الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 259 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ديمقراطية..وبنادق..وملثمون! / د.حميد عبدالله

لن تعيش الديمقراطية والبندقية تحت سقف واحد، ولم يخلق الملثمون ليدلوا باصواتهم في لعبة الديمقراطية انما وجدوا ليعيشوا مع الخفافيش في جحر واحد!
ثمة فارق كبير بين ان يكون السلاح تحت سقف القانون ، وان يكون تحت سلطة الدولة، فالقانون عندنا فضفاض مطاط يعاد فصاله على وفق مقاسات ( الكبار) ، اما سلطة الدولة فمحدودة واهنة سرعان ماتنحسر امام البنادق اذا ماتمردت!
عندنا 150 الف بندقية تعمل تحت سقف القانون لكنها تقتل وتخطف خارج سلطة الدولة!
المعادلة ليست محيرة ، وليست متوازنة ايضا ، لكن فيها لعب مكشوف ، وتواطؤ مفضوح!
الفصائل المسلحة توالدت وتناسلت حتى صارت اكبر من ان تحصى في عدتها وعديدها ، اما الدولة فمازالت تحبو وبحاجة الى من ياخذ بيدها لتترسخ وتقوى!
ثمة طريقان لفض الاشتباك بين سلطة القانون وسلطة السلاح ، التصادم او التفاهم ، وقواعد المنطق تقول ان التفاوض من موقع الضعف هزيمة ،
والتصادم غير المحسوب حماقة فما عسى الدولة ان تفعل امام هذه الحزوة التي بات حلها عصيا على كل من يتربع على عرش الحكومة ويقود مراكبها؟!
لم يكتف الملثمون بلعبة البلطجة تحت سقف القانون بل راحوا يروضون القانون ليكون بلطجيا هو الاخر!
مامعنى اصرار حملة السلاح على خوض الانتخابات؟ ، بل مامعنى ان يكون السياسيون الوصوليون والفاسدون والفاشلون شواجير في بنادق تطلق رصاصات الرحمة يوميا على الدولة وقوانينها وهيبتها !
لامعنى لكل ذلك سوى ان تتحول صنداديق الاقتراع الى صناديق محشوة بالعبوات الناسفة بدلا من بطاقات الاقتراع، ولا معنى له سوى ان يعود من هدوا اركان الدولة ، وبددوا ثرواتها ، وباعوها خردة لتجار الجملة والمفرد الى كراسيهم من نافذة الفوضى ولي الاذرع !
من سمع منكم جرس الانذار فليستيقظ ، ومن صم اذنيه فسيصحو على كوابيس ليس لرعبها حدود!
السلام عليكم

ضد التوحش / عبد الحميد الصائح
بمشاركة جماهيرية .. ماراثون هيوا (الامل) في السليم

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 18 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

18 حزيران 2018
هناك العديد من المفكرين العرب والعراقيين يتحدثون عن التأثيرين الإيراني والسعودي في العراق
70 زيارة 0 تعليقات
18 حزيران 2018
من المعروف أن تم إلغاء مناطق خفض التصعيد في الغوطة الشرقية وحمص في الواقعي ويؤدي ذلك إلى ظ
51 زيارة 0 تعليقات
18 حزيران 2018
تبرّع بعض محترفي تزوير الأقاويل الاعلامية المنحرفة، إلى صياغة وإخراج تخريجات لإنكار حصول ا
56 زيارة 0 تعليقات
17 حزيران 2018
 اعتاد النظام السابق ان يختار عنوانات لحروبه المتعددة والكثيرة، ولم يجد عنوانا مناسبا للمع
77 زيارة 0 تعليقات
22 كانون1 2014
تنزف بلادنا خسائر يومية وشهرية وسنوية ، خسائر بالأرواح والممتلكات والزمن وفقدان الشعور بال
3956 زيارة 0 تعليقات
17 حزيران 2018
أثار الإعلان الثلاثي بين سائرون والحكمة والوطنية حفيظة بعض القوى، فيما أثار إعلان تحالف ال
58 زيارة 0 تعليقات
اصوات الناخبين وبمختلف لهجاتها وانغامها , الخشنةِ والرقيقة والمبحوحة , والعالية والواطئة و
69 زيارة 0 تعليقات
26 نيسان 2017
من الملاحظات التي لفتت انتباه المتتبع، وهو يتابع الانتخابات الفرنسية في دورها الأول لشهر أ
2885 زيارة 0 تعليقات
خلال تجواله في المصنع لاحظ مدير احدى الشركات شابا مستندا إلى الحائط ولا يقوم بأي عمل، اقتر
3807 زيارة 0 تعليقات
عند كل مناسبة، مفرحة كانت أو محزنة، نحتاج فيها الى اعداد الطعام، نبادر فورا الى الاتصال با
36 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

دنى غالي
1 مشاركة
د.ميسون حنا
1 مشاركة
بيان صالح
1 مشاركة
نبيلة أحمد
1 مشاركة
أحمد ختاوي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 31 أيار 2017
  2697 زيارة

اشترك في هذه المدونة

مدونات الكتاب

فلاح المشعل
04 شباط 2014
تعاني المجتمعات الفاقدة للمؤسسة الى وجود القائد الذي يتصف بالحكمة وروح الأبوة للجميع ، مع
عبدالرحمن عناد
16 حزيران 2014
( ٢ )للصباحات في بغداد نكهتها الخاصة ، فهي مزيج من ترقب وتوجس ، ما الذي سيحدث ؟ وأين ؟ الك
مديحة الربيعي
04 تشرين2 2016
مديحة الربيعيلم تسقط الموصل, بسبب البطولات الزائفة, التي تصنعها قنوات الفتنة, لرعاة البقر,
سمير ناصر ديبس
17 شباط 2014
لابد لنا من وقفة نسجل من خلالها حجم التضحيات الكبيرة والمواقف الشجاعة والوطنية النبيلة ، ا
وليد الزبيدي
16 كانون2 2017
أول احداث العام 2017 في الولايات المتحدة حصل في السابع من الشهر الاول ( يناير/ كانون ثاني
ليلى يونس
04 نيسان 2018
يئن البيت تعيسا فوق كتفي ويسأل: من سيضمّكِ إن بكيتِ غداً؟ لو رميتِ بي خارجاً؟يقبِّـلنِي ال
هشام الهبيشان
22 كانون2 2015
لايمكن تفسير ما يجري بالقاهرة اليوم من أجتماعات لمعارضات سورية "متعددة الانتماءات والولاءا
عبدالجبارنوري
27 نيسان 2016
جورج أورويل Georg Orwell 1903 – 1950 صحفي وروائي ومفكربريطاني ، تتميّز كتاباتهُ بخفة الدم
آرا: آلهة الشمسالقضية الرابعة من المسؤول عن إرسال الرفيقات والرفاق إلى الداخل وكيف كانت قض
زكي رضا
28 حزيران 2017
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال