Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 14 كانون2 2017
  2836 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

وصف باحث و أكاديمي أميركي منطقة الشرق الأوسط بأنها تشكل ثاني أكبر تهديد لأمن الولايات المتحدة ب
2123 زيارة
محمد رسنضمن سلسلة نقد التي تصدرها دار الشؤون الثقافية العامة، صدرَ كتاب للدكتور باسم صالح عنوان
1599 زيارة
محرر
03 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -يترقب عشاق "الساحرة المستديرة" في مختلف أرجاء العالم، إعلان
852 زيارة
قرأت وسمعت قيام دولة المنحرفين في السعودية بضرب دولة اليمن التي دفعت سنينا زائفة باسم الحرية وا
2555 زيارة
حسام العقابي
17 أيلول 2017
   حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك أكدت شرطة سكوتلاند يارد أن انفجار قطار مترو الأنفاق
1403 زيارة
علي فاهم
24 آب 2015
تعتبر المدرسة البيئة الخصبة  لأستكشاف المواهب لدى الاطفال فلم تصل أسرنا و عوائلنا الى ثقافة أست
2722 زيارة
بعد تشكيل الحشد الشعبي المبارك بفتوى المرجعية, طُرح مشروع قانون الحرس الوطني, تم صياغته وعرضه ع
2546 زيارة
عباس عبد الصائغ
31 كانون2 2016
شبكة الاعلام في دنمارك / عباس عبد  اقيم مساء اليوم الخميس  28/1/2016  بمدينة السليمانية مراسيم 
2228 زيارة
رزاق حميد علوان
12 تشرين2 2017
الشاعر الغجري و من الحفاة احمل خيمتي قصيدة فوق ضهري وسط متاهات الغياب و اركض لاهثآ وراء فرج مؤج
697 زيارة
رنا العجيلي في ذمة الخلود......قدر العراق وطنا وشعبا ان يكون على مذبح الحرية .الحرية لا تترعرع
1805 زيارة

لكي لاتنصر علينا الكراهية...! / د. هاشم حسن التميمي

كلما طالعت التعليقات المتعجلة والاحكام التعسفيةعلى صفحات التواصل الاجتماعي شعرت بالغثيان وتاكد لي بان هذه الوسائط نعمة في الشعوب المتحضرة وهي نقمة للامم المتخلفة التي تغرق بالاحقاد والكراهية ...!
والامثلة كثيرة لاتعد ولاتحصى ويمكن مطالعة هذه التعليقات حول مختلف القضايا فنجد اغلبها يعبر عن سوء الظن والحقد وتسقيط الاخر والتحريض على قتله وتجريمه بدون دليل او معلومات، وللاسف يندفع في هذا المارثون الاسود شخصيات ثقافية واكاديمية معروفة تتساوى مع الجهلة في غلوهم وتطرفهم وانطلاقهم من زوايا ضيقة في التفكير والانتماء متناسين الموقف الانساني وروح المحبة والتسامح والامانة في اطلاق الاحكام والصفات على الاخرين والانسياق مع جوقة الشتامين بدون دليل او وثيقة وبمجرد التكهن والخنوع للاسقاطات الذاتية والنرجسية التي تصيب البعض فلايرى من العالم الا نفسه ومن الاعمال الا انجازاته ، ويقود هذا الشعور المتعاظم بحب الذات او التعبير المصطنع عن الولاء صاحبه لارتكاب حماقات في ايذاء الاخرين بالاقوال والافعال ويعزز مواقف الغوغاء ويشرعن افعالهم ومواقفهم التي تثير الرعب وتمزق نسيج السلم الاهلي بدلا من اشاعة روح التسامح والحوار الموضوعي ، والدعوة لثقافة التحري والتقصي قبل الانجراف مع المغردين لمجرد التغريد مع القطيع المجنون...!
اننا بحاجة ماسة لمراجعة الطريقة التي نتحاور بها والاساليب التي نعلق فيها بطريقة حضارية وانسانية تبتعد عن التجريح والتحريض واثارة الكراهية ، فتكفينا الايام بل السنوات والعقود والقرون التي حصدت منا ملايين الارواح البريئة بسبب هذه الافكار الهدامة وكان الاديان والسياسة ليس فيهما الا الاحقاد والقتل والتفرد ولاتتسع للمحبة والتسامح والتعايش المشترك ، ليس الخطا في الدين او السياسة بل يكمن فيمن ادعى التدين بجهل واحترف السياسة بغباء وانتمى للثقافة بتصنع ، والاغلبية للاسف مارست هذه الصفات بدون اخلاق فتحولت كل الوسائل الى نقمة وارادها الله لنا نعمة. وبدون مراجعة وتاني بالاقوال والافعال ستنتصر الكراهية وستحصد اخر ماتبقى من بشر وحجر.

قيم هذه المدونة:
1
إتقوا ثورة الجياع / رائد الهاشمي
ليلة احتفاء باذخة.. قمرها العالم د. سعيد الاسدي /
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 19 كانون2 2018