Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 07 تشرين1 2016
  2632 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

كان احد اقاربي كثير الكذب للحصول على المال من الاقارب لدرجة سمي اليهودي لشدة حبه للمال والذهب
2931 زيارة
حسام العقابي
16 أيار 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك عد رئيس حكومة اقليم كوردستان العراق نيجيرفان بار
1566 زيارة
ادهم النعماني
31 تشرين1 2017
قال إحسان عبد الجبار المدير العام لشركة نفط البصرة اليوم الاثنين، إن العراق زاد الصادرات من حقو
709 زيارة
وهذه كناية عمن اعتذر عن نقص في تصرفاته بعذر بارد، والجملة التي اشتملت عليها الكناية كردية، ومعن
2826 زيارة
طوال السنوات الماضية كانت بقرة النفط السعودية تبحث عن رئيس أميركي بمواصفات دونالد ترامب، رئيس ي
1709 زيارة
كتابة : عبداﻻمير الديراويالبصرة: مكتب شبكة الاعلام في الدنمارك - شفافة مثل ظل ابيض يرسم فوق ألو
2320 زيارة
كتبوا على ورقِ المهانةِ فعلهم نستنكرُ الأرهاب طوبى انهم فعلوا تلكَ الايادي التي لليوم ِمارفعت ل
2488 زيارة
د. هاشم حسن
06 تموز 2017
يقال ان عرف السبب بطل العجب فكل مايحصل والاتي اعظم سببه المحاصصة والدولة الفاشلة الاركان ونفاق
1112 زيارة
عمار طلال
13 شباط 2017
 قال رفاعة رافع الطهطاوي، عام 1882، عن زيارته للغرب: "وجدت اسلاما ولم اجد مسلمين" وفعلت أمريكا،
2654 زيارة
منذ تشكل الجيش العرقي عام ١٩٢١ بتشكيل اول فوج باسم موسى الكاظم عليه السلام وهو يقدم اروع البطول
2681 زيارة

