الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

التسول وباء يفتك في المجتمع ليتهاوى للسقوط / مروة محسن الطائي

سبق وأن رأينا مجتمعنا يوما بعد يوم يعاني من عدة مشاكل صعبة الحلول من قبل المسؤول عنها ربما أوضاع البلدان التي تمر بها من حروب وظروف إقتصادية ظاهرة خطيرة فتكت في مدن العراق وخصوصا مدينة بغداد  منذ فترة طويلة أسباب التسول عديدة ومن خلال ذالك  أجريت حوار مع أحد المتسولين حيث أخبرتني ( طيبة) الطفلة الصغيرة ذات التسعة أعواما من مدينة الموصل  عن مهنتها هذه التي اجربت عليها من قبل والدها والتي أدت إلى عدم ذهابها للمدرسة ودعت طفولتها في وقت مبكر ناسيه معالم الطفولة واعتبرت هذا عمل مقدس لاعالة والدها الذي يسكن في إحدى فنادى العاصمة كونه يعاني من مرض مزمن هكذا أخبرتني طيبة وبعد الإطالة في الحديث رولتي واقعها اشبه باالمرض أو وباء إذا لم نعالجه انتشر واستشرى في جسد المجتمع.  ولأن ظاهرة التسول هي ظاهرة خطيرة فقد تناولتها كانت تتقن الأعمال الدرامية، والمتسولون يطورون أنفسهم مع الزمن فمنهم من لا يزال يمارس التسول بالطرق التقليدية، ومنهم من طور نفسه ويتسول بأساليب أخرى، وخلال هذه السطور أحاول أن ألقي الضوء على ظاهرة التسول، وأساليبها، وأسبابها، وطرق علاجها من خلال ما رأيته وسمعته وقرأته. فمن أساليب وطرق التسول ما يلي:

 

الانماط التقليدية للمتسولين من الذين يدعون ويمثلون أنهم لديهم عاهات أو من أصحاب العاهات فعلاً الذين يجلسون على أرصفة الشوارع أو يقفون في الاماكن العامة يمدون أيديهم طلباً للنقود. المتسولون الذين يدعون أن أموالهم قد تم سرقتها وأنهم مسافرون إلى مدينة بعيدة، وأنهم يحتاجون الكثير من الأموال  لكي يستطيعوا السفر  وهذه الفئة ينادون على شخص بمفرده يتوسمون فيه أنه سوف يدفع لهم، وإذا مر الشخص الذي دفع النقود لهذا المتسول مرة اخرى بعد فترة قصيرة على نفس المكان فسوف يجد نفس المتسول يطلب منه المال للسبب  ذاته اضافة إلى ذالك هنالك عشرات من النساء المتسولات وفي احضانهن اطفال رضع وبعد ايام او شهور تأتي بطفل جديد لايشبه الطفل الذي كان يرافقها متسولون يدعون المرض لأنفسهم أو لأحد من أقاربهم،

وفي الغالب يكون معهم شهادة مزورة مختومة بختم غير واضح، وكتابة في الغالب غير واضحة ، إما في وسائل المواصلات يقولون بعض المفردات التي يحفظونها عن أحوالهم . متسولون عند إشارات المرور يمسحون زجاج السيارات، ثم يطلبون المقابل لعمل لم يطلبه منهم أحد. الأطفال المتسولون الذين يزدادوا في شوارع المدن، أو يقفون عند إشارات المرور، أو في الشوارع والميادين، وقد يكون هؤلاء الأطفال من أطفال الشوارع الذين لا أهل لهم ويبيتون في الشوارع.هناك أماكن مفضلة للمتسولين مثل الوقوف أمام المساجد، أو الوقوف عند مواقف السيارات ، أو أمام الأماكن السياحية، كما أنهم يتكاثرون عاما بعد عام كان لهم مواسم للنمو . وعن السبب الذي جعل المتسولون يحترفون التسول ويجعلونه مهنة لهم، نجد أن هناك أسباب عدة،

مثل أن البعض منهم قد لجأ إلى التسول مضطراً في البداية نتيجة للفقر أو المرض ثم بسبب الدخل المرتفع احترف التسول وجعلها مهنة مربحة له، والبعض الآخر ورث مهنة التسول من أحد أبويه أو كلاهما، والبعض الآخر قد يكون ضحية لتنظيم مخطط كااختطافه صغيراً وجعله يعمل متسولا ً، وأطفال الشوارع الذين لا مأوى لهم، نجد أن بعضهم قد يكون متسولاً، وبعضهم قد يكون مجرماً، وكذلك المال الوفير الذي يجنيه محترفو التسول قد يغري بعض العاطلين والفقراء على التسول ويعزز ذلك ضعف الرادع القانوني. ولعلاج هذه الظاهرة أرى أنه يجب إتباع طرق ، أولها الرقابة ، ثانيا العقوبات على من يمتلكها. طرق العلاج  أهمها توفير فرص عمل ورعاية الأطفال، وفي نفس الوقت نشر الوعي الثقافي والديني للتخلص منها.

يعتبر فن التصوير رسالة تخاطب المتلقي لا تقرأ / مرو
نظرة حول المجتمع (كيفية الاحترام بين ابناء المجتمع
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 27 شباط 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 19 أيار 2015
  3776 زيارة

اخر التعليقات

: - علي صفير شوق .. / سمرا ساي
25 شباط 2020
انى يكون الاحتظار جميل... ربما هناك اجابة
: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...

مدونات الكتاب

د. طه جزاع
28 كانون1 2017
 على مقربة من قصر الباب العالي ( توب كابي ) في ميدان السلطان أحمد بمدينة اسطنبول يقع المبن
موسى صاحب
04 تموز 2018
بيت شيعي وبيت سُنّي وبيت كردي وبيوتات مسيحية وتركمانية وايزيدية ، بهذه المسميات شيد بنيان
عبدالكريم لطيف
18 كانون2 2017
أسئلة تنتظر الجواب..!!منذ بدا الخليقة معروف للجميع أن الحرب تعني قتال شديد الوطأة بين الأط
والآن نأتي إلى السؤال العاشر من سلسلة الأسئلة المفترضة التي تدور في أذهان أبناء الشعب العر
د.يوسف السعيدي
03 تشرين1 2018
تحولات النظم عملية مستمرة، وليس هنالك من بقاء لنظام لفترة معقولة... اما السبب فهو عندما يك
واثق الجابري
31 آذار 2018
تُستغل الفاقة والعوز والحاجة عند الناس أحياناً بأساليب لا أخلاقية، الى درجة الإستعباد، فيم
علي الكاش
17 شباط 2018
صدعت حكومة حيدر العبادي رؤوسنا المثقلة بالهموم عن الإنفتاح الديمقراطي الكبير، وتأمين الحري
صادق موسى صادق
14 آذار 2016
حقائق خطيره تنتظرنا نحن الشيعه في العراق يجب ان نفتح أعيننا لها ونتخذ مواقف شجاعه ونحصن بي
صادق الصافي
27 شباط 2017
مهما قلنا عن كرم أمراء العرب ,حاتم الطائي الذي ضحى بناقته ثم فرسه لأكرام الضيوف ,أو ضيافته
أيّاً كانَ سيكونُ سيّد رئيس وزراء مُقبل , وأيّاً كانت الأحزاب المتحزّبة والكتل المتكتّلة ع

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال