Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 02 كانون1 2016
  2068 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل معلومات للفائدة .. / الشاعر كاظم الوحيد
27 تشرين2 2017
شكرا للشاعر المبدع كاظم الوحيد على نشر موضوعه والذي يحمل بين طياته معل...
عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...

مدونات الكتاب

د. طه جزاع
21 تشرين1 2016
د . طه جزاع انتشر في الآونة الاخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يقدم نصائح مغرية للت
2079 زيارة
محرر
12 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - حقق فريق ريال مدريد فوزا بشق الأنفس على مضيفه أوساسونا بثلا
1793 زيارة
سعد الراوي
07 كانون2 2015
تاسيس هيئة الحوكمة الرشيدة ودور منظمات المجتمع المدني    بدعوى من القائمين على الملتقى العربي ا
2554 زيارة
عباس سليم الخفاجي - مكتب بغدادشبكة الإعلام في الدانمارك في تصريح صحفي له أكد احمد جمال الم
1966 زيارة
أمل الخفاجي
08 حزيران 2016
ياسيدي  مددت لك يدي  كي تنقذي  من موج البحر المتلاطم فقد أتعبني لكنك إلى مت
2286 زيارة
حسام العقابي
01 تشرين2 2015
 حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانماركإذا كنت تفكرين في تجديد طلاء منزلك، فلا تترددي في
3673 زيارة
 يرحب المرصد العراقي للحريات الصحفية بتصريحات السفير التركي في بغداد فاروق قايمقجي التي أك
2362 زيارة
متغيرات سياسية خطيرة تلوح في أفق الأقطار الخليجية، وتنذر بوقوع كارثة حقيقية لا تخطر على بال الج
2343 زيارة
التطبير بين العادة و العبادة تُعد قضية التطبير من القضايا التي كثر اللغط فيها و أخذت حيزاً كبير
630 زيارة
احمد الثرواني
03 تشرين1 2016
قصيدتي اهديها الى العراق قرأتها في مهرجان اقيم في الدانمارك لدعم اطفال العراقلا تُنشد الشعر بل
2282 زيارة

كاسترو- صانع جمهورية كوبا ومروّض أمريكا .. وداعاً / عبدالجبارنوري

    هو اليخاندروكاسترو1926-2016 رئيس كوبا منذ العام 1959 عندما أطاح بحكومة الدكتاتور " باتيستا " بثورة عسكرية ليصبح رئيس الوزراء حتى عام 2008 عند أعلانهِ عدم ترشحه لولاية جديدةٍ وأنتخاب أخيه " راوول كاسترو " مكانهُ ، وكاسترو هو أمين الحزب الشيوعي في كوبا ، وقاد تحويل البلاد للنظام الشيوعي ، تحصيلهُ العلمي قانون جامعة هافانا 1945 ، مهنتهُ سياسي محامي جندي ، حاز على وسام جائزة لينين للسلام 1961 ووسام ثورة أكتوبر . كاسترو.. وحكامنا ثمة خواطر عبثية ربما من باب التمني والتمني رأس مال المفلس !!! -أعتمد المعلم كاسترو الشيوعية اللينينية الماركسية منهجاً لقيادة دولة كوبا بشعاره الثوري المعروف إلى الأمام فقط ، ولا تنسوا أبداً أن عدوكم الرأسمالية الأمبريالية الأمريكية ، ووضع البلد على سكة الأشتراكية العلمية بقيادة الطبقة العاملة بتحدي أكبر عدو يبعد عن كوبا مسافة 112 كم ، وكوّن دولته في ظرف أقل من ستة أشهر، بالوقت نحن في العراق ول13 سنة في ظل الدين الراديكالي نعاني التخلف والفقر والمرض والجهل والبطالة والأثنية الطائفية والمناطقية والهوياتية. - كاسترو الشيوعي الأشتراكي أدار دفة كوبا بميزانية ضئيلة قد تكون أقل من 10مليار دولارسنويا من واردات محدودة تقتصر على التبغ وسكار هافانا اللف وقصب السكر والموز ، بالوقت ونحن في العراق المسكين قد جرب علينا حكامنا أنواعا من الأشتراكيات الحميدة والمجيدة واليوم الأسلامية ، وبعد الأحتلال ونحن أمام ميزانية أنفجارية تقدر ب 110 ملياردولار سنويا من واردات النفط ، والخزينة مصفّرة بسبب الفساد المالي والأداري . - وكاسترو الشيوعي الأشتراكي تمكن من أنتزاع الحكم من باتيستا ب80 رجل وطني صادق في حب تربته وبأقل من ألف مقاتل واجه البحرية الأمريكية وترسانتها الصاروخية بقيادة المجنون جون كندي مع آلأف من المرتزقة الكوبيين الجحوش في معركة خليج الخنازير المشهورة التي سجل فيها أول أنتصار وتركيع للمخابرات الأمريكية ، أما حكامنا - وخاصة بعد الأحتلال - أتبعوا سياسة التبعية لأمريكا ، والبعض من سياسيي السلطة لهم زيارات مكوكية مع واشنطن لا بل يحرض العدو على أحتلال وطنه . - وكاسترو أرجع هيبة كوبا في 17- 12- 2014 بأضطرار أمريكا أن تتقدم بنفسها وتطلب التطبيع معهابقيادة " أوباما " بعد أنقطاع تام لمدة أكثر من نصف قرن ، والذي وصفه الرئيس الفنزويلي بأنه ( تصحيح تأريخي ) ، وحكامنا باعوا العراق في مزاد العهر السياسي وضيعوا هيبة العراق فهذه تركيا محتلة لترابنا في بعشيقه وهذه فلول عصابات الخلافة (الخرافة ) تحتل اراضينا، وسياسيو السلطة مرتبطون بأجندات خارجية وبشكل مكشوف بعواصم دول الجوار الرياض والدوحة وأنقرة وطهران ، - كاسترو الشيوعي الأشتراكي أستعمل دكتاتورية الطبقة العاملة في سحق أعداء الثورة ( بدون أستعمال عفا الله عما سلف )، اما حكامنا فقد جعلوا السجون فنادق خمسة نجوم وباب للأرتزاق ، وفي تلك السجون سفاحين قتله منذ سبعة سنين أو ربما أكثر ينتظرون فرج رشوه أو واسطه أو يجد ثغرة في أعادة المحاكمة لسبعة مرات . وأخيرا/ أني خيرتكِ فأختاري فجبنٌ ألاتختاري لا توجد منطقةٌ وسطى بين الجنة والنارِ ------------- كاتب و محلل سياسي عراقي مقيم في السويد
الموافقة اجبارية

قيم هذه المدونة:
1
الأبنية المَدْرَسيَّة مِنْ إخفاقاتِ إدارة التَّرْب
حفل توقيع لسناء الشعلان في الجامعة الأردنية

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 18 كانون1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

حسين سليم
1 مشاركة
هدى الحسيني
1 مشاركة
علي بن رابح
3 مشاركة
فارس العاني
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 سيحل الباحث
ملتقى الثقافات حوار ثقافي وموسيقى مساء الجمعة 11/4/2014 وعلى موقعه في منطقة سلوسن/ستوكهولم, وبالتعاو
بدعوة رسميّة من صحيفة "مصر المستقبل" المصرية السياسية الشهيرة شاركت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان
برعاية وزير الصناعة والتجارة التشيكي، يان ملادك، نُظم في براغ لقاء اقتصادي-اجتماعي حول العراق، حضره