هل خرجت السعودية من دائرة الإهتمام الأمريكي / هادي جلو مرعي

لايبدو ذلك، على الأقل على المدى القريب. فالسعودية كانت وعلى مدى السبعين عاما الماضية تلي إسرائيل في القرب من واشنطن وتحظى برعاية مماثلة للدولة العبرية، لكن التغيرات في مناخ العلاقات الدولية، وتشابك المصالح، وتعدد أقنية التواصل، والمزاج السياسي، والمشاكل الداخلية والخارجية، والوضع الإقتصادي، وشكل العلاقات الدولية عوامل تحتم التغيير في المواقف، وإتخاذ إجراءات لاتكون في صالح دول إعتادت على تحالفات تقليدية لاتتوقع لها أن تتبدل، أو يطالها ماتعودناه من تاريخ علاقات الدول ببعضها.
صدمت المملكة العربية السعودية التي لديها إستثمارات وودائع وأصول مالية في الولايات المتحدة الأمريكية تتجاوز قيمتها  750 مليار دولار بقرار الكونغرس رفض الفيتو الرئاسي الذي لوح به أوباما لوقف إجراءات محاسبة المملكة على خلفية العمليات الإرهابية التي ضربت مدينتي نيويورك وواشنطن العام 2011 وعد مجلس الوزراء السعودي في إجتماع له مطلع تشرين أول 2016 قانون جاستا المقر من قبل غالبية الأعضاء في مجلس الشيوخ والنواب الأمريكيين ضارا ومقلقا وينتهك سيادة الدول، وطالب الكونغرس بوقف التداعيات التي قد تنتج عنه. فالحكومة الأمريكية تتشارك والرياض تلك المخاوف نظرا لطبيعة الوجود الأمريكي في المنطقة والدور السعودي المساند للحراك الأمريكي في العالم، وكذلك ماتقدمه واشنطن من دعم للمملكة في تشابكها مع إيران، وتدخلها في ملفات عديدة في العراق وسوريا واليمن ومصر وليبيا والبحرين ولبنان، عدا عن إنتشار عسكري كبير للولايات المتحدة في أنحاء من العالم.
معظم الذين قاموا بعملية 11 أيلول كانوا سعوديين، وهناك إعترافات من بعض معتقلي غوانتانامو بوجود صلات لأمراء في العائلة المالكة بتلك الهجمات التي أودت بحياة مايزيد على 3000 آلاف مواطن أمريكي في بنايتي مركزالتجارة العالمي في نيويورك ومبنى البنتاغون في العاصمة الفدرالية واشنطن، لكن الإدارة الأمريكية ظلت تلف وتدور حول الأمر، وتمكنت بفعل ذلك اللف والدوران من إحتلال أفغانستان، والوصول الى حدود الصين وروسيا، ومضايقة إيران، والإحتكاك المباشر مع الجماعات الدينية المتطرفة في شبه القارة الهندية حيث نجحت في إسقاط نظام حركة طالبان في كابل، ثم عادت بعد سنتين لتشن أكبر هجوم عسكري على منطقة الخليج وتسقط نظام صدام حسين الذي هيأ لها عوامل السيطرة أكثر والتحكم بثروات المنطقة والنفوذ إليها، وكانت تتجنب إتهام السعودية برغم ماكان يصدر من إشارات بهذا الصدد ووجود 11 إنتحاريا سعوديا ممن نفذوا الهجمات، ولم تجرؤ على إتهام إيران بالضلوع وراء تلك التفجيرات رغم حاجتها لهذا الإتهام وحاولت الإدارات الأمريكية المتعاقبة الدفاع عن الرياض، فصوبت السهام أولا الى حركة طالبان وزعيم القاعدة أسامة بن لادن الذي قتلته لاحقا، ثم ألصقت تهمة التواصل مع القاعدة بصدام حسين وهاجمته وأسقطته وحضرت بنفسها الى المنطقة، ثم هاهي تلقي الشبكة على السمكة.
بعد أشهر طويلة على مساهمة الرياض في زيادة المعروض النفطي، وتخفيض غير مسبوق بأسعار النفوط العالمية، ثم تأثرها هي مباشرة بهذا الإنخفاض نتيجة لتعدد مصادر الدخل لدى دول اخرى كأيران وروسيا، بينما تعتمد هي على النفط كسلعة وحيدة في الحصول على العملات الصعبة، فإن تدخلها في ملفات المنطقة وحربها المستمرة على اليمن جعلها ذلك عرضة لهزة إقتصادية لم تكن تتوقعها مادفعها لإتخاذ تدابير إقتصادية صادمة، وكان لعودة النفط الإيراني ودخول العراق كمنافس في السوق العالمية وكذلك إكتشاف النفط الصخري في الولايات المتحدة، وفشل الرياض في تحقيق تقدم حقيقي في سوريا واليمن، والإتفاق النووي بين طهران والغرب، وتغير المزاج الأمريكي الأثر في صدور مواقف لم تكن متوقعة من الكونغرس الأمريكي تكلل بقانون جاستا الذي يتيح محاسبة الرياض، مايطرح التساؤل الكبير والمهم، هل خرجت السعودية من دائرة الإهتمام الإمريكي؟

قيم هذه المدونة:
1
حاضرة النجف الأشرف تكرّم باحثا في دائرة المعارف ال
هل للحرب طبولا أو موسيقى بين تركيا والعراق؟ / عزيز

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الأربعاء، 17 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

iraqidk
1 مشاركة
مروة الديب
1 مشاركة
راويه هاشم
2 مشاركة

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -اتهم زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، المنظومة السياسية في ا
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -حينما أعرب ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة احمد ال
 متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - منذ مطلع القرن العشرين والوطن العربي يسير من فشل إلى آخر ،
في الوقت الذي وصل فيه معدل الفقر بالبلاد وفق تصريحات اللجنة المالية بالبرلمان " العراقي" الى أعلى مس
في الصيف كما تقول فيروز،، حين تنقطع إمدادات الماء والكهرباء، ويتوتر الجو العام، ويفقد العراقيون أعصا
يدعو المرصد العراقي للحريات الصحفية وسائل الإعلام الوطنية الى أخذ دورها وتحمل مسؤولياتها المهنية وال