الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة (عدد الكلمات 349 )

يوم التاريخ / حسين رحيم

لأن التاريخ
 بدأ في  يوم ماطر
لذلك كان الشتاء أول أحزان ألأرض
احيانا..
 أشعره  قصيدة  ترتدي معطفا من ثلج ...
وأخرى يشبه وجه جدي الذي لم أره
لكنه لايعلم ان كل عام قمري
عليه أن يعيد قراءة نفسه
على ايقاع المطر
وغرف الليل الدافيء
لكن القصيدة
 لاتفرط بحمى الشتاء القادم ابدا
 ربما بيت منها فقط
 من يبكي على أقدام أطفال حفاة
والبقية إغنيات من حجر
تشج رأس الحقائق
وألأرض طين عتيق
ينسى دائما الخلق ألأول 
 ويتباهى بتكرار وجود ليس له
 وصخرة الجبل العظيمة
هناك ...
بعيدا عن مرمى ألأنسان والقدر
والريح تعوي ي ييييييي
لكن المطر حين يحفر ملامح الصخرة العجوز 
لايعنيه عويل الريح
  ولا شهقة الأم الحزينة على موسيقى المطر        
تك
تك
 تك
نقرات ألأبدية
على بوابة القدر
ايها ألأبد
*يا لقمان بن عاد
حين زحفت بأتجاه آخر النسور
وساعة قلبك موقوتة على فنائه 
وهو يحسب آخر دقائق عمره الطويل
سبعة نسور
سبع دقائق
سبعة أقدار 
ثم انتهى على حافة صخرة
وعباءة موته المخملية
تغطي وهم خلوده
لكن الشاعر
لايفهم ألأمرهكذا
لأنه يصنع عواصفه  على موسيقى الريح
وبروقه هي من تختار امكنة القلب الكذوب
على ألأرض لتغرز نصلها الحاد
عميقا حتى جرح المعنى 
هيهات أن تعود ألأمور
الى ماكانت عليه
لا الحب
لاالصدق
لا الشعر ...وجمع لاآت يبصقها فمي
بوجه قتالين 
من ألأن ..علينا ان نحصي
 كم يموت لنا في اليوم
لا...كم يولد
لأن القدر يكره الفاتحين
والنجاة لابد منه
كي يولد مؤرخ احمق يدون مجدا
مخبوءا في اكياس الجنفاص
وقناني القمامة المعطرة
بهروب ألأنسان من تهمة ألأنسان
كأمرأة وحيدة الفؤاد
جليسة أطفال الحِدادْ
تبدأ صباحها ببكاء اشبه بالنزول في بئر
ولاينتهي
حتى اخبرني نهر المدينة
انها إمرأة مخبولة
تنام في حضني كل ليلة
وتقضي نهارها
تنتظر صبية المدينة
كي يلاحقوها بالحجارة ...
تكره التاريخ جدا
وتصرخ
هيرودوت
قم من مقعدك الجصي
عد من حيث اتيت
ودر في ألأمكنة نفسها
مدنها
رجالها
حزنها ...وحروبها
دون من جديد تاريخ هذه ألأرض
هل أختلفنا ...؟؟
هل تبدل دمنا بعصير فراولة
أم بقي قانيا يحكي طهارة يد البشر
عما يفعلون
 هل بُدلَ القاتلُ بالقتيل
هل تحول الدم الى نهر مبارك
في فم التاريخ
تبا.......  اختلطت علي ألأمور
لن نعود كما كنا
ابدا
ابدا
والشتاء على ألأبواب
متسول عتيق لأيام المدفئة
سيخبرنا يوما ما عن معنى
(التاريخ يعيد نفسه)
وأن بشكل معكوس
 
_________________
لقمان بن عاد احد ملوك حِميَر كان يبغي الخلود فأعطاه الله عمر سبع نسور معمرة
*******************************
 

1
في ميلادِ المسيحِ / مرام عطية
أكبر فضائح وأسرار معركة حلب الكبرى / نضال نعيسة

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الإثنين، 21 أيار 2018

مقالات ذات علاقة

ﻛﻞ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺯﺭﻋﻮﺍ ﺃﺻﺎﺑﻌﻬﻢ ﻓﻲﺷﻌﺮﻱﻋﻠﻘﺖ ﺃﻳﺪﻳﻬﻢ ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺳﻤﻊ ﺻﺪﻯ ﺷﻬﻘﺎﺗﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﻓﺨﺪﻱ ﻳﺘﺴﺎﻳﻠﻮﻥﺯﺑﺪﺍ ﻭ ﺣﻠﻴﺒﺎﻳﻨﺒﺘﻮﻥ ﻓ
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحريتينوآل ال
في الأيام الأخيرة مررت بأماكن تقع على خريطة بلادنا لكنها تنتمي إلى زمن آخر، وربما إلى أرض خرافية تزخ
منذ أسابيع قليلة انتهى معرض القاهرة الدولي للكتاب 2017.... و رغم اني سبق لي الحضور الى هذا المهرجان
كما ذكرت في نهاية المقالة السابقة فان الثيمة الرئيسية في هذه المقالة هي عن اشكالية الشباب و الثقافة
سأعلق ظلي و أركن في عتمة نهائية أشلحه .. كمن أراد بداية" جديدة خارج ظلمة تتبعه' ! كمن ﻻ يريد' أن

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 23 كانون1 2016
  3310 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني صحفي يشكو مسؤولا هدد بتعليقه على بوابة مبنى مجلس البصرة
01 أيار 2018
تحية طيبة أنا شخصيا لاأجد الخبر غريب في العراق وربما ملايين أخرى من ا...
حسين يعقوب الحمداني زيارة مدير “سي أي ايه” لانقرة نذير شؤم / عبد الباري عطوان
01 أيار 2018
تحية طيبة نوجه سؤالا للأستاذ عبد الباري عطوان هل هو الدور ؟ وهل ضروري...
حسين يعقوب الحمداني تهامة اليمن : ترد على تصريح السفير الأمريكي وتحالف العدوان بمسيرة حاشدة
01 أيار 2018
سؤوال عن السبب الحقيقي الذي تحيى من أجله الولايات القاتله الأمريكية هل...

مدونات الكتاب

جمال الطائي
31 آذار 2017
صدقَ من قال ان البعث هو عصابة  تمكنت في غفلة من الزمن ان  تحكم العراق . فمنذ عام  63 حتى سقوطهم
3371 زيارة
د. طه جزاع
23 آب 2017
مذ عرفته منتصف التسعينيات من القرن الماضي ، لم أجد ناظم يوما إلا فقيراً زاهداً، خجولاً متواضعاً
2713 زيارة
خلود الحسناوي
05 تشرين1 2017
 في المدن الفاضلة انتصف الليل ، وخلت الشوارع من سالكيها وأوت المخلوقات لمخادعها .. وعمَّ الصمت
1966 زيارة
 نبدأ بالاغنية التأريخية التي مطلعها ( الافندي الافندي عيوني الافندي...الله يخلّي صبري صند
4522 زيارة
حاتم حسن
03 شباط 2015
لا جارنر، ولا برايمر، ولا كل سلطة الاحتلال تجهل أن معتمديها السياسيين العراقيين لا يحملون أدنى
3831 زيارة
العمل السياسي شاق ومجالاته واسعة ومتفرقة، يلزمه قيادة صلبة نظرا لصعوبة المرحلة، فالمتعارف لدى ا
3652 زيارة
حيدر الصراف
12 تشرين2 2017
ليس من قبيل الصدفة او اعتباطآ ان تكون العمليات العسكرية في الجانبين العراقي و السوري على تلك ال
1682 زيارة
سمير ناصر ديبس
10 تموز 2016
السويد / سمير ناصر ديبس - شبكة الاعلام في الدنمارك / أقامت الجمعية العراقية السويدية الرياضية ف
3829 زيارة
د. حسن السوداني
06 حزيران 2017
فجأة وبلا مقدمات تستيقظ مفزوعا من كابوس ثقيل لتجد نفسك مهرولا بلا شئ نحو اللا شئ فتتلمس لحيتك ا
2539 زيارة
ماهر محيي الدين
23 نيسان 2018
في باطنها خيرات وثروات ، معادن وخامات ، لا تعد ولا تحصى ، ما اكتشف منها معلوم ، وما لم يكتشف بع
333 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال