حوار مع الصحفي والكاتب رعد اليوسف العبيدي / اجرى الحوار : ريسان الفهد - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حوار مع الصحفي والكاتب رعد اليوسف العبيدي / اجرى الحوار : ريسان الفهد

شكرا جزيلا لزميل السنوات الطويلة الصحفي المبدع ريسان الفهد رئيس تحرير المرسى نيوز ، لمتابعته واهتمامه باجراء هذه المقابلة ونشرها .. علما اننا لم نلتق منذ ربع فرن جراء الحياة في الغربة.. اتذكر سنوات عملنا الاولى باعتزاز استاذ ريسان .. تحيتي لوفائك

السلام :ان يتوقف عمل مصانع انتاج السلاح .. وتزدهر مظاهر الانسانية والحب ..

 

حاوره :ريسان الفهد

 

*من انت ؟

– الصحفي الذي عشق واحب المهنة لما تنطوي عليه من نبل وشرف ودفاع عن حق المحرومين والمظلومين ، وكشف زيف المتسترين بمظلات الدين والنزاهة ..

بدأت رحلتي مع جلالتها في 1971 من خلال مجلة (وعي العمال)المدرسة الصحفية والاجواء العائلية والمحبة الصافية للعمل ،بإشراف ورعاية رئيس التحرير المفكر الاستاذ عزيز السيد جاسم .. ثم تجولت ، كأي صحفي في رحاب الصحف والمجلات العراقية ، طيلة هذه السنين .. وامارس عملي التطوعي  الصحفي الان في الدنمارك ، مع نخبة من الصحفيين لخدمة الوطن من خلال شبكة الاعلام في الدنمارك التي استقطبت خيرة الكتاب والاقلام الصحفية ، وسعداء بما حققته الشبكة من نتائج واهداف سامية اذ صار عدد من يتفاعل مع موضوعاتها كبير جدا بلغة الارقام عبر المتابعة اليومية عراقيا وعربيا .

*من هو قدوتك؟

– قدوتي المعلم ، ليس بالمفهوم التقليدي ، انما كل من يضيف لي معلومة تنير دربي ..وانا ابحث عن التعليم دوما ، لاني من الذين يؤمنون بأن طريق العلم لا تغلق ابوابه ، ويجب ان تطرق على الدوام.

*أينَ تَكمن سعادتك ؟

– حينما ارى الفرح في وجوه من احب ، وحينما انجز عملا فيه خدمة للاخر .

*متى تحزن ؟

– عندما تتسع دائرة الشر والفساد وتسود قوانين الغابة بين العباد.

*-متى بكيت اول مرة؟

-حينما نظرت ، وانا ابن الثانية عشر ، والدي يوسدونه التراب ويدفنونه في القبر .. سالت دمعة ما زلت اشعر بحرقتها جعلتني اشعر بالخيبة من الحياة في وقتها .

*ماذا تعني لك امك ؟

– اذا كان والدي يمثل النصف ، فأمي تعني كل الحياة .

*ما هو العدل؟

– ان تخلو السجون من المظلومين .. وان يمنع القوي من سلب حقوق الضعيف.

*ما هو السلام؟

– ان يتوقف عمل مصانع انتاج السلاح .. وتزدهر مظاهر الانسانية والحب ..

13872701_609485152547011_8420174277103239163_n

** رعد اليوسف تحت نصب تمثال السياب في البصرة

* ما هو الضمير؟

-الرقيب النبيل الذي تشعر بعدسات مراقبته لكل عملك فتستقيم ايمانا وحياءا .

*-مذا يعني لك الوطن؟

– المساحة بين الولادة والموت .. بكل تفاصيل الحياة.

*هل تعرضت للاستغلال  ؟

– مرات عديدة .. الطيبة تقع في شباك المستغلين.

*-اول حب في حياتك  ؟

– كان مع بنت من اقاربي.

*خطا ندمت عليه ؟

-اعتزلت الصحافة في الغربة بضع سنين .

*- هل تتصور  نقضي على  الفساد؟

– لست متشائما ولكن لا امل لي بالقضاء على الفساد ، اذ ان ارضه تروى بماء دول كبرى واقليمية .

*- هل انتِ ناجح في عملك وحياتك ؟

-النجاح نسبي ومقيد ، ونجاحي يدور في فلك هذه المعادلة.

*ما هو الفشل؟

– الفشل ان تشعر بالانكسار.. وان تفقد الامل .. وان لا ترى الكامن من القدرات في النفس البشرية .

*ما هي مكانة المال في حياتك؟

-وسيلة لتمشية المتطلبات في الحياة .. ولدي موقف من الذين يجمعونه لاجل الترف او البخل.

*- ما هي الحكمة التي تؤمن بها ؟

– الاستاذ الجيد هو التلميذ الدائم ..يجب ان نتعلم في مدرسة الحياة بإستمرار.

*متى تشعر بالقلق   ؟

-حينما يقترب موعد الامتحان .. اي امتحان .

*متى تلوم نفسك ؟

-البس ثياب اللوم عندما اخطأ بحق انسان .

13876705_609485209213672_5200807622315094636_n

** رعد اليوسف في امسية ثقافية في البصرة

*ما هي الحلقة الضائعة بحياتك ؟

– لا وجود لها في حياتي .. لم افقد حلقة .

*ماذا يعني لك الظلام؟

– يعني المجهول .. واتعامل معه بخشية كبيرة .

*- ماذا يعني لك النور ؟

– النور يعني الحياة .. يعني الحقيقة .

*- هل لديك اعداء ؟

– مؤكد .. وانا اشفق عليهم.

* أين تشعر  بالحنان ؟

– في الحضن الدافىء كان لأمي ام لحبيبة.

* ما هي الحرية ؟

-ان نمارس انسانيتنا.. وان نتعامل بآدمية مع الجميع بلون واحد.

*- متى تشعر بالذنب ؟

– عند التقصير بحق من الحقوق.

*ماهو  الشيء الذي تخاف ان خسارته  ؟

– خسارة نفسي ..  فالمسيح ع يقول : ماذا ينفع الانسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه.

*- متى تلتزم الصمت ؟

-التزم الصمت حينما يمسك الجاهل مايكرفون الحديث.

*ما الذي يبكيك  ؟

– فقدان من احب .

*من يغضبكِ؟

– القوي الذي يتطاول على الاضعف.. والفاسد حينما يحدث عن النزاهة .

*- ما هو هدفك ؟

– ان اقترب من الحقيقة الانسانية ، وان اكون نافعا في كل الاتجاهات.

*- هل تحقق  ؟

– المحاولات مستمرة لتحقيقه.

*- متى تشعر بالراحة ؟

– في السفر اذ اغادر روتين يومي ، واكتشف تفاصيل حياة جديدة .. والتقي بالاحبة.

*-اي لون يعجبك ؟ولماذا ؟ِِ

– لون الارض حيث يذكرني بالاصل والوجود والعطاء والبداية والنهاية .

فرقة طيور دجلة تقدم مهرجانها السادس في الثاني من ت
بحضور قرآني فاعل .. دار القرآن الكريم تقيم محفلاً

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 21 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

05 حزيران 2017
خاص : شبكة الاعلام في الدانمارك الشاعرة العراقية ميسرة هاشم لـــ : شبكة الإعلام : ما أكتبه
4275 زيارة 0 تعليقات
05 حزيران 2017
الفنانة المبدعة أعلاه كانت ومازالت وستظل إمتداد للفن الراقي والتي لفتت أنتباهي بأدئها الفن
2896 زيارة 0 تعليقات
01 آذار 2017
متابعة : خلود الحسناوي .( الملتقيات لا تصنع النجوم ولكنها تلتقطهم )انه ممن تعاملوا مع اللغ
4861 زيارة 0 تعليقات
29 كانون2 2017
تغيُر الظروف الاجتماعية المحيطة بنا ومشاركة المرأة للرجل في كافة الميادين جعل من قيادة الم
3767 زيارة 0 تعليقات
18 كانون2 2017
السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنماركالعراقيون في بلاد المهجر ...  ورغم انش
4907 زيارة 0 تعليقات
01 شباط 2017
لمَلم نايات الحقول لتسافر في فضاء مليء بالأمكنة. اِجمع حواسك السبعة كي تعبر حدائق الع
4049 زيارة 0 تعليقات
08 حزيران 2017
الشاعر العربي خالد أبو خالد. إيمانٌ مطلقٌ بقضايا الأمة... انتماء حتى النُّخاع بقصيدة الوطن
2969 زيارة 0 تعليقات
25 شباط 2017
الأديب و الناقد. د. أنور غني الموسوي يمدُّ جسورَ التجديد... يفرشُ دروبَ القصائد بدلالاتٍ ف
3857 زيارة 0 تعليقات
عبدالامير الديراوي البصرة :مكتب شبكة الاعلام في الدانماركفي كل شؤون الحياة تكون البصرة هي
2837 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

د. حميد عبد الله
26 كانون2 2017
وسط صراع الساسة على المناصب راح تنظيم داعش يقضم العراق شبراً بعد شبر..الساسة يتزاحمونَ ويت
    استذكرت نقابة الصحفيين العراقيين مؤخراً روادها من الرعيل الأول الذين أفنوا شبابهم في س
الفينيقيون: لمحة عامةاحتل الكنعانيون[1] منطقة بلاد الشام التي تقع بين البحر المتوسط و بلاد
قبل أيام صرح السيد نيجرفان برزاني رئيس إقليم كردستان العراق يريد أن يتعلم العربية من اجل ا
سالم مشكور
26 تشرين1 2016
في حديثه الى الصحافي الاميركي توماس فريدمان، يعترف الرئيس الاميركي باراك أوباما بأنه لم يس
محمود كعوش
17 نيسان 2014
يوم ارتكب الصهاينة مذبحة "قانا" الأولى في الثامن عشر من نيسان 1996، كانوا يشنون حرباً عدوا
حسام العقابي
21 تشرين2 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك بمناسبة تعيين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن س
راضي المترفي
28 حزيران 2016
سيدتي ..ياسيدة الحزن السرمدي ..دعيني اتمنى ان تكون معركة الفلوجة اخر المعارك واخر مواكب ال
ادريس الحمداني
27 كانون2 2014
شاء قدري ان أحظى بأصدقاء اعزاء كانوا كما هو الوطن متعدد الطوائف والقوميات كذلك هممتعددون ف
رباح ال جعفر
25 أيار 2015
دلّوني على أستاذ واحد في العلوم العسكرية يَشرح لي: ماذا يعني الانسحاب التكتيكي، وقد شاع في

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق