Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 04 نيسان 2014
  2306 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

بعد أن أكملت دراستي الأولية في مدينة فايمر الصغيرة، ذات المغزى الكبير بالنسبة للتاريخ الألماني
2283 زيارة
محرر
06 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -رفعت العاصمة واشنطن، و15 ولاية أمريكية، دعوى قضائية في نيويو
627 زيارة
شعب ضحى وصبر ومازال يكابد متحملا اخطاءكم وفسادكم .. شعب توسلتم به كي ينتخبكم ومررتم عليه قرارات
1989 زيارة
د. حميد عبد الله
20 تشرين2 2016
كلفني رئيس مجلس إدارة جريدة (المشرق) الدكتور غاندي محمد الكسنزان برئاسة تحريرها وهو تكليف مشرف
2445 زيارة
عزيز الحافظ
07 نيسان 2014
بينت الصحافة الكويتية أنه تم القبض على جاسوس عراقي في محافظة حولي الكويتية؟! لتبيان الامر أضع ا
2951 زيارة
أحمد الشحماني
24 نيسان 2016
«أضحك ولو بالحلم يلما صحالك كيف» . . .!لا اعرف لماذا قفزت الى مخيلتي وذاكرتي تلك الأغنية السبعي
2148 زيارة
حسام العقابي
19 تشرين2 2015
 حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانماركإذا كنت تودين الترفيه عن نفسك وعن عائلتك في نهاية
3535 زيارة
أياد السماوي
21 أيار 2014
قبل الدخول في موضوع الخطوة اللاحقة الأهم بعد الفوز الساحق , اتوجه بالتهاني والتبريكات الحارة لد
2437 زيارة
واثق الجابري
29 حزيران 2016
إنتهت إسطورة الوهم والخيال والإنحراف داعش؛ منذ اللحظة الأولى لقرار إقتحام الفلوجة، وإحترقت ورقة
2210 زيارة
ورة على الجوع.. ثورة على الظلم و الإستبداد.. ثورة على حكام فاسدين.. ثورة من أجل الحرية والإنعتا
2338 زيارة

(طربكه) سياسية من الوزن الثقيل!! \ صباح اللامي

قالت لنا الكتل السياسية -جميعها تقريباً- إنّ الانتخابات البرلمانية الجديدة، ستشهد ظهور "أسماء لأكفاء تقنيين وتكنوقراط"، فإذا بنا أمام كثيرين رشحتهم الكتل باسم "استقلاليتهم"، وهم لا "أكفاء" ولا "تقنيون" و"لا تكنوقراط"، والمشكلة "عدم استقلاليتهم" أيضاً، فالذي يعرفهم، يدرك جيداً أنهم سيكونون "تابعين" أكثر من المنتمين الحزبيين. وهم، حتى لو كانوا من (حملة الشهادات)، لا يُعدّون إذا حضروا، ولا يفتقدون إذا غابوا.
هذا الكلام لا نقوله جزافاً، أو لأننا نعرف شخصياً بعض هؤلاء المرشحين، إنما لأننا سمعنا من كثيرين جداً، ومن أشخاص مقربين من هؤلاء المرشحين، استغرابهم من ترشيح "شخصيات مهلهلة" لن تضيف -إذا فازت بأي شكل من الأشكال- إلا أعباء جديدة، يتحمل وزرها شعب ينتظر من الانتخابات البرلمانية الآتية "تغييراً ستراتيجياً" ينقذهم مما هم فيه من هموم لا عد لها ولا حصر.
وثمة أمر آخر، فالذين تابعوا الترشيحات رأوا أن كل من هبّ ودبّ، دخل اللعبة، برغم "فراغ" سجله السياسي والإداري والثقافي والعلمي والعملي من أي "وقفة" يمكن أن يقال عنها إنها سبب ترشيح نفسه، أو "افتتان" الكتلة به لترشيحه.
أما الملاحظة الأخرى التي يتحدث عنها شارعنا فهي كثرة من رشحوا، وقرروا خوض غمار هذه التجربة سواء بالاعتماد على الدعم العشائري، أو على دعم يرونه "مهماً" من هذه الجهة أو تلك. ولا مجال هنا لتجاهل ملاحظة الشارع أن "زناكين البلد"، ولاسيما الذين يسكنون خارجه، وجدوا أنفسهم يصرفون الملايين على مرشحين اختاروهم، ليكونوا لهم عوناً في البرلمان ومؤسسات الدولة، كي يحموا ظهورهم، أو يقدموا لهم "صفقات المشاريع" على أطباق من ذهب، بعد أنْ قبضوا أثمانها على أطباق من "فضة"!.
أحدهم قال لي: "فلووووووووووس تركع"، وأكد آخر "صرف بلا وجع قلب"!!. أقول: إن هذه "الطربكه الترشيحية" ستكون وبالا خطر التأثير في التشكيلة التي يتكون منها البرلمان المقبل، وخطرة الوصف في الحكومة التي ستتشكل خلال الشهور المقبلة.
إنها في الحقيقة "طربكه" من الوزن الثقيل. وأنا من الواثقين أن تشكيلات من هذا النوع ستكون عاجزة عن "وضع طابوقة جديدة على طابوقة قديمة". وإذا كان الفساد اليوم بنسبة 60 بالمائة، فإن نسبته ستصعد حتماً الى مستويات لا يمكن التكهن بمدى فداحتها!.
نظنُّ سوءاً...ومعروف لنا السببُ.

قيم هذه المدونة:
0
خطوة ...هذيان....قصتان قصيرتان جداً \ فائق الربيع
صحيفة المستقلة والإحتلال وعرس الشهادة والسجون \ خا
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الثلاثاء، 21 تشرين2 2017