ما للكريم بأرضِنا لا يغضَبُ / شعر: صالح أحمد (كناعنة) - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 375 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ما للكريم بأرضِنا لا يغضَبُ / شعر: صالح أحمد (كناعنة)

ما للكريم بأرضِنا لا يغضَبُ = ومعارج الأمجادِ عنّا تُحجَبُ
الأرضُ ثكلى والمواسِمُ غَصّةٌ = والحقُّ والميراثُ منّا يُسلَبُ
هَبَّت شُعوبُ الأرضِ تَجمَعُ شَملَها = وَيَظَلُّ شَعبي شَملُهُ يَتَشَعَّبُ
ويظلُّ شوقي أن أرى لِوُجودِهِم = أثرًا.. لِلَهجَتِهِم حسابًا يُحسَبُ
هو حاضِرٌ يُبكي اللّبيبَ وذو النُّهى = وغَدٌ على ضوءِ الوقائِعِ غَيهَبُ
ويطلُّ ماضينا شَموخًا زاهرًا = بهوانِنا يُنسى يُساءُ يُغَيَّبُ
أقصى حدودِ عقولِنا أن تَذكُرُ = والذكرُ لا يُغني.. وليسَ يُطيِّبُ
إنّ التّذَكُّرَ لا يُعيدُ كَرامَةً = طُعِنَت.. وأوطانًا تُهانُ وتُنهَبُ
يا أيُّها الشّعبُ الذي نَكَباتُهُ = فوقَ الذي يُحصى وما قَد يُكتَبُ
كم عُروَةً نَقضَت يَداكَ ولم تَنَل = إلا التّقَهقُرَ يَعتَريكَ ويَضرِبُ
كم رُحْتَ ترجو من سواكَ تضامُنًا = لم تَلقَ إلا ما رَجاكَ يُخَيِّبُ
لن يمنحوكَ حصانَةً ومناعةً = لن يُرجعوا أرضا ودارًا تُغصَبُ
لم يردعوا ظُلمًا أحاقَ بأهلنا = لم يمنحوكَ سوى الكلامِ وأطنَبوا
زمنًا رأيتَ شعاعَ مجدِك يَنطَفي = وربيعُ روحِكَ يا صديقي يَغرُبُ
ما فازَ باللّذاتِ غيرُ مُغامِرٍ = أقدِم بِنِفسِكَ يَدنُ منكَ المطلَبُ
ضاقَت وما رَحُبَت أخي بِوُعودِهم = فاعلَم بجهدِكَ أنتَ وحدَكَ تَرحُبُ
للغربِ قصدٌ واحدٌ يا أمّتي = أن يجعلونا بأسَهُم نَتَهَيَّبُ
أن يجعلونا أمةً مقموعَةً = لا يُرتَجى منها مَواقفُ تُعجِبُ
تَبَعًا لإحدى الكُتلتينِ وكلّهم = يتسابقون كُنوزَنا أن يَنهبوا
لا فرقَ بين الكتلتين كِليهِما = يرجوننا لهُمُو ظلالًا تُسحَبُ
ميثاقُهُم ما بينهم إذلالُنا = حتى نظلَّ بفكرهِم نتمَذهَبُ
يتقاسمون بلادَنا لنُفوذِهِم = قُطبَين بينَهما دَمي يُستَنهَبُ
كلُّ الشُّعوبِ قرارُها بِيَمينِها = ويسودُ فيهم من بجَمعٍ ينخَبُ
أما قراري يرفضونَ بجمعِهم = فالعدلُ فينا لا يُرادُ، ويُشجَبُ
غّدَت الشّعوبُ بشرقِنا مَقهورَةً = الكلُّ يقضي خائِفًا يَتَرَقَّبُ
نارُ العدوَّ على المدى تجتاحُنا = في القلبِ نارُ القهرِ منّا تَنشُبُ 
مزقٌ نعيشُ، الكلُّ يطلُبُ قَهرَنا = تجويعَنا تَرويعَنا كي يَكسبوا
حتى العقولُ؛ عقولنا دانَت لهم = ذو الفكرِ من بطشِ المُناصِبِ يَهرُبُ
حِرنا فَرُحنا للمَهاجِرِ نَلتَجي = حِفظًا لأرواحٍ فعزَّت يَثرِبُ
لا عهدَ في هذي الدّنا لا بيعةً = تُرجى وقد ذَلَّت وهانَت يَعرُبُ
ليقودَها أنذالُها وعَبيدُها = ورَصيدُهُم نسَبٌ وأصلٌ يُكذَبُ
القَهرُ عُدّتُهم ويَرضى عَنهُمُ = غربٌ يُحابي مَن غِناهُم يُكسِبُ
ويديرُ ظهرًا للشّعوبِ وحقِّها = ويُمالِئُ الطّاغوتَ أو يتذبذّبُ
لا يُرتَجى عونُ المذبذَبِ أمّتي = دهرًا خبرتِ مزاجَهُ يتقَلَّبُ
ما ثورُ أمريكا يريدُ خَيارَنا = ولكم أتانا بالعداوةِ يضرِبُ
ونظيرُهُ الرّوسيُّ دبٌّ حاقِدٌ = للمسلمينَ الشّرُّ منهُ المأرَبُ
الحربُ بارِدَةٌ أخي ما بينهم = لكن علينا نارُها تتلَهَّبُ
كم أيّدوا جلّادنا في غيّهِ = ولقهرنا كم أرشدوهُ ودَرّبوا
لكننا شعبٌ أبى أن ينحني = من ينحَني لا بُدَّ يومًا يُركَبُ
ثُرنا ليعلَمَ من يريدُ هَوانَنا = بدمائِنا سَنقولُ ما يَتَوَجّبُ

يستحق القراءة - إشارات عابرة ( ٥٢ ) / عبد الرحمن ع
التنوع الثقافي...بدلا من الأقليات / محمد رشيد
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 20 تشرين1 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 25 حزيران 2016
  4016 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

علاء مهدي
11 آذار 2015
أحتفلت نساء العالم في الثامن من آذار ، بيوم المرأة العالمي الذي أعتمدته الأمم المتحدة ليكو
د.عامر صالح
12 أيار 2015
يشهد العراق في السنوات الأخيرة نزوحا وهجرة داخلية لا نظير لها في تاريخه المعاصر ناتجة من أ
ينتمي المصطلح إلى الدراسات ما بعد الهيجلية وضمن التفكير النقدي الذاتي للنظرية الماركسية ال
الصحفي علي علي
07 نيسان 2018
يحكى أن في أحد الأيام سطت مجموعة (حرامية) على بيت من بيوتات بغداد، وكان خاليا من أهله، وبع
واثق الجابري
02 نيسان 2016
من اللحظة الأولى التي سلم فيها رئيس مجلس الوزراء؛ قائمة أسماء وزارته؛ جرى البحث المحموم من
وداد فرحان
02 أيار 2018
يحتفل العالم في الثالث من أيار باليوم العالمي لحرية الصحافة، بعد يومين من الاحتفال بعيد ال
انعام كجة جي
17 أيار 2017
حين قصفت الطائرات الأميركية الجسر المعلق في بغداد، أوائل 1991. كتبت لميعة عباس عمارة أبيات
رواء الجصاني
21 آذار 2014
ويسألونك، وما الحل إذن؟ وأنت تدعو للاحتراز من الارهابيين بكل نسخهم،فتعيب على الانتخابات ال
عام 1998 في إحدى المسيرات الشعبية التي كان يشرف عليها البعثيين بحجة التضامن مع الانتفاضة ا
وداد فرحان
13 حزيران 2018
على مدى سنوات طوال، كان الزعيم الكوري كيم يصف الرئيس الأمريكي ترامب بـ "أميركي عجوز مجنون"

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال