Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 15 شباط 2017
  2155 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

صورة مخزية  ان يكون المواطن بلا تامين صحي /عباس موسى الكناني لتأمين الصحي للمواطن من
2560 زيارة
محرر
16 آذار 2017
ينعى المرصد العراقي للحريات الصحفية الإعلامية والناشطة الحقوقية الزميلة ريهام عماد سليمان المحل
5437 زيارة
شارك فرع دار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة في بغداد بمشروع المحطات القرآنية في الزيار
486 زيارة
مديحة الربيعي
11 حزيران 2016
تسعى بعض القنوات, التابعة لدول خليجية تدير منضدة الرمل, بشكل علني حالياً بعد أن كانت تخطط من ور
2591 زيارة
فراس الكرباسي
08 شباط 2016
شبكة الاعلام في الدنمارك - النجف الاشرف - فراس الكرباسي - بحث المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي
2132 زيارة
نهر عراقي الهوية عربي الأصل, من أبويين عربيين هما دجلة والفرات, ولد منذ قرون في (القرنة) تحت ظل
2697 زيارة
محرر
23 نيسان 2011
شبكة الصراعات الدولية والإقليمية "تمسّنا"، وتؤثر فينا، ولسنا قادرين مهما كانت درجة "توهمنا" على
2829 زيارة
إنعام كمونة
29 تشرين1 2016
كيف راودك الظمأ سيدي ومهرسيدة النساء ( فاطمة الزهراء )فيروز الفراتين ؟ …ليروِ دمك المسفوح ....
2240 زيارة
محرر
07 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أكد الملك سلمان أن "ما تمر به سوريا وما يعاني منه الشعب الس
2147 زيارة
انعام عطيوي
01 شباط 2017
إنعام عطيوي: التقى النائب الأول لمحافظ بغداد السيد جاسم البخاتي بالمراسلات الحربيات في كروب مرا
2003 زيارة

الإرهاب بين التعريف والأسباب !/عبدالكريم لطيف

الإرهاب بين التعريف والأسباب !

كل مصطلح أو عنوان له تعريف محدد يعطي باختصار شديد أهم صفاته ليسهل فهمه عند السامع لمنع اختلاط المعاني وهذا تقريبا هو المتعارف عليه عند أهل الأدب والعلم بكل ألأقسام وفي بعض الأحيان يتوقف الباحثون أمام التعريف ملياً لوجود  صعوبة كبيره لاختيار تعريف دقيق لبعض المفردات .

الإرهاب اخذ في وسائل الإعلام مساحات واسعة وعملت خناجره وهي تقطر بدماء الأبرياء فعلها على الأرض العربية وفي العراق وسوريا بشكل خاص ...وأصبحت المفردة مشهورة بين صفوف الأطفال لما تجرعوا من نتائجها النكراء ، فاليتامى لا ينسون ما فعلة  الإرهاب لهم  ولا الثكالى ولا الذين نزحوا أو هُجّروا ....والمؤتمرات في اغلب الدول تقام لمكافحة الإرهاب ومحاولة إيجاد الحلول التي تقلل من خطره أو لتقضي عليه ولم نجد من يهتم بتعريف الإرهاب إلا القليل .. فما هو الإرهاب؟هل كل مجموعه تعارض حكومة ما فكريا تعتبر إرهابيه ؟هل الاختلاف السياسي في بلد ما يضع احد المختلفين في خانه الإرهاب ؟ ومن له الحق بتحديد هذا إرهابي وذاك غير إرهابي ؟

 أحيانا تصبح تهمة الإرهاب جاهزة حتى في العداوات الشخصية وإذا بقيت الحال على ما هي عليه سنصل من الناحية الاجتماعية إلى أن يصبح نصف المجتمع إرهابي واغلب السياسيين إرهابيين بل قد يصل الحال بالنسبة لأميركا لاعتبار بعض الدول العربية إرهابيه ..وكل ذلك يعود لعدم وجود تعريف محدد لمعنى الإرهاب ليعرف المرء انه خارج هذه المنظومة أو داخلها من خلال انطباق صفاتها عليه أو لا ، وكذا حال المنظمات والدول .

ليت الحكام العرب وحكام المسلمين ينتبهوا ويعملوا بشكل جاد على محاوله تثبيت النقاط المهمة التي من خلالها يعتبر الفرد او المجموعة او الدولة إرهابيه والعمل على إجماع عربي من خلال ألجامعه العربية وعدم الاكتفاء بذلك بل طرح الموضوع  من خلال المؤتمر الإسلامي وكذلك الأمم المتحدة للوصول إلى الصيغة النهائية لمعنى الإرهاب في كل العالم وتعريفه تعريفا غير قابل للتأويل فهذا العمل يجعل المتهم قادر على الدفاع عن نفسه من خلال الوقائع والمعلومات التي تنفي عنه صفه الإرهاب كما أنها تساعد على أدانه المتهم من خلال ما ينطبق عليه من مواصفات قد تم تحديدها مسبقا.

 العالم مشغول بالقضاء على الإرهاب لكنه لم يحدد هوية الإرهاب بل قد تكون المسالة مزاجيه وحسب أهواء الحكومات المتسلطة في بلدانها وأهواء الدول العظمى كأميركا وروسيا لتصبح التهم جاهزة ضد كل من لا يتفق معهم وهذه طريقه مرنة خطره ستجعل الجميع وخاصة العرب والمسلمين تحت مطرقة الإرهاب بأسباب أو بدون أسباب.

على المتصدرين للمشهد السياسي العراقي والعربي التحرك الجاد بهذا المجال فترك الموضوع على ما هو عليه سيترك خنجر الإرهاب مسلطا على رقاب المسلمين في كل دول العالم وعلى الوطن العربي بشكل خاص .

 

 

عبدالكريم لطيف

قيم هذه المدونة:
0
مِنَ القَلْبِ لِلْقَلْبِ أحبُكِ أكثرْ !!/ محمود كع
في عيد الحب.. تعرف على القصة الحقيقية للفالنتين
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 19 كانون2 2018