الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

فيصل الياسري .. ومحاضرة بعنوان الإعلام في عصر التقنيات الالكترونية / عباس سليم الخفاجي

مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك 

تصوير يونس عباس سليم

 نظم أمير ديوان إمارة قبائل زبيد الشيخ فيصل العبدالله جلستهُ الثقافية الثالثة والعشرون وحملت عنوان " الإعلام في عصر التقنيات الالكترونية أكثر من سلطة رابعة " استضاف بها المخرج السينمائي والمنتج والمعد والمترجم فيصل الياسري ، وذلك في مساء يوم الخميس 23 آذار 2017 . 

وتضمنت الجلسة التي أدارها الأستاذ عبد العليم البناء ،وحضرها نخبة من المثقفين والشخصيات الصحفية والإعلامية ،مواضيع عدة منها الإعلام في عصرنا الحديث ،وجانب من وثائق وكيليكس ،وقناة الديار ماضياً وحاضراً ،والصحافة والورقية بين الأمس واليوم، إضافة إلى أخلاقيات الصحفي في عصر الانفلات الإعلامي ،والفيسبوك سلبياته وايجابياته ،ومواضيع أخرى.

وفي لقاء مع الياسري وجوابه لسؤالنا عن رؤيته لهذه المجالس الثقافية قال .." لي ذكريات مع مجالس الستينات حيث كان لوالدي مجلس كل يوم أثنين ويلتقي فيه عدد محدود من المواطنين ومن لهم اهتمامات في الأدب والشعر ويتكلمون عن التاريخ ويختارون شخصا معينا ليتحدث لهم عن موضوع معين ،وتبدأ مناقشتهم لذلك الموضوع ، حيث كانت تلك المجالس غنية ومفعمة بالفكر ،وتعلمت منها الكثير من خلال جلوسي وسمعي وأرشفتي لهم . ومجالسنا اليوم شبيهة إلى حد كبير بمجالسنا السابقة ،إلا أنها تمتاز بكثرة المثقفين واختلاف أطيافهم المذهبية والسياسية والعرقية ،وقد شبهتهم بالورود كل يحمل صفة الورد إلا انه يختلف باللون والعطر".

وتخللت الجلسة إلقاء قصائد شعرية لكل من الشاعر شاكر وادي الشرقاوي والشاعر التركماني فوزي أكرم ترزي ومداخلات مهمة تحدثت عن الإعلام الشفاف النزيه لكل من الدكتور صالح المياح رئيس الاتحاد العربي للإعلام الالكتروني، ومدير مكتب بغداد لشبكة الإعلام في الدانمارك الصحفي والإعلامي عباس سليم الخفاجي .

ومن ابرز ما صرح به المخرج السينمائي فيصل الياسري .."أنا من أسست قناة الديار الفضائية وهي قناة مستقلة وعجزت عن الاستمرار بتمويلها ولم أجد من يساعدني ،وقد كلفتني مليونيين ونصف مليون دولار منذ افتتاحها في الشهر الثالث لعام 2004 ، وقد تركتها ولم تربطني ألان أي علاقة فيها وأسعى لإطلاق قناة جديدة تختلف جذريا عنها".

وقال .."أبو علي الشيباني دجال مشعوذ كذاب وكل الألقاب الهجينة تليق به ، إلا بما يتعلق بعلاج الأعشاب وقد كان يمول قناة الديار بــ 25 ألف دولار شهريا لغرض إنفاقها على الأقمار الفضائية ".

ومن تصريحاته المهمة أيضا .. "خاطبني وابلغني الأمريكان بعدم دعمهم وتمويلهم لقناة الديار الفضائية لكونها غير طائفية !! راجيا الانتباه على كلمة غير طائفية ".

وصرح أيضا وبابتسامة عريضة "أنا متزوج لثلاث مرات ومن جنسيات مختلفة وقد عاشرت النساء لمدة خمسون عاماً إلا إنني لم افهم شي منهم ،على الرغم من تأليفي لكتاب (كيف نفهم المرأة في 60 دقيقة )". 

وقال .. "من خلال تجربتي في الصحافة والإعلام وجدت إن السلطة الرابعة لا يمكن ممارسة عملها إذا كانت تخالف منهاج الحكومة لذلك كل وسائل إعلام الدولة لا تعتبر سلطة رابعة وحالها حال إعلام رجال الدين والسياسيين وغيرهم ".

ختمت الجلسة التي بدأت فقراتها في الساعة الخامسة والنصف عصراً ولغاية التاسعة والنصف مساءً بتكريم الأستاذ فيصل الياسري بدرع ذهبي من إمارة زبيد ،وتكريم عدد من المتميزين ومن لهم باعٌ في إرساء الثقافة والإعلام العراقي ومنهم الشخصية الثقافية فوزي أكرم ترزي ، والدكتور صالح المياح ،وفريق يرموكي التطوعي وهم مجموعة متميزة من الشباب العراقيين الذين لهم بصمة كبيرة في التواصل ومساعدة عوائل الشهداء والمهجرين والمحتاجين .

وكُرِم أيضا في هذه الجلسة كل من السيد فارس الكعبي والتدريسية الفاضلة أمل سليم والفنان التشكيلي فارس النحات والإعلامي احمد الحطاب وسفير السلام عماد الصفار والأستاذ علاء الجلبي ومطرب المقام يوسف الربيعي وعبد الهادي العبيدي والمصورة الصحفية غفران الحسيني والُمعد والمنتج والمخرج رعد القصاب والإعلامي السيد هاشم الياسري والعازف والفنان رائد العباسي إضافة إلى الزميل الصحفي والإعلامي قصي الحطاب .

يذكر أن فيصل الياسري من مواليد المشخاب وقارب عمره 84 عام وهو قامة عراقية تركت بصمتها ليس في العراق وحدهُ بل في الوطن العربي وخارجه وبدأت موهبته في مجال الصحافة والإعلام ،في الخامسة عشر من عمره ، وعمل مخرجاً في تلفزيون العراق ،ومن أهم أعماله برنامج الملف ودنانير من ذهب واخرج ما يقارب عشر أفلام سينمائية ومنها الرأس وفلم النهر وفلم القناص وفلم بابل حبيبتي مع كبار ممثلي السينما المصرية ، وختمها بفلم "بغداد قلم وردي" .

وقد مارس الترجمة من الألمانية الى العربية وصدر له عدة كتب منها "كيف نفهم النساء خلال 60 دقيقة " ومجموعات قصصية ورواية بعنوان "عذراء"، وتخرج على يديه الكثير من الصحفيين والإعلاميين من داخل العراق وخارجه .

وحافظ الياسري على مساره الإعلامي ومن أهم أعماله لمؤسسة الإنتاج والبرامج المشترك الخليجي هو برنامج الأطفال "افتح يا سمسم". وآخر إصداراته في بيروت هو كتاب "احذر نحن نراك"ويتناول فيه عصر التقنيات الالكترونية ويحتوي على 60موضوع ويتألف من 215 صفحة واهم مواضيعهُ هو الكمبيوتر والمبايل جاسوس في بيتك !!.

عباس سليم الخفاجي

 

سفراء من ذيل العجل .. / راضي المترفي
الصدر يدعو إلى الاستمرار في التظاهر السلمي ويهدد ب

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 24 شباط 2020

مقالات ذات علاقة

23 شباط 2020
الثورة تجب ما قبلها فلم لا تجبون ما قبلكم وما بعدكم؟يقال ان الفهم على قدر الإدراك والاستيع
19 زيارة 0 تعليقات
23 شباط 2020
من غير المنطقي والمعقول التدخل التركي في الشأن السوري بهذا المستوى الكبير والعميق ، وهل نص
25 زيارة 0 تعليقات
22 شباط 2020
أهذا قدرك يا فلسطيني؟أهذا ما دونته الأنمال الملائكية على جلدك المتساقط؟سادية عصابات الاحتل
46 زيارة 0 تعليقات
"لتبسيط السياسة... نحتاج لتحسين الحالة النفسية للشعوب... وتفعيل الأساليب الإنسانية... بالع
41 زيارة 0 تعليقات
و قد نشر على صفحته في الفيسبوك:بعد السلام و الأحترام و التقدير لشخصكم و سعيكم لخدمة العراق
42 زيارة 0 تعليقات
21 شباط 2020
ان الأحتجاجات الشعبية السلمية الشاملة لمختلف الفئات الاجتماعية والعمرية التي اندلعت في الا
30 زيارة 0 تعليقات
20 شباط 2020
هذه المره يطفو نفاق السياسيين ..وصراع الاحزاب...على السطح بوضوح..ويستمر الصراع الحزبي مندف
64 زيارة 0 تعليقات
بأبتسامة  خجولة  تُخفي الماً  شديداً وحسرةً وندامة بانت من خلال تعابير وجهة
76 زيارة 0 تعليقات
20 شباط 2020
لقد بلغت ًعملية اختيار التشكيلة الوزارية لكابينة محمد علاوي لدرجة المهزلة بامتياز   ان صحت
103 زيارة 0 تعليقات
19 شباط 2020
لم تجد مطالب الجماهير المنتفظة في الساحات و الميادين من صدى او آذانآ تستمع و عقول تفكر و ت
62 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 24 آذار 2017
  4939 زيارة

اخر التعليقات

: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

المقدمة |لمخدرات والحكم الشرعي في تعاطيه , والمخدرات تؤدى إلى ضرر بالغ الخطورة ومفاسد كثير
وقعنا في خطأ حضاري و استراتيجي قاتل، أو أننا أجبرنا على الوقوع فيه بطريقة أو بأخرى وفق سيا
ابراهيم علوش
04 حزيران 2011
نشرت هذه المقالة في صحيفة المانيفستو الإيطالية في 22/4/2011، وأعيد نشرها بالإنكليزية في مو
علي السراي
20 شباط 2014
من المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف الديني... إلى الارهابي حمد بن عيسى آل خليفة الم
خلود الحسناوي
05 نيسان 2017
دُرتي في الطريق الى البيت / عند عودة دُرتي من مدرستها وهي تخبرني عما رأت وشاهدت اثناء رحلت
بمشاركة نحو ١٣٠ شخصية إعلامية محلية وعربية وأجنبية ، يضافون إلى وزير الخارجية السوري وليد
الشيخ حسن الصفار
04 حزيران 2013
سماحة الشيخ حسن الصفار ان فساد النخبة السياسية وغياب الوعي الجماهيري يهدد بإجهاض فرص قيام
الصحفي علي علي
10 تموز 2018
عندما يكون المرء -السوي طبعا- مؤمنا بقضية ما، كبيرة كانت أم صغيرة! إيمانا صادقا خالصا، تتج
د.ميسون حنا
29 آذار 2019
عندما يعمل الكاتب فكره ليستخلص ما فاضت عليه تجاربه الحياتية وثقافته من درر ومعان ، ويضع هذ
أحمد الغرباوي
16 نيسان 2018
ولدي.. ربّما يوماً ما؟( 1 )ولدي..رُبّما يوماً ما..تشتاقُ للشطّ والرّمل والزّبَدوعلى سَفْحِ

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال