الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 390 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

وطن يبحث عن القائد الضرورة ...! / د هاشم حسن التميمي

سالت مؤرخ معروف عن مشكلة الشعب العراقي وهل تكمن فيه ام في قياداته ...؟ فاجاب فيه وفيهم وبكليهما ....!! الاول مازالت تصلح عليه توصيفات الراحل الكبير علي الوردي منذ سبعة قرون والذي يرى باننا امة نفاق وشقاق وازدواجية وعلى الرغم من كل الجامعات والتاريخ العريق والثروات الهائلة والنتاج الفكري والشعري وسلسلة الثورات والانتفاضات وملايين الشهداء والمغدورين والمغيبين والمهاجرين والمهجرين مازلنا مثل البدو نهيم في الصحراء نبحث عن الكلأ ننتزعه بالدم وبالمذلة والخنوع ، وننقاد لاسيادنا مثل الخراف نسيدهم علينا ثم نمل منهم ونخلعهم بالبحث عن قائد جديد او نفعل مثل اقوام الجاهلية الاولى نصنع الهة من التمر الرطب نعبدها ونسجد لها ليلا ونهارا وننحر لها القرابين من الابناء والاحفاد وحين نجوع نلتهمها ونبحث عن الهة اخرى نتذلل اليها ونستجديها القسوة والتحقير وفي ذلك بالتاكيد مرض نفسي خطير يمكن لخبراء السايكلوجيا تفسيره والتعرف على دوافعه ونتائجه. ويمكن ذلك من خلال تحليل اشارة او شعار وهتاف ابسطه مانكرره مع كل قائد ضرورة نصنعه بنفاقنا ونهتف له بالروح بالدم نفديك يافلان..! هذا هو توصيف الشعب وهذه ليست شتيمة او تجني على التاريخ بل وقائع ندفع فواتيرها من دمنا واعمارنا ومستقبل اجيالنا التي لم تعرف الاندماج والهوية والاستقرار او التمدن بل موجات لمجانين من البدو والمعدان تجتاح اخر ماتبقى من مدن ومدنية بعد ان ادى الزحف لتدمير العاصمة وحواضر العراق كلها ورفعت تلك المدن المستباحة الرايات البيض لتتحول لقرى متخلف تنتمي للقرون المظلمة وازمنة قطاع الطرق. واعلن الانسان الذي لايرفع رايات الولاء الكاذب والمزيف تخليه هن انسانيته او كرامته او القبول بالذبح مثل الخراف... وربما كنا وسنبقى شعبا منقادا ولانريد ان نعيد تفسير النظريات الجماهيرية ، بل نشير للطرف الاخر من المعادلة وهو نوعية القيادات التي اجتاحت البلاد عبر الانقلابات الدموية او الاحتلال والغزو المسلح وبالتاكيد ان اسوء مامر بارض السواد من سلطات جاهلة غبية هو مانراه اليوم من ديمقراطية دموية تسلط الجاهل وتحقر العالم وتكرم اللص والحرامي وتهمش الشريف النزيه وتقرب المزور وتغدق عليه القاب النضال والجهاد. وهكذا كما قال صاحبنا المؤرخ الخبير بان المشكلة فينا وفيهم ، فنحن امة تبحث عن قائد ضرورة يجمل لها الدجل والكسل ويسايرها باحتقار القانون ويحلل لها النفاق والكذب مادام يصغي اليها وهي تهتف له بالروح بالدم نفديك ياهمام ياسيدنا الذي يختصر لنا كل رموز الزمان والمكان. ويتركنا نهيم في الصحراء مثل البعران فقد انتهت اسطورة النفط وعدنا عربانا وقبائلا تتقاتل على حفنة من الحنطة وننتحر من اجل عنزة ونختال الانبياء من اجل مومس او درجة وظيفية وحفنة دنانير. وندعي في اشعارنا واعلامنا المزيف الحرية والاصلاح والتغيير..!

إجازة خارج المعايير الدولية / عماد آل جلال
هل اقتربت نهاية حكومة العبادي ؟ / علي الزاغيني
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 16 آذار 2016
  3744 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

عسكرة العولمة وحروب مالية قادمة عقيدة غائبة وإزاحة جيوسياسية متعاقبةيدخل العالم اليوم
د.عامر صالح
04 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
احمد الملا
07 تشرين1 2017
حظر بعض الكتب الدينية في الجامعات ... خطوة صحيحة لكن سبقت أوانها تناقل بعض الناشطين على مو
بأمّ  وعيي  رأيتُ  الحلمَ  مُنتَحِرا = والآهَ  تُفــرَغُ  حتى  من مَـعــــانيــهاوالصّمتَ
عندما توقف المطر ، وعلقت سفينة نوح بقمة أحد الجبال ، إنتظر نوح عدة أيام قبل أن يغامر بالنز
تُعَد وزارةُ حقوق الإنسان من أهم الوزارات ذاتِ الاهتمام المباشر،فكراً وفعلاً بالإنسان ،الإ
زكي رضا
23 حزيران 2016
 أتذكر جيدا ونحن صبية صغار وقبل أن نعي معنى الوطن والناس ونفهم كنه التاريخ من إننا وف
احمد صبري
01 تشرين2 2016
كنت في بيروت عشية انتخاب الجنرال ميشال عون رئيسا للبنان، ولاحظت الانقسام في الشارع حول مبا
سفير كوكب اليابان في العراق ألسيد فوميو إيواي سفير اليابان في العراق ظاهرة تستحق الوقوف عن
هادي جلو مرعي
10 نيسان 2016
هذا مايحصل بالفعل في طول البلاد العربية وعرضها، فمايجري من نزاع ساحته بلدان العروبة، وليس

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال