمة نغم الثقافية 2010. وما يزال الديوان الثالث ينتظر النشر.
طبعت روايتها الاولى "عادت منحرفة" في مصر بمناسبة فوزها بجائزة احسان عيد القدوس بالمرتبة الثالثة 2010، وتنتظر الرواية الثانية "آرام" تحت الطبع.
ولديها أربع مجاميع قصصية هي، "عين ثالثة تبكي" طبعت في النمسا، و"قصص القمر المنشور"، و"افئدة منطوية"، و"في الافق".
عملت في العديد من الصحف والمجلات المحلية، كمحررة، وسكرتيرة تحرير، ورئيسة تحرير.
وشاركت في العديد من المهرجانات والمناسبات الثقافية في بغداد والموصل وكردستان.
وكتبت العشرات من المقالات في نقد الشعر، ونقد القصة والرواية والفن التشكيلي، وذلك الى جانب عشرات المقالات الثقافية والاجتماعية.
وثق اسم الكاتبة رحاب حسين الصائغ في كتاب" النتاج الثقافي النسائي العراقي في القرن العشرين من 1900 - 2000" إعداد ودراسة : باسم عبد المجيد حمودي الصادر عن وزارة الثقافة دار الشؤون الثقافية العامة في بغداد 2001.
كما وثق اسم الشاعرة "في موسوعة سلسلة اعلام الموصل" الذي قام باصداره الدكتور: عمر الطالب، عن جامعة الموصل.
ووثق اسم الاديبة، في كتاب احفاد كلكامش الذي صدر في النمسا. كما وثق في كتاب (بوسع قلبي- قصائد وقصص قصيرة جدا من العالم العربي) الذي صدر باللغة البولندية عن دار مينياتورا في مدينة كركوف- العاصمة الثقافية لبولندا.
ووثق اسم الشاعرة، في كتاب انطولوجيا الشعر العربي المعاصر- الذي صدر في رومانيا والمترجم للغتين الانكليزية والرومانية اضافة للغة الام العربية- يحمل قصيدة "حفلة تنكرية" و"لم يخلق".
ووثق اسم القاصة في كتاب انطولوجيا النقد القصصي، الذي قام باعداده الروائي والقاص منير مزيد، باللغة الانكليزية والرومانية والعربية.
ووثق اسم الناقدة في كتاب، بحوث ودراسات باللغة العربية، الصادر عن مهرجان "كه لاو يش" الثاني عشر /2008.
وثق اسم الناقدة في كتاب الجواهري "النهر الثالث" طبعة بغداد، بقلم الدكتورة خيال الجواهري، صدر عام 2010.
ووثق اسم الناقدة في كتاب، "باسم فرات في المرايا"، دراسات وحوار، تقديم:حاتم الصكر، الذي صدر في دمشق، عن الشاعر باسم فرات.
واعلن اسم رحاب حسين الصائغ من قبل منتدى الصحافة العالمية مع افضل كتاب عام 2009.
وترجمت العديد من قصائدها للغات عدة: (الانكليزية، الرومانية، البولدندية، الايطالية، الفرنسية، التركية، الكردية).
ولديها عدة كتب معدة للنشر مثل "الظل المطحون بغصة الاحتواء"، مقالات اجتماعية وثقافية وعن المرأة.
وكتاب "نفحات جمالية في صدر المعنى" ويحتوي مقالات ودراسات نقدية في الشعر .
وكتاب "في محيط هادر" ويحتوي 20 دراسة أدبية عن شعراء من كردستان العراق.
وكتاب عن الرسائل والمراسلة، يتضمن سيرة عن أدب المراسلة والرسائل منذ فجر التاريخ الى زمننا الاني ومراحل تطور المراسلة، يضم مئة رسالة موبايل.


سعر الغلاف: 4 يورو
لشراء الكتاب من وكيل التوزيع الدولي Novisoft أضغط هنا:

تستطيع ان تستخدم بطاقات الائتمان مثل Visa أو MasterCard وغيرها، كما تستطيع أن تدفع من خلال paypal (اشهر بنك دولي للمدفوعات الصغيرة، ومن السهل والمأمون للغاية انشاء حساب فيه).
سيصلك اتوماتيكيا إيصال بالدفع. ابعث بنسخة منه الى المؤلف على العنوان التالي: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. لتتلقى رسالة شكر.


Read More
0
رؤية دلالة للتركيب الجمالي
الثعلبة والديمقراطية
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
السبت، 21 نيسان 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 13 حزيران 2011
  4509 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

حسام العقابي
29 آذار 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك عبرت وزارة الخارجية التركية عن قلقها من الموافقة
2680 زيارة
هادي جلو مرعي
12 كانون2 2014
 مايزال العلماء يبحثون عن الكاربون في كوكب المريخ ليثبتوا وجود الحياة قبل عشرات ملايين الس
3571 زيارة
محرر
18 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -حلّت اليوم الأحد الذكرى الـ55 لإعدام عدنان مندريس، رئيس وزرا
3501 زيارة
وئام عبدالغفار
07 حزيران 2016
   نولد علي الفطرة وعندما ندرك "الإدراك العقلي" أو يتكون لدينا الفهم والتمييز..
12350 زيارة
واثق الجابري
07 حزيران 2016
عاش العراق حالات حُبلى بالتناقضات، وصراع أجيال وثقافات، وتيارات سلطوية، تغذيها عوامل خارجية ودا
3159 زيارة
سنتان غير قابلتان للتمديد والتجديد ستكون من نصيب كل مدير من مدراء المؤسسات والهيئات والأقسام وا
3236 زيارة
عبدالجبارنوري
11 تشرين1 2017
/ دراسة تحليليةالمقدمة/ اليمين المتطرف وصف يطلق على تيارات سياسية تتركز أساساً في أوربا وتتبنى
1603 زيارة
انطلقت فجر اليوم جحافل تحرير الانبارمعلنة عن البدء بمعركة جديدة وحاسمة  قد تستمر طويلا  وربما س
3407 زيارة
محرر
04 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -تعرض محل بقالة في ولاية نيومكسيكو الأمريكية لانتقادات حادة ب
3027 زيارة
اعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة موحدة لإسرائيل هذا القرار تم اتخاذ ونيت
1160 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال