ليلتك أقمارٌ / نجاح ابراهيم - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 186 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ليلتك أقمارٌ / نجاح ابراهيم

رأيتُ نبيّاً

" ليلتك أقمارٌ"

والوقتُ الشهيّ يرمحُ

بين جملةٍ على كتفها شالٌ

من سماواتٍ

وتشجّرٍ مجنونٍ لنافذة

 

لها اشتهاءاتُ

 

الشروعِ لضوءٍ

وحكايةٍ يتيمة

ما الذي قادني إلى برودتها؟

والدّهشة أمامَ رذاذٍ فضيّ

في ليلِ زقورتها

بحجم ما في الليل من ليل

فبعد عشرين صمتاً ثقيلاً

وطياتِ شغفِ ترابٍ ظامئٍ

منذ ألف ألف ناهبة

ما في عينيّ من ترقّبٍ لزرقةٍ

قيل إنّها : واهبة

يا منى الرّوح!

هلمّي..

فدهشتي البكر نشرتْ غلالتها

على مدىً من بوحٍ

فمن أيّ قمرٍ أرتشفُ الضياءَ

وهذي الأصابعُ

ألفُ قمرٍ يواكبُ رعشتها؟

وصوتٌ من أقصى اللهب

يعطّر القميصَ بتسبيحِ البرقِ

فأشهقُ ملءَ صحوي:

أنا التي استفاقتْ

ورأتْ نبياً راشحاً بدعوتهِ

صادرَ في أضلعي أعشاشَ اليقين

والعسل المرّ

وأحرف أبجديتي

وكتابُ " كن صوتي أكن صداك"

يجدّفُ بذهول

بين لظى دعوةٍ

واحتراقِ رغبة

كنهُ..

لأكنهُ..

ولا من سواكَ أكنْ لهُ

شقيٌّ هذا الخَافقُ!

ما غادرَ ارتجافهُ

لحناً سرمدياً

بين صوتٍ وصداهُ

بالرّهبة يقسمُ

كي تأتي سرباً من خزفِ حنجرة

غصّ الكلامُ في تشوّقها

لا من صوت لي!!

فرّت من عرشها لغتي

يسرقني هذا الأزرقُ

من بوحي

باسم شهد الانتظار

يجيءُ مطراً

ترقصُ له أمكنةُ الشغف

تدورُ عشقاً صوفياً

في مداراتها.

(ما عال من اقتصد) / ادهم النعماني
وازينباه / فاطمة الزبيدي
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 11 كانون1 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 18 تشرين2 2016
  3998 زيارة

اخر التعليقات

: - ملاك الرجال مواقف والكرم لا يستجدى / مهدي جاسم
24 تشرين2 2019
أحسنت يا راقي .. لم تترك لنا شيء لنقوله ، فقد قلت كل شيء
محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...

مدونات الكتاب

في ظرف حكومي معقد وسيء للغاية سيكون من الصعب أن نقول هذا وزير ناجح في وزارته والأسباب كثير
حسين عمران
17 آب 2018
       قضيتانِ تشغلان ذهني حينما بدأت بكتابة همساتي: الأولى تتعلق بالطعون التي قدمها المتض
جرت طبيعتنا أن نترحم على موتانا المنسين كأحياء . سياق اعتدناه بعد تاهت علينا مدارك العناوي
عائشة الرشيد
20 أيار 2019
تأتي دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز باستضافة ثلاث قمم عربية وخليجية
واثق الجابري
22 شباط 2017
تدور النقاشات واسعة حول التظاهرات، وهل ستجني نتائج إيجابية ويتحقق  الإصلاح الموعود؛ أ
خلق الإنسان.. وميزه الباري بميزة العقل, وبدأ يتعلم من الحياة, والطبيعة, ومر بعدة مراحل صنف
عبدالكريم لطيف
29 تشرين1 2016
تحرير الحدباء .... واتفاق الفرقاء  ...!!؟؟الموصل اليوم غيرها قبل شهر وما تحمّلته خلال
في ظل التقدم العسكري الكبير الذي تقوم به القوات الأمنية العراقية في الحرب على تنظيم داعش ا
وداعا ايها المقتول بجفاء زملاء الامس وداعا .. ناظم سعود وداعا .. ناظم سعود وداعا ايها ال
 كان ذلك ظهر يوم الخميس 28-3-2013 .. حينها كان ملتقى الخميس الابداعي في اتحاد الادباء والك

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال