الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

زفة عرس الى السماء

زفة عرس الى السماء
راحت الروح بعد مجيء الخير بتغييرٍ أرادوه في كل شيء حتى في الأخلاق والقيم والمبادئ ، وريحاً جاءت لا بروحٍ ولا بريحانٍ بل بنار سعير على العراقيين ... لتأتي رياح أخرى ملئها الجيران وأبناء الوطن شراً وسموماً وحر جهنم بقوافل مساعدات ركبانها شياطين الليل والنهار الذين يعبدون الله آناء الليل وأطراف النهار ... سكنوا جميعاً في أرضنا وعاثوا فيها فساداً ، رغم أنهم أصحاب هذي الأرض ، فأتوا بشياطين مجاورين ليفسدوا أكثر مما هو فاسد فيها ... لا يتجانسون بما أحل الله لهم من نساء من مثنى وثلاث ورباع بل بغنائم بنات الشيعة العملاء والسنة الخونة والمسيحيين الصليبيين ، والتي هي غنائم دار الحرب محللة أن تقطع أثدائها بعد الدخول بها الدخلة الشرعية ، فلا يجوز الدخلة غير الشرعية في هكذا حالات حسب فتوى علماء المملكة العربية السعودية ... وحسب تحاليل وتصريحات قناة الجزيرة والعربية ... وبأغماض العيون حول ما حصل من جرائم قام بها المقاومين والمجاهدين في العراق ، فقد أغمضت العيون القناة الشرقية والبغدادية ... قال إبليس لما سمع اعترافات قتلة زفة عرس الدجيل على شاطئ نهر التاجي بأنه بريء مما تفعله المقاومة والمجاهدين والبعثيين وكثير من السياسيين في العراق ... فأبليس وكما جاء بنص قوله : (أنه لما أقسم أمام الله أن يغوي عباده أجمعين إلا عباده منهم الصالحين ... فلم يفكر البتة ، ولم يخطر بباله ما يفعله الطائفيين والقتلة من الإسلاميين والعلمانيين من السياسيين في العراق القديم والجديد ) ... فهو يستغفر الله على مما يفعله هؤلاء يومياً ... ويتمنى من الله أن لا يحشره معهم ... والله بريء منهم ورسوله ، وإبليس أيضاً ... زفة عرس أتت من منطقة الدجيل لرافضة .. مجوس .. كفرة .. شيعة .. شروكية .. عملاء .. خونة .. إلى منطقة شاطئ التاجي تحوم حولها ملائكة الرحمة ، قبل أن تولي هاربة لدى مجيء شياطين الأرض الذي عشعشوا في العراق مقاومين ضد عروسين ومجاهدين ضد زفة عرس ... بعد أن قتلوا الرجال والأطفال الذين جاءوا مع زفة العرس وأغتصبوا النساء ثم قتلوهن فلا يجوز قتلهن دون إغتصاب !! ، فقد إقتادوا العروسين الى المفتي المصري الجنسية المسمى (أبو ذيبة) ، فأفتى الشيخ (أبو ذيبة) بقتل العريس وإغتصاب العروس ثم قتلها ... فقضى المجاهدون والمقاومون و(فراس) الذي يعمل موظفاً في (منظمة حقوق الأنسان) !! بمنصب (مدير السجون والمعتقلات) !! (صاحب صورة يمص بها خد الدكتور أياد علاوي المترهل مصاً شديداً) ، (وصورة أخرى رافعاً شعار التصويت للقائمة العراقية بزعامة علاوي والهاشمي والمطلك) (جميعهم بالحكم!!) بأغتصاب العروس ولمدة ثمانية أيام وبداخل المسجد وأمام زوجها ... وبعد ثمانية أيام وليال من الاغتصاب المستمر ، قاموا بقطع أثداء العروس فماتت نزفاً فأغرقوها بشاطئ التاجي ... !! ثمانية أيام يا رب تراهم يجرمون ولم تخسف بهم الأرض كما خسفت بقوم لوط رغم أن قوم لوط كانوا لوطيين بمحض إرادتهم ... فقوم لوط (ع) لما حان وقت عذابهم ، أمر الله سبحانه وتعالى جبريل فاقتلع القرية ، ثم أرسلها مقلوبة ، فأصبح عاليها سافلها ، وأتبعهم الله بحجارة من سجيل ... (فَلَمَّا جَاء أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ * مُّسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ ) 82-83 سورة هود فلماذا لم تقلبها بهم وعلى سياسيين يدعمونهم ويمولونهم وكذا بأنظمة عربية مجاورة وغير مجاورة ... ثمانية أيام يا رب تراهم يغتصبون فتاة بريئة الواحد تلو الأخر وأمام زوجها المسكين ، ولم تنزل عليهم صيحة تبيدهم عن بكرة أبيهم كما فعلت بقوم ثمود لما عقروا ناقة صالح (ع) لما انشقت‎ ‎السماء عن صيحة جبارة واحدة ، فما إنقضت الصيحة إلا وهم هلكى جميعاً ... (إِنَّا مُرسِلو النَّاقَةِ ‎فِتنَة لهُمْ فَارْتقِبْهُمْ وَاصْطَبِرْ * وَنَبِّئهُمْ أَنَّ الْمَاء‎ ‎قِسْمَة بَيْنَهُمْ كُلُّ شِرْبٍ ‏مُّحْتضَر * فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ‎ ‎فَتَعَاطى فَعَقرَ * فَكيْفَ كَانَ عَذَابي ونُذُرِ * إِنَّا‎ ‎أَرْسَلنَا ‏عَلَيْهِمْ صَيْحَة وَاحِدَةً فَكَانُوا كَهَشِيمِ الْمُحْتظِرِ) 27-30 سورة القمر فيا رب هؤلاء عقروا الناس ومثلوا فيهم تمثيلا ... فلماذا لم تأتي صرخة تفجرهم من الأرض تفجيراً ويتناثروا في الهواء لكي لا ينجسوا الأرض بأجسامهم ، وكذا بسياسيين يدعمونهم ويمولونهم وكذا بأنظمة عربية مجاورة وغير مجاورة ... ثمانية أيام يا رب ولم تعذبهم كعذاب قوم شعيب (ع) أهل مدين إذ كانوا كفاراً ، يقطعون السبيل ويخيفون المارة ، وكانوا من أسوأ الناس معاملة ، يبخسون المكيال والميزان ، ويطففون فيهما ، يأخذون بالزائد ويدفعون بالناقص ... فعذبتهم يا رب بعذاب الرجفة ، فأرجفت بهم الأرض وزلزلتهم زلزالاً شديداً حتى زهقت أرواحهم من أجسادها ، وأصبحت جثثهم جاثية ، لا روح فيها ، ولا حركات ... (فأخَذتهُمْ الرَّجْفَة فَأصْبَحُوا في دَارِهِمْ جَاثِمِينَ)78 سورة الأعراف ... ويا رب هؤلاء وحوش بزي بشر ، فحتى الوحوش تشفق وهؤلاء معدومي الرحمة يعبدون أهواء أنفسهم ، ويعبدون أحقادهم ، وشهوات أنفسهم ومموليهم ... فلماذا لم تأتي رجفة أرض تبلعهم في حممها ، وكذا بسياسيين يدعمونهم ويمولونهم وكذا بأنظمة عربية مجاورة وغير مجاورة ... ثمانية أيام بكت عوائل وأمهات على زفة عرس لم يكتب لها أن تكتمل في الأرض بل في السماء ... أفتؤجل العذاب يا رب لليوم الأخر لتعذبهم عذاباً لو علم به أهل الأرض لهلكوا وماتوا خوفاً ، فقط من (وصف) العذاب ... ستكتمل زفة العرس في قصر من قصور الجنة ، بجميع شهدائها وستأتي العروس عذراء من غير سوء رغم إغتصابها لثمانية أيام متتالية ... تأتي عذراء ويرفع أطراف بدلة عرسها طيور جنة هم الأطفال الذين قُتلوا يوم الزفة ... وستقام زفة العرس في قصر من قصور الجنة بدلاً من بيوت الحسرات .. وسوء الخدمات .. وانقطاع التيار الكهربائي المستمر في دنيا العراق ... سيذهبان الى الجنة عروسان سيذهبان ... سيشكيان الى الله ظلم الدين وظلم السياسة سيشكيان ... سيشهدان هذان العروسان وهم أحياء عند ربهم يرزقون على القتلة سيشهدان ... أي رب خذ بحقنا ممن قتلنا بأسم الطائفة والسياسة ودين الخراب والعنف ... ولكل إجتماع من خليلين فرقة ... وكل الذي دون الفراق قليل وقل أعوذ برب الناس ... من إجرام وظلم الناس ... لا من وسواس خناس ... يا رب أعوذ من الناس ... أوحوش هي أم هي ناس ... تبطش .. تقتل .. تكره .. تحقد .. تجرم .. تفجر .. تفسد .. تذبح لا طيراً يا رب ... !! بل من ناسٍ طار الراس ... ونعاس ما بعد نعاس ... فينام بعض الحراس ... ليسرق بعض الحراس ... عارية كل خطايانا ... لا يسترها أي لباس . وقل أعوذ برب الناس ... الفاتحة على أرواح شهداء زفة عرس الدجيل ... (الفاتحة)

ويمن عليك الموظف إن أدى واجبه
أجراات أمنية مشددة
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 27 شباط 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 15 حزيران 2011
  4470 زيارة

اخر التعليقات

: - علي صفير شوق .. / سمرا ساي
25 شباط 2020
انى يكون الاحتظار جميل... ربما هناك اجابة
: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...

مدونات الكتاب

راضي المترفي
21 حزيران 2019
لست حزينا لموت مرسيولست فرحا بما يحدث على ضفتي الخليجولست متألما لاحداث اليمنولست مباليا ب
كريم عبدالله
29 أيار 2017
جيوشُ أفكارٍ مِنَ الصحراءِ خيولها العطشى تتدفقُ غازيةً بـ إسمِ الربّ الطائش صولجانهُ الطام
عندما يريد الإنسان أن يطور من ذاته يقف متردداً بين أن يصغي للعقل أو للعواطف، ومن اجل ذلك
قلبي،، آمنَ بالصّدقٍوأعطى..مازالَممهوراً بملحِ الأيَّام،بنجمةِ الدَّهشةِتعوَّدَ على ح
د. حسين أبو سعود
30 نيسان 2016
أسير مع الخوففي الطرقات المصفدة بالأغلالالمحكومة بالنهايات الغامضةالمغطاة بالغيوم القاتمةه
جواد العطار
27 أيار 2018
لا يخفى ان خطاب وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو الاسبوع الماضي الموجه ضد ايران والمتضمن
مرتضى ال مكي
04 آذار 2011
الثورة الحسينية تميزت بشمولها على جميع الفئات, فالرجل والمرأة والطفل؛ والشيخ والشاب والرضي
عبد الجبار نوري
12 حزيران 2017
المقدمة/ أنّ الزرازير لما طار طائرها----- توهمتْ أنّها صارت شواهينا ( صفي الدين الحلي )، ق
وداد فرحان
18 آب 2015
.عندما هب أبناء الوطن مطالبين بالاصلاحات وتحقيق أهدافهم ومطاليبهم العادلة، لم يفكروا بدين
التواصل مع دول العالم ضروري للعراق, لخلق فرص للتعاون, وإمكانية المشاركة في حل الأزمات, وتأ

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال