لا قيــم الركاع من ديرة عفج / نوال الطائي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

لا قيــم الركاع من ديرة عفج / نوال الطائي

يحكى ان في احد الأيام أن فيل هرب من حديقة الحيوانات فسألته الحيوانات ما لك تركض مسرعا فأجابهم لقد اصدر الأسد أمـراً باعتقال جميع الغزلان. فضحكت الحيوانات وقالت ما شأنك أنت. فقال الفيل لقد أُكل الأمر الى الحمار.
هذا هو حال أعضاء مجلس النواب وقراراتهم الصادرة من غير تعقل ولا تفكير ليتم مناقشة مسألة جوهرية وحيوية وهي أبعاد التعليم الإلزامي والمجاني لأبنائنا وأولادنا ليعودوا بناء إلى العهود المظلمة أهذه غاية مطلبهم أم إنهم يطبقون ما يًملى عليهم من بروتوكولات حكماء صهيون منها البند الخامس عشر، أم إنهم صحيح كما ورد في مطلع قصتنا.
ما لهذه الحمير كيف تفكر في بناء مصالحهم الذاتية ونزواتهم ومباهجهم وتحقيق المكاسب وشروع اللذات والمغانم على حساب شعب بأكمله تاركين أمره في مهب الريح تعصف به رياح الغدر الطغيان من أصحاب الكتاب كيف يشاؤون.
أن إصدار تشريع بإلغاء قانون التعليم المجاني والإلزامي أمر جلل ومصيبة كبرى على كل أبناء الشعب العراقي شعب الخيرات الوفيرة ... لـــذا اقتضت الضرورة الوقوف بوجهة هذه الهجمة البربرية الصادرة من حكامنا البربر وإيقاف هذه المهزلة
حتى في ظل أقسى الحكام الذي حكموا العراق واقصد منهم النظام الصدامي لم يتم إلغاء هذا القانون الذي فعله في بداية استلامه للحكم رغم قسوته وجبروته وظلمه وعمالته وتحطيمه لفكر العلماء والباحثين لم يتجرأ خطوة لإلغائه ألم يتعلم أبناء حكومتنا المبجلة في ظل هذا القانون ويكتسبوا كافة الحقوق المترتبة عليه، أما ألان وقد أصبحت بطونهم متخمة بأموال الشعب ويبغون تعليم أبنائهم في المدارس والجامعات الاوريية.
لكن المصيبة أن أمر الشعب بيـد حفنه من الحمير وإذ ما كان الأمر كذلك فلا نستطيع ألا أن نقول:
(لا قيـم الركاع من ديرة عفج)

فضيلة الحب / نوال الطائي
ماذا بعـد يابغـداد/ نوال الطائي
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 19 تموز 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 22 تموز 2016
  4837 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

محرر
08 حزيران 2017
جاءت حادثة استهداف المسيحيين  في حي وكنيسة الآثوريين في الدورة وتوقيتها بيوم عيد ميلاد الس
في عام 1980، سنّ الكنيست القانون الأساسي، القدس عاصمة موحّدة لإسرائيل، وخلافاً لقرار مجلس
قاسم الغراوي
13 تموز 2019
الوطنية تحسب للرجال الذين يكون الوطن هويتهم وأنتمائهم ومشروعهم لبناء الأنسان العراقي والأر
زيد الحلي
08 نيسان 2018
كانت زيارة معرض الكتاب ، المقام على ارض معرض بغداد الدولي ، فرصة للاطلاع على عناوين كتب جد
ديمومة الاستقرار والتطورفي التشريعات والقرارات القانونية واستنباط الاحكام والقرارات القانو
قال سماحة الشيخ حسن الصفار إننا نحتاج إلى عرض الدين بوضوح وعلمية مواكبة للتطور الاجتماعي،
على غرار هوبز أفترض “أن أي إصلاح مفتاحه الفكر الديني”، ولا يمكن إصلاح الفكر الديني دون إصل
ميمي احمد قدري
13 شباط 2013
انفصلت عن زوجها بعد سنوات من المعاناة .. لم تعثر على دروب الصدق .. عاشت في عزلة عن العالم
د. نضير الخزرجي
29 أيلول 2016
 قد يصطدم الراجل بآخر وهما يسيران في رصيف باتجاهين معاكسين، لازدحام أو عائق أو غفلة،
د. طه جزاع
23 تشرين1 2017
المحطة التاسعة :في مطار طرابزون الصغير الذي يحاذي سواحل البحر الأسود ، يتمكن المسافر من ال

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق