وقفة مع الطفولة والإبداع .. / عادل بن حبيب القرين - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

وقفة مع الطفولة والإبداع .. / عادل بن حبيب القرين

يقول الفيلسوف جورج سانتايانا: الطفل الذي اقتصر تعليمه على المدرسة هو طفل لم يتعلم.

وقال أيضاً: العائلة أحد روائع الطبيعة.

فإذا ما أراد الإنسان أن يتحصل على دهشة الإبداع، فليشيد قواعد الثقة، وأعمدة العزيمة بمد جوانب التجربة والمحاولة لدى الأطفال.

من هنا قالوا عن الإبداع: هو إيجاد الشيء من لا شيء، وكذلك الخروج عن المألوف في آلية اقتطاف ثماره.


فالإبداع لم يخلق لفئة معينة من الناس دون سواهم، فالمواهب تتزايد بين أيدينا إذا أردنا ذلك باستمرار.

فكل إنسان بين يديه ملكة خاصة يتوجب عليه العناية بها وتشجيعها.. ليصنع من الريشة لوناً، ومن البذرة قمحة، ومن المقص فستاناً، ومن الرمل بيتاً شامخاً، وهكذا يقتطف العنب والرمان يا أحبتي.

والسؤال هُنا يطرح نفسه:

ما حال التشجيع الذي تحصلت عليه الآن لو أخذته في مقتبل عمرك؟

وما انعكاساته عليك وعلى محيطك من أسرة ومنطقة وأصدقاء؟

نعم، هكذا سخر الله الكون العجيب بين يدي الإنسان، وعليه أن يتصدر محيطه، ويكتشف القدرة المميزة فيه ليرسمها لوحة فنية بديعة لكل البشر..

فانظر إلى الفشل على أنه بداية التجربة، وانظر إلى التجربة على أنها قوة النجاح، وانظر إلى النجاح على أنه غاية الانتصار.


لذا، أنت المعلم الأول لطفلك.. فلكل إبداع نهضة لا تموت، ونحن من يبثها فيهم بأزهار التشجيع وعطر التحفيز، وعدم الانحياز لأشواك التثبيط وحنظل المرضى..

وكذلك إظهارهم بصورة جميلة وبارعة، وعلينا أيضاً تبني كل موهبة محيطة دون تنصلٍ أو تسويفٍ بإطلاق الشذى للهواء لتتمايل على إثره النخيل و وريقات الريحان.


من هُنا يعجز اللسان في تبيان جمالك.. فكلام الدار أولى من الجوار يا طفلتي الرسامة فطايم

فإلى عين الطفولة وشمس الحياة، وإلى معنى الوجود ابنتي فاطمة أزف هذه البشرى لتفوقكِ الدراسي ونجاحكِ:
أجاري القمر بروح السهر
فهب النسيم بقلـب الشجـر
تغـار النجوم تحوم الغيوم
كطـير يطيـر بجنح السحـر
أيا نخلتي أيا دوحتي
هلموا لنرقص طين المطر

تغـــــــــاريد
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 19 تموز 2018

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

حبيب محمد تقي
03 آذار 2012
أكرهها حتى النخاع ...!كتابها داء صفحاتهُ فناءالدود لها دواء أكرهها حتى النخاعأكرهها بالأنا
ادهم النعماني
11 كانون1 2016
لكي تضع سيقانك كدولة معاصرة على السكة السليمة وعلى الطريق الصائب وعلى المسلك الناجح المفضي
عبد الرحمن مطر
17 حزيران 2017
يبدو من المثير للاهتمام حقًا، أن تحظى عملية اقتحام الرقة العملية التي بدأت في السادس من حز
رياض هاني بهار
15 كانون1 2013
تكرر سيناريو فرارالمحكومين والموقوفين في العراق واخرها ، فجر يوم12 / 12/ 2013 فر (22 ) من
مرتضى ال مكي
03 كانون2 2017
قد يكون الاستيطان الذي قام به النظام السابق، هو النطفة الأولى لولادة داعش! حيث جعل كربلاء
في العملية السياسية برزت ظاهرة لبيع وشراء عملة البطاقة الانتخابية وابرز من يتعامل فيهه الت
باريس قبلة العشاق والرومانسيين وملهمة الشعراء والفنانين ومن أجمل مدن العالم قاطبة كونها تت
مهند عاجل هادي
09 شباط 2017
الاغتراب (Alienation) من الظواهر التي تعد مصاحبة لوجود الانسان منذ القدم, تلقي ظلالها على
عماد آل جلال
13 تموز 2016
هرع مفجوعا من هول الصدمة، كان ليث قد ذهب لتوه الى الفراش بعد تناول سحوره المعتاد ليبدأ يوم
زيد الحلي
14 آب 2016
ليس في العنوان مبالغة، او محاولة لسحب القارئ الى قراءة مادة صحفية ، بل هي حقيقة رواها لي ا

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال