الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

The selected editor codemirror is not enabled. Defaulting back to codemirror.

يوم القنفة العالمي! / وداد فرحان

احتفل العالم يوم أمس الأول الموافق الثالث من آيار باليوم العالمي لحرية الصحافة، وهو اليوم الذي يحتفل به كل عام كمناسبة لتعريف الجماهير بانتهاكات حق الحرية في التعبير وكذلك كمناسبة لتذكيرهم بالعديد من الصحافيين الشجعان الذين أثروا الموت أو السجن في سبيل تزويدهم بالحقيقة.
وإذ مرت هذه المناسبة في عراقنا المنكوب بصمت، تصدرت الأخبار مواضيع مختلفة منها هيبة الدولة و“قنفة“ رئيس مجلس النواب وترابطهما جدليا، لتصبح حديث الصحافة المكتوبة والمرئية والمسموعة.
واعتبرت برامج التواصل الاجتماعي من أهم وسائل الاعلام في إيصال الخبر الى الجمهور وأسرع وسيلة للوصول الى الصورة والمعلومة الموثقة.
وما يدعو الى هذا الطرح ما تناولته هذه الوسائل من تغطية تلفزيونية لقضية ”القنفة“ وما جرى خلالها من تحليل سبق لحظة الوقوف على أطلالها والبكاء على الاعتداء عليها.
في اليوم العالمي للصحافة توقفت كاميرات المراقبة في مباني مجلس النواب ومكاتبه، واختفت الدوائر الأمنية من مكاشفة حقيقية للعبة ”القنفة“ والدم البريء الذي لطخها.!!
أن الحرية المكفولة في المواثيق الدولية تم اختطافها من قبل السياسيين الذين ولدتهم الصدفة وزوايا العمالة.
لقد أسقط الشعب العراقي الجدار العازل بطريقة حضارية سلمية أرادوا من خلالها إيصال رسالة الحرية الإنسانية بالاعتراض كحق مكفول على المنهج في إدارة الدولة .
ولكن خيبة النتائج لدى المسؤولين دعتهم الى تسويف المفردات وتغيير معنى الحرية لتصب في مصالحهم الضيقة.
لقد غطت قضية ”القنفة“ على يومنا العالمي ما يدعونا الى تغيير اليوم العالمي لحرية الصحافة وتسميته باليوم العالمي للقنفة!

2
ماجد.. لعبة خشبية! / وداد فرحان
وكلبهم ثالثهم! / وداد فرحان
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
السبت، 21 نيسان 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 05 أيار 2016
  3867 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

حاتم حسن
19 نيسان 2016
كانَ السياسي سيد المجلس وقمره المنير، وجعل البسطاء والأميين يفغرون أفواههم لإحساسهم انه يتحدث ف
3503 زيارة
د. هاشم حسن
09 آذار 2017
فضلت الصمت في العامين الاخيرين ليس خوفا من (العلاسة والصكاكة) وهما تعبيران شعبيان عن الغدر والا
2854 زيارة
أ.د. هوشيارمعروف
04 أيلول 2016
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهأتوجه اليكم مخلصا لله ولحب مصر من عقل وضمير وقلب ينبض لأرض الكنا
3516 زيارة
13 عشر عام العراق ذبيح جريح ومن مصيبة إلى فضيحة ومن فضيحة إلى مشكلة ومن مشكلة إلى كارثة وبات ال
3730 زيارة
يخطئ من يحاول أن ينكر تاريخ أيران المهم, خلال فترة الحكم الإسلامي أو ما قبله, فهي بلد كبير وعظي
728 زيارة
انعام عطيوي
07 تموز 2017
بعد طول انتظار في حر الصيف تجلس دجاجة على أربع بيضات تنتظر فراخها حتى افقست افراخ وخرجن 3 منهم
1974 زيارة
محرر
03 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أقيمت بحق دونالد ترامب منذ تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة 5
2842 زيارة
عكاب سالم الطاهر
30 تشرين2 2017
شهدت العاصمة اللبنانية ،يوم30 تشرين الثاني ، افتتاح معرض بيروتللكتاب /61.ويستمر المعرض لغاية13
1163 زيارة
أنا ورداؤك الأخضر وعيناكالتي تسحروأحلام تراودنيوأوهام بها أسكروعطرك ملىء أوردتيأضيع به فلا أشعر
899 زيارة
مديحة الربيعي
05 شباط 2014
حل المساء, ليل موحش,  كأنه أعلن الحداد, فغاب قمره, وأختفت نجومه, هدأت الأصوات, فلا يسمع إلا صوت
3629 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال