الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقائق وقت القراءة (عدد الكلمات 615 )

وارد السالم يعزف على نايات الحلوة ! / طه جزاع

بمقدمات صوفية على غرار توجهات الرواية الحديثة كما نجدها عند الروائية التركية أليف شافاك في روايتها عن سيرة جلال الدين الرومي " قواعد العشق الأربعون " وكما سار على دربها الروائي السعودي محمد حسن علوان الذي فازت روايته عن سيرة ابن عربي " موت صغير " بجائزة البوكر لعام 2017 يبدأ القاص والروائي العراقي وارد بدر السالم روايته الجديدة " الحلوة " بمقتطفات صوفية للرومي والسري السقطي ، بل انه يضع سؤال الرومي " لماذا يئن الناي ؟" سؤالاً محورياً للرواية الذي تجيب عليه الضحية الشابة طالبة الموسيقى ريحانة " الحلوة " في صفيرها على ناياتها المتنوعة منذ فقدانها لوالدها المختطف لتبقى وحيدة مع امها والكلب روني ، حتى لحظة دخول خالها طارق الى حياتها ليقلبها الى مأساة وآلام ودموع ، وهو الهارب من العراق قبل ثلاثين عاما والقادم بصفة مترجم مع الأميركان بدين جديد ، وعقدة خيانة الزوجة الاميركية ، وأسم جديد هو مارك ليرتكب معها اثماً عظيماً وجريمة من جرائم الزنا بالمحارم !

مارك هذا ، الستيني الشيطاني البهلواني المتصابي ، متحرر الى حد البذاءة من اسمه القديم ومن الدين والقرية والنسب وصلة القربى ، وقد ازداد شراسة لالتهام الصبايا وشراهة للمال بعد ان عمل موظفاً في السفارة الاميركية وتعامل مع جنرالاتها في صفقات نهب الثروات كوسيط لعوب بين السياسيين اللصوص و " هلافيت " السلطة الجدد ، يجد في ريحانة التي تجذب الرجال والنساء برائحة غريبة فاتنة بسبب تمشيط شعرها بمشط " شمشار " صغير بحجم الكف ورثته من احدى جداتها وتحكى عنه خالاتها في القرية مرويات شعبية مختلفة ومثيرة " صبية حلوة وجذابة برائحة غريبة ومهيجة ومغرية .. انها ناي عراقي مغرٍ ولحن صغير ينمو بين ذراعي وعلى نبضي المضطرب " مثلما يجد في شقيقته بديعة ام الحلوة ضداً موضوعياً في التزامها بقيمها وقريتها واقاربها واخلاصها لزوجها المخطوف مجهول المصير، وعندما يرتكب مارك جريمته البشعة أثناء سفره مع الحلوة الى جونية في لبنان ، وحينما يسافر معها لاحقاً الى اسطنبول لمعالجة وضعها ، فأنه يعود بشعور الذنب والندم ليكون خالها الحنون ، قبل ان تغتاله رصاصة في مطار بغداد اثناء عودتهما بسبب جريمة اخرى كان قد أرتكبها قبل سفره مع صبية لديها والد من سكنة المنطقة الخضراء يدافع عنها بشراسة بالعكس من ريحانة التي فقدت والدها المخطوف ولم تجد أحدا يرد اعتبارها من مارك.

مجموعة معادلات وأضداد نوعية في رواية الحلوة ، مارك ( طارق ) وشقيقته بديعة ، ريحانة التي لا أحد يدافع عن شرفها المهدور والصبية زهور التي لها أب يرد اعتبارها الى حد اغتيال من اعتدى عليها ، والموظفة المنقبة الغامضة ومعها سراب غير المنضبطة وضدهما النوعي الموظفة أم عادل ، والملازم أول في مكافحة الارهاب عادل الضد النوعي لمارك ، والذي يتقدم من خلال والدته لخطبة ريحانة الحلوة ، لكنه يفقد ساقيه في احدى المعارك ضد الارهاب ، ومع ذلك فأن ريحانة بعد عودتها من اسطنبول تذهب لزيارته في المستشفى لتطمئنه بقبولها له ( أنا معك ) .

في تجربته السردية الجديدة ، الموسيقية الرقمية العمودية ، ينغمس وارد بدر السالم وهو يعزف على نايات الحلوة الى حد بعيد في جرأته وشجاعته الانتحارية في كشف عوالم تجار السياسة والدين مابعد الاحتلال الاميركي ، وجذورهم ونمط حياتهم وعلاقاتهم المصلحية وعقلياتهم الطائفية وتسابقهم على نهب ثروات الوطن ، مثلما ينغمس كثيراً في تفاصيل ماحدث بين مارك والصبيتين ريحانة وزهور في بيروت وبغداد ، وتجربة ريحانة مع الطبيبة النسائية التي اجرت لها العملية في اسطنبول ، ثم قيامها خلال جولة بحرية سياحية بقذف مشطها الابيض في مياه البسفور ( مشط اللعنة ومشط الخطيئة الكبرى التي أحملها في جسدي ) .

وارد في عزفه على نايات الحلوة ، يطلق صفيراً متواصلاً ، ويئن مثلما يئن الناي الموجوع المفجوع، لا تعيقه حواجز اللغة ولا الاسلوب ولا التقنية الروائية في سرد سوءات طبقة هجينة تسلطت بالأمية والطائفية على مقدرات البلاد والعباد ، ومجتمع غذاه الطائفيون ( حتى أينع وأثمر وصار شجراً يطال الجميع .... ألله فوق الجميع ) .. ولهذا يئن الناي !

1
ملتقى في النجف يكشف عن قتل 1500 شخص وخطف المئات من
كروشا راقصة لسخريته منها / عبد الحمزة سلمان

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
السبت، 21 نيسان 2018

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ ـلكنّهُ لا
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلاقية قبل أن
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية السعودية، وب
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلَّ الطيف يم
رضت شركة أودي نموذجا لسيارة المستقبل الجديدة "Aicon" ذاتية القيادة بدون مقود. تشكل سيارة"Aicon"، ذات
محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-"الصحراء فى عيون إسرائيل" جامعة هارفارد:-

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 23 أيار 2017
  2286 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

صالح أحمد كناعنة
17 كانون1 2017
لا شيء يذكرني،ذكرتُ مواجِعي..فنَما شِراعٌ بينَ أغنِيَتي وأمنِيَتي، وحاصَرَني السُّؤال:هل كانَ ل
1100 زيارة
رياض هاني بهار
14 أيار 2017
غسل الاموال هي من الجرائم الخطرة ، هي عملية إخفاء المصدر غير المشروع لعائدات الجرائم والتمويل ا
2380 زيارة
رياض هاني بهار
06 تشرين2 2016
تم تشكيل اغلب  القوات الامنية بالعراق منذ عام 2004 على عجالة بسبب الوضع الأمني المتردي انذاك مم
3413 زيارة
علي الجفال
15 نيسان 2016
على وقع طبول الحرب، تمر الذكرى الثانية عشر لاحتلال العراق. حرب على تنظيم داعش وكأنها حلقة أخرى
3208 زيارة
محرر
06 أيار 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أكدت وزارة الخارجية الروسية أن السبب الرئيسي للتصعيد في حلب
2972 زيارة
متابعة / إنعام العطيوي شبكة الاعلام في الدنمارك/مكتب بغداد ضمن مشروع التعاون المتبادل بين البلد
1882 زيارة
   حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك افادت الشرطة الدنماراكية إنه قد عثر على جثة مقطوعة
2586 زيارة
عبدالجبارنوري
20 نيسان 2017
قرأنا عن سوق {النخاسة }، ونحن في القرن الواحد والعشرين ، عصر الرُقي الألكتروني ، عصر أختزال الز
3404 زيارة
حسام العقابي
12 تشرين2 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك هزة ارضية عنيفة غير مسبوقة بقوة 7.2 على مقياس ريختر ت
1462 زيارة
حسام العقابي
27 كانون1 2016
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركأبدت دولة الكويت استعدادا لمنح صندوق إعمار المدن
2906 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال