Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 23 كانون1 2016
  2337 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

محتوى  ونص الخبر او المقال] من المؤسف أن جيلنا العربي متاثر بثقافة الغربية وتاريخ الغرب  لدرجة
2926 زيارة
محرر
07 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - وفقا للإحصاءات والبيانات الرسمية، والتي تم حصرها في مستهل ا
5103 زيارة
سعدي عبد الكريم
03 تشرين2 2016
 -1-من علم السيفان يحال الى نصليطعن خاصرة الوطنويكتم صراخ الطلقيبتر رحم الإخصابويمهر سر ال
2457 زيارة
قيادة المجتمع تقسم لقسمين قادة الرأي العام, والقادة في ساحات القتال المدافعين عن الوطن, ومن الن
967 زيارة
أديان العلنية والسريةالفكرة هناك جزء من الحماية والحفاظ على الأديان عبر مرور الأجيال منه جزء سر
3443 زيارة
القاهرة /استراليا / هولندا /العراق انطلقت أمس (مسابقة ملكة جمال العنقاء) من السليمانية (منظمة ك
955 زيارة
تغيير نظام المحاصصة الطائفية والتوجه صوب المجتمع المدني الديمقراطي والدولة المدنية الديمقراطية
2573 زيارة
البتول العلوي
25 تشرين1 2014
صحوة آهات محمومة توقظ الحلم الغافي بمرافئ الذاكرة البكماء المتبتل في محراب الشجن بكبرياء روح د
2564 زيارة
اشتهرت لدى أصحابنا رواية تخص الحج مروية عن شبلي، ولم أكن احفل بمواطن الضعف فيها لولا انها صارت
2918 زيارة
 ينتاب الفلسطينيين من المخططات والمشاريع الإسرائيلية المحمومة، والأحلامِ الكبيرة والآمالِ
1983 زيارة

يوم التاريخ / حسين رحيم

لأن التاريخ
 بدأ في  يوم ماطر
لذلك كان الشتاء أول أحزان ألأرض
احيانا..
 أشعره  قصيدة  ترتدي معطفا من ثلج ...
وأخرى يشبه وجه جدي الذي لم أره
لكنه لايعلم ان كل عام قمري
عليه أن يعيد قراءة نفسه
على ايقاع المطر
وغرف الليل الدافيء
لكن القصيدة
 لاتفرط بحمى الشتاء القادم ابدا
 ربما بيت منها فقط
 من يبكي على أقدام أطفال حفاة
والبقية إغنيات من حجر
تشج رأس الحقائق
وألأرض طين عتيق
ينسى دائما الخلق ألأول 
 ويتباهى بتكرار وجود ليس له
 وصخرة الجبل العظيمة
هناك ...
بعيدا عن مرمى ألأنسان والقدر
والريح تعوي ي ييييييي
لكن المطر حين يحفر ملامح الصخرة العجوز 
لايعنيه عويل الريح
  ولا شهقة الأم الحزينة على موسيقى المطر        
تك
تك
 تك
نقرات ألأبدية
على بوابة القدر
ايها ألأبد
*يا لقمان بن عاد
حين زحفت بأتجاه آخر النسور
وساعة قلبك موقوتة على فنائه 
وهو يحسب آخر دقائق عمره الطويل
سبعة نسور
سبع دقائق
سبعة أقدار 
ثم انتهى على حافة صخرة
وعباءة موته المخملية
تغطي وهم خلوده
لكن الشاعر
لايفهم ألأمرهكذا
لأنه يصنع عواصفه  على موسيقى الريح
وبروقه هي من تختار امكنة القلب الكذوب
على ألأرض لتغرز نصلها الحاد
عميقا حتى جرح المعنى 
هيهات أن تعود ألأمور
الى ماكانت عليه
لا الحب
لاالصدق
لا الشعر ...وجمع لاآت يبصقها فمي
بوجه قتالين 
من ألأن ..علينا ان نحصي
 كم يموت لنا في اليوم
لا...كم يولد
لأن القدر يكره الفاتحين
والنجاة لابد منه
كي يولد مؤرخ احمق يدون مجدا
مخبوءا في اكياس الجنفاص
وقناني القمامة المعطرة
بهروب ألأنسان من تهمة ألأنسان
كأمرأة وحيدة الفؤاد
جليسة أطفال الحِدادْ
تبدأ صباحها ببكاء اشبه بالنزول في بئر
ولاينتهي
حتى اخبرني نهر المدينة
انها إمرأة مخبولة
تنام في حضني كل ليلة
وتقضي نهارها
تنتظر صبية المدينة
كي يلاحقوها بالحجارة ...
تكره التاريخ جدا
وتصرخ
هيرودوت
قم من مقعدك الجصي
عد من حيث اتيت
ودر في ألأمكنة نفسها
مدنها
رجالها
حزنها ...وحروبها
دون من جديد تاريخ هذه ألأرض
هل أختلفنا ...؟؟
هل تبدل دمنا بعصير فراولة
أم بقي قانيا يحكي طهارة يد البشر
عما يفعلون
 هل بُدلَ القاتلُ بالقتيل
هل تحول الدم الى نهر مبارك
في فم التاريخ
تبا.......  اختلطت علي ألأمور
لن نعود كما كنا
ابدا
ابدا
والشتاء على ألأبواب
متسول عتيق لأيام المدفئة
سيخبرنا يوما ما عن معنى
(التاريخ يعيد نفسه)
وأن بشكل معكوس
 
_________________
لقمان بن عاد احد ملوك حِميَر كان يبغي الخلود فأعطاه الله عمر سبع نسور معمرة
*******************************
 

قيم هذه المدونة:
1
في ميلادِ المسيحِ / مرام عطية
أكبر فضائح وأسرار معركة حلب الكبرى / نضال نعيسة

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 22 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

مابال القلب مضطرب ، ضائع ومشتت...كل مايمر بي هذه الايام يذكرني به.. ولكن هل نسيته للحظة حتى اذكره ؟
 ترانيم الولادةتستصرخُ بالرحمِ .. أن يلد خصبه المتهوربعد الطوفان سجلاً…بغصن زيتون زاهٍ بمنقار حمامة.
المقصود بالمثقف هوالعالم والأديب والفنان والصحفي والأعلامي والأكاديمي هم شغيلة الفكر في العراق ، فهم
شَمسُ تشرينَ العَنيدَةوصَدى فَجرٍ على بوّابَةِ الصبر البَعيدةلم يذوقوا دِفأها مَن أوغلوا خلفَ الظّلا
رواية (الساخر العظيم) هي المولود الادبي الجديد الذي يصدر قريبا للمبدع العراقي الكاتب والروائي الاستا
محاكاة مع قصيدة الشاعر الكبير نزار قباني قولي أحبك....ثوري فأنّي لن أعيدَ حماقتي             وعلى حر