Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 18 آذار 2017
  1936 زيارات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني مناشدات انسانية لفتح مطار صنعاء مئة ألف مريض يمني يحتاجون للسفر للخارج
23 كانون2 2018
الجميع يناشد ويطالب بفك الحصار عن العرب في اليمن الذي توجهه الولايات ا...
حسين يعقوب الحمداني تبعات التهديد السعودي للامم والمتحدة واخطاره ؟ / عبد الباري عطوان
23 كانون2 2018
فرخ البط عوام السعوديه صنيع أمريكي ومن قبله بريطاني صامت قانع خانع مدا...
حسين يعقوب الحمداني التيار الصدري يدعوا انصاره في المحافظات كافة للحضور الى ساحة التحرير يوم الجمعة للمشاركة الفاعلة
23 كانون2 2018
قبل كل شيء ليطهروا ساحة التحرير من الأتربة والمزابل وليقف واحد من شباب...

مدونات الكتاب

حسام العقابي
04 تشرين1 2017
   حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك جدد عضو هيية رئاسة مجلس النواب همام
865 زيارة
محرر
03 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أفادت مواقع إخبارية لبنانية بإقالة المقدم سوزان الحاج حبيش م
1139 زيارة
تمهيدعدت إلى ذاكرتي لأدوّن نتفاً من حوارات متواصلة ومتقطّعة دارت بين الراحل عبد الرحمن النعيمي
2987 زيارة
هادي جلو مرعي
22 أيلول 2014
ماذا تفعل داعش في العراق غير نشر الرعب وهتك أعراض الناس ونهب وسلب الممتلكات العامة وإشاعة الخوف
2772 زيارة
العراق دولة حضارية تاريخيا، لكنها تعيش اليوم أسوأ أدوارها السياسية على الصعيد الداخلي بالدرجة ا
2882 زيارة
عندما صرح يوم أمس الزعيم الاخواني العثماني "اردوغان" بان بلاده ستحارب المنظمات الارهابية في الم
2765 زيارة
منتهى عمران
16 آذار 2016
شمسٌ تشرقُ من جدارٍ مثقوبٍبسهم ٍتغتالُ الظلامتفزُّ جفونٌ مثقلةٌ بنعاسٍوحفنةِ أحلاميابسةٌ شفاهُ
2566 زيارة
كنت قاصدا كربلاء لزيارة الأمام الحسين.وضعنا السيارة في الكراج وتوجهنا نحو الضريح مشيا.كان الطري
2742 زيارة
 مروى ذياب  الاعلامية والصحفية تكتب عن فشل عمليات التجميليعتبر البحث عن " الكمال في الأوصاف " 
5294 زيارة
أشهد كلما نظرت إلي عيناهاأرى بريق المكر يتوهج ..يخترق جدار الخيرحتى حروف اسمهاتمتد بقدر مساحة ض
3210 زيارة

لا جديد في اللعبة.../ حسن حاتم المذكور

 اللعبة هي ذاتها لدغتنا من جحرها اربعة عشر عاماً ولا زال الأغماء يجرفنا تياره نحو الهاوية, هناك مؤتمر لمدعي تمثيل عراقيو المحافظات الغربية وهنا تصريحات ناسفة لمنتحلي تمثيل عراقيو محافظات الجنوب والوسط, امريكا كما الجوار خارج قوسي المصداقية ولصوص العملية السياسية لا جديد فيهم حتى وان غيروا السرج والعنوان, العراق كعادته على سفرة التقسيم والفرقاء يتوضون بدماء اهله.
ـــ شلة النجيفي وسليم الجبوري لهم نصف السلطات والثروات والسمسرة, لسماحات التحالف الوطني نصفهم ومستحقات لحكومة الأقليم لأكمال عدالة تحاصص اجزاء الدولة بعد تفكيكها, اللاعبون يلوثون ضمائر المكونات  بالكراهية والعداوات ثم يدفعون بها الى مواجهات انتخابية ينتصرون هم فيها ثم يتركون لضحايا الخسارة عورة العوز والحرمان لتتسع ثقوباً في شرف الأسرة والمجتمع.
ـــ الرذائل مشتركات الأراذل وفضلات الأنحطاط يتقاسمها انتهازيي السياسة وشرطة الثقافة, عندما تنضج اللعبة ويحين قطافها يصبح عراقيو المحافظات الغربية (سنة) ومحافظات الجنوب والوسط (شيعة) وكلاهما يلهثون خلف لاعبي الخدعة نحو حتفهم.

ـــ عندما يعود المنتصرون على الوطن والناس الى خضرائهم ليتحاصصوا السلطات والثروات والجغرافية بمباركة هيئة الأمم والأتحاد الأوربي وامريكا والجوار الشقيق!! يُرفقون هامش تهنئة للشعب العراقي بنجاح ديمقراطية التهجير والنزوح والسبي وفقدان الأرض والعرض وانكسار العائدون من حربهم يحاصرهم الموت اليومي في عقر دارهم فيدفنوا احلامهم مع ما دفنوا من رفاقهم وامالهم ويصرخون خيبة امل وندم فات اوانه.
ـــ لماذا يعالج امورنا غيرنا ويعبث في شؤوننا او ندعوه ونتوسله ليفصّل لنا حاضر بائس ومستقبل مجهول, على ارضنا يتناطح الفرقاء بقرون احزاب التبعية, امريكا فينا كما الجوار وتحالف من (65) دولة وحكومة صفقة من الوكلاء والدلالين ترتب قضايانا الوطنية اوراقاً في لعبة انهاك دولتنا ثم نفتح للجميع ابواب جغرافيتنا ليعيدوا لنا ترسيم حدودنا ونحن شهود زورعلى مجزرة السيادة ونبتهج ككل المغفلين برقعة سعودية جديدة في ثوب سمعتها القديم.
ـــ هل حقاً سيخذل العراقيون انفسهم ويصوتون لمن كتب سطور لصوصيته وخياناته بحبر دمائهم ويهتفون له فائز وخاسرون ويتناسون ان صمت النفس الأخير يوعدهم بغد يولد من دماء وارواح الضحايا, من لوعة السبايا وانكسارات الأرامل والأيتام والمعوقين يولد, من عقل يتثائب فيه الوعي انتفاضة شعبية او نصر انتخابي يولد.
ـــ انتم: شرطة الثقافة والسياسة اخرجوا من بؤس وظيفتكم وغادروا وجع الناس وانصرفوا, لا تنسوا مقالاتكم وتحليلاتكم وتصريحاتكم وسوّقوا انفسكم في نظام للطائفية والتبعية هو الأسوأ مما عرفه تاريخ الخيانة والسمسرة, كنا نقارنه بنظام البعث واليوم نقارن البعث فيه, لم يعد فيكم ما ينفع الناس فانصرفوا, من يستكثروا على العراقيين ان يولد لهم غد مشرق سينتهون الى حفر الفضئح.
17 / 03 / 2017

قيم هذه المدونة:
0
خلط الأوراق ... / حسن حاتم المذكور
أرض الخوف...حسن / حاتم المذكور

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الثلاثاء، 23 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

في هذا الزمن العجيب الغريب الذي تتوالى فيه الاحداث والقصص التي يشيب لها شعر الرأس حتى اصبحنا نكلم ان
من نقطة الغرق, علينا ان نصلح مركب الذاكرة المثقوب فينا لنزيل عنه ما تدفق داخلنا من مبازل زيف المنقول
بعد سنوات من الدراسة والاجتهاد وبعد معاناة طويلة في مرحلة الإعدادية ولا سيما    الساد
جميعنا يعلم ان معركتنا اليوم هي امتداد لمعركة الطف، كونها بانت منها معالم الحق الذي تساءل عنه علي ال
أخر أخبار حكام الخضراء, أنهم يفكرون في حل مشكلة الازدحامات في بغداد, ومثل أي مشكلة تواجههم  فأن
أليوم؛ أسوء يوم في الكون! في مثل هذا اليوم ألأسوء من تأريخ الكون يوم الأربعاء المصادف لنهاية شهر صفر