Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 20 كانون2 2017
  1275 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل فرصة الدكتور حيدر العبادي النادرة ! / ادهم النعماني
19 تشرين1 2017
نعم كانك في قلبي فانها فرصة تاريخية للسيد العبادي ان يتخلى عن حزبيته و...
زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...

مدونات الكتاب

الهوية الوطنيةمفردات الحياة كثيرة والتلاعب في أي مفرده له تأثيره السلبي على  المجتمع اعتما
1921 زيارة
دون  مبرر ووقائع فوجئنا بيانات لبعض ممثلي الدول الاوروبية في مجلس الامن مثل بريطانيا وفرنس
1339 زيارة
د.علاء الأمين
06 أيلول 2017
خرج اليوم الاربعاء الموافق 9/6 وفِي تمام الساعة العاشرة صباحا اساتذة جامعة كربلاء وكان في مقدمة
192 زيارة
حسام العقابي
29 آذار 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك عبرت وزارة الخارجية التركية عن قلقها من الموافقة
1137 زيارة
محرر
17 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تبين ان زيت الزيتون بلسم لعضلة القلب، لاحتوائه على مادة أو
1158 زيارة

دولة الابناء والاصهار! / د.حميد عبدالله

انتجت الحياة السياسية في العراق عائلات حفرت مواقعها بجدارة في مسار التاريخ الحديث!
السويديان توفيق وناجي كانا علامتين مضيئتين في ترسيخ اسس الدولة المدنية ، القائمة على المواطنة واحترام القانون !
اما الشقيقان ناجي وسامي شوكت فلم يتكئ اي منهما على الاخر في اشغال المناصب العليا في التي شغلاها بجدارة واستحقاق!
والهامشيان ياسين وطه نموذج آخر لذلك !
اما عائلة الباججي حمدي ومزاحم وابنهما عدنان فلكل واحد منهم مؤهلات فتحت له الطريق للتسلق الى مواقع عليا كانت على مقاساته وليست فضفاضة عليه!
الامر اخذ طابعا اخر في العهد الجمهوري !
فبينما ابقى الزعيم عبد الكريم قاسم اشقاءه منزوين في مساحة الظل ولم يقرب ايا منهم، ورث عبد الرحمن عارف ،من غير اي مؤهل يذكر ، منصب الرئاسة عن شقيقه عبد السلام ، بأسناد العسكر وسطوتهم!
تكرست النزعة العشائرية والعائلية بابشع صورها في عهد صدام فاختزل حزب البعث بالقيادة القطرية، ثم اختزلت القيادة بعشيرة صدام ، ثم بعائلته واصهاره والمقربين منه!
بعد عام 2003 انتجت المحاصصات عائلات سياسية لم تكن معروفة للجمهور العراقي بتصديها للشأن السياسي !
الفساد اولخراب الذي ضرب الدولة من راسها حتى اخمص قدميها مهد الطريق امام عائلات بعض المسؤولين الحكوميين والحزبيين للتسلق الى مراكز عليا في الهرم الوظيفي!
صار ، مألوفا ، ان يستعين الوزير، بشقيقه وصهره وابن عمه ليمسكوا باكثر الملفات حساسية ، حتى شاعت ظاهرة تفكيك مفاصل الدولة وتوزيعها كغنائم بين ابناء العائلة الواحدة !
وزارة الداخلية في زمن ما صارت ملكا لعائلة الوزير حين تسلط شقيقه على مقدرتها ، ووزارة الصناعة بيعت ممصانعها خردة على يد وزير جاء الى منصبه وفق صفقة فاسدة ..الامثلة كثيرة والفاجعة واحدة !

قيم هذه المدونة:
القوات الامنية والحشد الشعبي البطل يطهر الجانب الا
هذا ماجنته الوهابية على الإسلام.. وماجنا الإسلام ع

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 19 تشرين1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 سيحل الباحث
ملتقى الثقافات حوار ثقافي وموسيقى مساء الجمعة 11/4/2014 وعلى موقعه في منطقة سلوسن/ستوكهولم, وبالتعاو
بدعوة رسميّة من صحيفة "مصر المستقبل" المصرية السياسية الشهيرة شاركت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان
برعاية وزير الصناعة والتجارة التشيكي، يان ملادك، نُظم في براغ لقاء اقتصادي-اجتماعي حول العراق، حضره