كدمات ... / وفاء الشوفي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 440 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

كدمات ... / وفاء الشوفي

أحدثك .. و لكن ﻻ تسمعيني ..سقطتي مع خيباتك في أرض الحمام ..و كنت' أشق' اﻷرض' بحزني ..فتبدو غير' آبهة" بي .. و المشاهد' تفر' من أمامي متسارعة" كأنها ﻻ تتغير إﻻ من زاوية الرؤية ..كأني ما رأيت' أثناء الطريق الذي قطعته'ذهابا" و إيابا" بالسرفيس نفسه' سوى قلعة باب شرقي ..كانت تضيء' الليل' كإله" جاثم على التاريخ بكل بهاء الخلود اشتريت' من ساحة العباسيين الدواء و رجعت' على الفور إلى المشفى ..كنت' غارقة" بظلمة روحي رغم' أن دمشق' تضيء' الليل' كعادتها .
أخيرا" صحوتي من غيبوبتك الطويلة ..لكنك تنظرين كغريبة ..و ﻻ تستطيعين الكﻻم ..ظننتك فقدتي ذاكرتك أيضا"..قلت' لك كأنك على ما يرام : أني أحبك كثيرا"..وطلبت' منك أن تسامحيني ..فلم تجيبي ..
فسألتك إن كنت تعرفيني أن ترمشي ..فرمشتي بإطباقة خفيفة ..
أحزنني أنك فقدتي القدرة على الكﻻم .. صمتك الواعي : نار" خرساء' بي .
على معصميك آثار' كدمات" زرقاء مكان الشاش الذي قيدوك به إلى السرير ..كنت تعانين من تشنجات و حركات ﻻ واعية ..أثناء ذهابي ﻷحضار الدواء الذي وضعوه في كيس السيروم آن عودتي مباشرة" لتهدأي.
و عندما سمح' لي الدخول إليك .. كنت هادئة" وصامتة ..فككت' شرائط القماش البيضاء التي قيدت معصميك و احتضنت يدك .. قبلتها .. و طلبت' منك أﻻ تتركيني لوحدي .. أن تبقي معي .
أعرف أنك تسمعيني رغم نظراتك الغريبة ..أحزنني أنك غير قادرة الرد على كﻻمي و رجائي الطويل
مسحت' جبينك بيدي و قبلته'.. قبلت' خدك .. و بكيت.
ماذا يعني أن تموت' اﻷم' قبل أن يعوضها أبنائها خساراتها ؟
ماذا يعني أنها لم تكن قاسية الجسد ككل الموتى ؟
أخرج' الرجل' عربة" عليها جثتك من غرفة التبريد ..كان بالقرب منك رجل" أسود منتفخ الجثة .. ينتظر من سيأتي ليستلم جثمانه' الغريب بعد أن غادر ؟
قال لي الرجل ذو العربة: ألبسيها ثيابها ..
لست ميتة..لذلك' لم أخف منك وأنت أول حي" و أول ميت أراه في حياتي !
ألبستك ثيابك ..كنت طرية الجسد كما لو أنك نائمة .. و على وجهك إبتسامة الراحة اﻷبدية ..و لكن رغم' ذلك' لم أقبلك ..سيذهب جسدك ..لذلك ودعته' بلمسات ميتة مثله' كأن شيئا" انكسر' في داخلي و إلى اﻷبد .
هل كان' موتك عقابا" ؟
أو لعنة" ستطارد' أبنائك العاقين ؟
ﻻ جواب' عندي لمنطق الحياة و الموت و ما بينهما من أقدار و أثمان ستدفع ولكن بعد' اﻵن سأقبل' اللعنة إن حلت علي' كما لو كانت نعمة !
لقد حاولت' أن أفعل شيئا" من أجل خﻻصك و لكن لم أستطع إيقاف موتك ..هذه كانت لعنتي الوحيدة !
أمي ..
لطالما كنت جميلة" بنظري ..حتى في لحظات بؤسك و دمعك !
لطالما كنت حنونة ..حتى عند خذلانك و خيباتك !
حتى في موتك كنت رحيمة ..ولم تقولي كلمة عتاب واحدة !
و قد غطى كبرياؤك كل' اﻻنكسارات..لكنها لم تزل قابعة هنا ..بداخلي.

إنّما للصبر حدود / رائد الهاشمي
شعب العراق .. رقيق عنيف !! / زيد الحلي
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 25 آب 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 19 آذار 2016
  4116 زيارة

اخر التعليقات

: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...
: - منى كامل بطرس لا تٌعاقر الغياب / منى كامل بطرس
13 آب 2019
تقديري لكل من تفاعل مع نصوصي ..
: - عبدالله صالح الحاج من يصنع السلام للاوطان والشعوب في العالم؟ / عبدالله صالح الحاج
25 تموز 2019
الف الف مليون شكر للشبكة الاعلامية في الدنمارك لنشر مقالتي مع كامل مود...

مدونات الكتاب

مرّ أكثر من عقدٍ من الزمن على إشعال شرارة الحروب الأهلية العربية المستحدثة في هذا القرن ال
كما أشرنا تم وقف العمل بقانون الخدمة المدنية المشرع في 2009 تجاوزا على المادة 129 إضافةً ل
عدنان الحساني
07 حزيران 2017
بعد التصريحات التي صدرت عن بعض المسؤولين المحليين وقد اشرت على النوايا المبيتة للمؤتمرين ف
ادريس الحمداني
11 تشرين1 2017
تكون اللوحة خالدة خلود من رسمها حين يكون رسمها جميلا وهادفا...وما اكثر تلك اللوحات التي اخ
حيدر صبي
23 أيار 2017
سيدي الفاضل انت تعلم قبل غيرك وقفة المثقف العراقي المشرفه أزاء العملية السياسية الجديدة ؟
د. كاظم حبيب
25 كانون1 2016
في يوم 21/12/2016 مات صديق الطفولة والصبا والشباب، مات الفنان التشكيلي والمحامي، مات ابن أ
الطريق الى تكريت يعني استحضاراً لصور الفاجعة!. فما ان تتجاوز منطقة (مكيشيفة) الفاصلة بين س
وداد فرحان
23 آذار 2017
كنا نزرع نبتة في عيد الشجرة، تنمو معنا، تخضر، تعانق النسمات الباردة، تتدلى منها لآلئ الندى
في معظم اقتصادات العالم يعكس سعر صرف العملة المحلية قوة الاقتصاد الوطني ومدى انخراطه في فل
وسام سعد بدر
10 نيسان 2018
يبدو أن شكل الحكومة المقبلة ما إذا كانت توافقية أو حكومة أغلبية سياسية سيكون محل خلاف شديد

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق